Date : 03,12,2020, Time : 09:48:21 PM
4479 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: السبت 28 ربيع الأول 1442هـ - 14 نوفمبر 2020م 08:25 م

صحيفة "هآرتس": جميل مردم بك رئيس الحكومة السورية في عهد الانتداب كان عميلا مزدوجا

صحيفة "هآرتس": جميل مردم بك رئيس الحكومة السورية في عهد الانتداب كان عميلا مزدوجا
جميل مردم رئيس الحكومة السورية خلال عهد الانتداب الفرنسي

جي بي سي نيوز :- قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية في مقال لمائير زمير، إن جميل مردم، رئيس الحكومة السورية خلال عهد الانتداب الفرنسي، كان عميلا مزدوجا.

وأضافت أنه قدم معلومات ثمينة لعملاء الحركة الصهيونية وشركائها من عملاء جهاز الاستخبارات الفرنسية، استنادا إلى وثائق الأرشيف الإسرائيلي والفرنسي على حد سواء.

في الحقيقة، بدأت العمالة الاستخباراتية لجميل مردم، حسب الصحيفة الإسرائيلية، بالأحرى مع الاستخبارات البريطانية، التي كانت تسيطر على المشهد الجيوسياسي في المشرق العربي، حيث تم تجنيده من طرف الضابط البريطاني "إيلتيد نيكول كلايتون،  رئيس MI6 في الشرق الأوسط، ونوري السعيد رئيس الوزراء العراقي". وكان جميل مردم حينها ينفذ خطة بريطانية سُميت بمشروع "سوريا الكبرى" لتوحيد سوريا والعراق والأردن ضمن النفوذ البريطاني، على أن يكون رئيس الحكومة تحت السلطة الملكية الهاشمية، وتتمكن لندن، بمقتضى هذه الخطة، من طرد الفرنسيين من المنطقة العربية المشرقية. غير أن  الفرنسيين نجحوا في ابتزاز جميل مردم مهددين إياه بكشف وثائق عمالته لخصومه السياسيين. وخضع رئيس الحكومة السورية، الذي استقال سنة 1945 من منصبه، للابتزاز وشرع في التخابر مع الفرنسيين دون علم البريطانيين. وقدم، بالتالي، معلومات شديدة الأهمية لباريس عن الخطط البريطانية في الشرق الأوسط. وهكذا، بدأ جميل مردم عمالته الاستخباراتية المزدوجة، تقول "ها آريتز".

صحيفة جميل مردم رئيس الحكومة السورية خلال عهد الانتداب الفرنسي (1895/1960). وسائل إعلام.

في مرحلة لاحقة، أدخل جهاز الاستخبارات الفرنسية عملاء الحركة الصهيونية على الخط، تنفيذا لمصالح مشتركة بين الطرفين، في مواجهة النفوذ البريطاني. وتم لهذا الغرض، كُلف إلياهو ساسون، اليهودي من أصل سوري، من طرف بن غوريون، بالتعاون مع باريس للاتصال بجميل مردم.

وتقول "ها آريتز" إن المعلومات التي وصلت من جميل مردم إلى بن غوريون عن طريق ساسون كانت معلومات "حاسمة" وإن جميل مردم "كان مصدرًا مهمًا للمعلومات لبن غوريون" خلال السنوات القليلة التي سبقت إعلان قيام الدولة اليهودية سنة 1948.

المصدر: صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية




مواضيع ساخنة اخرى

مقتل فلسطيني برصاص إسرائيلي في القدس المحتلة
مقتل فلسطيني برصاص إسرائيلي في القدس المحتلة
لأول مرة..أميركية من أصول عربية وآخر كوبي بإدارة بايدن
لأول مرة..أميركية من أصول عربية وآخر كوبي بإدارة بايدن
في تسريب مسجل.. نتنياهو يصف بنيت بـ "الكلب الصغير"
في تسريب مسجل.. نتنياهو يصف بنيت بـ "الكلب الصغير"
جيفري: أخفينا عن ترمب عدد قواتنا الحقيقي في سوريا
جيفري: أخفينا عن ترمب عدد قواتنا الحقيقي في سوريا
بومبيو: عقوبات باسيل ستجدي نفعا وسنقف مع اللبنانيين ضد الفساد
بومبيو: عقوبات باسيل ستجدي نفعا وسنقف مع اللبنانيين ضد الفساد
بالفيديو.. كامالا هاريس "بالملابس الرياضية" تهنئ جو بايدن
بالفيديو.. كامالا هاريس "بالملابس الرياضية" تهنئ جو بايدن
السيسي يدلي بصوته في انتخابات مجلس النواب
السيسي يدلي بصوته في انتخابات مجلس النواب
لبنان يطلب أدلة بشأن العقوبات الأميركية على جبران باسيل
لبنان يطلب أدلة بشأن العقوبات الأميركية على جبران باسيل
سوريا.. مقتل طفلة في قصف مدفعي للنظام على إدلب
سوريا.. مقتل طفلة في قصف مدفعي للنظام على إدلب
مسؤول عشائري عراقي: أكثر من 44 ميليشيا مسلحة تحتل صلاح الدين
مسؤول عشائري عراقي: أكثر من 44 ميليشيا مسلحة تحتل صلاح الدين
المغرب : رجل يذبح زوجته أمام أطفالهما
المغرب : رجل يذبح زوجته أمام أطفالهما
بعد 100 يوم على إضرابه.. مخاوف من استشهاد الأسير الأخرس
بعد 100 يوم على إضرابه.. مخاوف من استشهاد الأسير الأخرس
حزب الله في لبنان.. معلومات وتفاصيل عن شبكة اتصالات
حزب الله في لبنان.. معلومات وتفاصيل عن شبكة اتصالات
بومبيو حول زيارة سرية لمسؤول أمريكي إلى سوريا: لن نغير سياستنا
بومبيو حول زيارة سرية لمسؤول أمريكي إلى سوريا: لن نغير سياستنا
جديد حالة عريقات.. العائلة تؤكد: وضعه مستقر
جديد حالة عريقات.. العائلة تؤكد: وضعه مستقر
واشنطن: عناصر استخبارات روسية نفذت هجمات سيبيرانية حول العالم
واشنطن: عناصر استخبارات روسية نفذت هجمات سيبيرانية حول العالم
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

حسام بهجت: علمنا بإطلاق سراح مديري المبادرة المصرية.. والأمن توجه مرتان لبيتي


اقرأ المزيد