Date : 07,03,2021, Time : 02:14:45 PM
6011 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 10 رجب 1442هـ - 22 فبراير 2021م 06:05 م

أشرف غني يلمح لإمكانية بقاء القوات الأجنبية في أفغانستان لوقت أطول.. وطالبان ترفض أي تأجيل

أشرف غني يلمح لإمكانية بقاء القوات الأجنبية في أفغانستان لوقت أطول.. وطالبان ترفض أي تأجيل
ملف بقاء القوات الأجنبية في أفغانستان شغل أجندة حلف الناتو

جي بي سي نيوز :- ألمح الرئيس الأفغاني أشرف غني اليوم الاثنين إلى إمكانية بقاء القوات الأجنبية في البلاد لوقت أطول، في حين أعلنت حركة طالبان رفضها الشديد لأي تأجيل محتمل لانسحاب القوات الأميركية.

وقال الرئيس غني إن مدة بقاء القوات الأجنبية وعددَها في أفغانستان يعتمد على حدة الصراع.

وأضاف -في حديث متلفز- أن الوقت قد حان لطالبان وداعميها لأن يظهروا نياتهم بالانخراط في السلام كما انخرطوا في الصراع، على حد تعبيره.

ورأى أن المجتمع الدولي يجب أن يوجه رسائل قوية ترفض سلوك العنف في البلاد، مؤكدا أن أفغانستان بحاجة لتسوية سياسية، وأن القرار الأخير لحلف شمال الأطلسي أتاح فرصة للأطراف الأفغانية لإعادة حساباتها، وإدراك أنه لا حل عسكريا للصراع.

وفيما يخص العلاقة مع واشنطن، عبّر غني عن سعادته بالعلاقة الحالية مع الرئيس جو بايدن، وما سمّاها الرؤية الموحدة للمجتمع الدولي بشأن مستقبل أفغانستان.

من جانبه قال شاه محمود مياخيل وزير الدفاع الأفغاني بالوكالة إن طالبان ليست سعيدة باتفاق السلام.

وفي مقابلة مع الجزيرة، أضاف الوزير أن طالبان لم تحترم التزاماتها بموجب الاتفاق الذي أبرمته مع الأميركيين.

مؤامرة كبرى
من جهتها، أعلنت حركة طالبان رفضها الشديد لأيّ تأجيل محتمل لانسحاب القوات الأميركية من أفغانستان.

وقال المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد -خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية- إن حلف شمال الأطلسي (ناتو) وأميركا وجميع الأطراف توصلوا إلى أن الحل الجيد والوحيد لتجاوز الأزمة الحالية هو تنفيذ الاتفاقية الموقعة في الدوحة.

وأضاف المتحدث باسم حركة طالبان أنه إذا تم إغلاق المسار الدبلوماسي فلا سبيل سوى الحرب.

وكان سفير طالبان السابق لدى باكستان الملا عبد السلام ضعيف قال إن الحركة غير مسؤولة عن أعمال العنف التي تجري في البلاد.

وأضاف ضعيف -في مقابلة سابقة مع الجزيرة- أن طالبان تعتبر هذه الأعمال مؤامرة كبرى تقف وراءها جهة استخبارية تستخدم هذه الأساليب لتوريط الولايات المتحدة في أفغانستان.

المصدر : الجزيرة + وكالات




مواضيع ساخنة اخرى

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

تقرير أممي يؤكد دفع رشاوى في انتخابات السلطة الجديدة بليبيا


اقرأ المزيد