Date : 16,12,2019, Time : 04:55:14 AM
2206 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأحد 22 ذو الحجة 1437هـ - 25 سبتمبر 2016م 12:03 ص

حلب.. اللون لون الدم.. والريح ريح المسك !

حلب.. اللون لون الدم.. والريح ريح المسك !
د. فطين البداد .. وفي الصورة من الاسفل أوباما وبوتين ولافروف وكيري ومن الاعلى اثار القصف الروسي والسوري على حلب

الجرائم التي ترتكب في حلب ، ترتكب أيضا في عموم سوريا وعموم العراق وعموم اليمن ، ولكن أضواء حلب ، بحكم التركيز الإعلامي اختطفت المشهد الدامي ، حيث يقتل المئات يوميا في محاكاة حقيقية لجروزني التي قلنا أكثر من مرة إن ترجمتها في حلب وغيرها بلغ عند الروس شأوه ومداه .

بينما يذبح بالتدريج 400 ألف إنسان في حلب أمام بصر وسمع العام ، تذبح في الجهة الأخرى ، في الشرقاط والخالدية والعشرات غيرهما مدن وقرى ونواح عراقية سنية باتت أثرا بعد عين ، وعما قليل ستذبح الموصل بشماعة تنظيم داعش الإرهابي .

في سوريا الفاعل روسي ، وإيراني ، وفي العراق الفاعل أمريكي وإيراني ، يقابلهما دب روسي هائج يفاخر بالقوة والأسلحة المحرمة ، ومن هنا فقد فاض المشهد السوري في مجرى دماء بشرية يندى لها كل جبين سوى جبين من يريقها .

ما يجري في حلب ليس صراع إرادات بين واشنطن وموسكو كما يصوره البعض ، بل هو تنفيذ للتفاهمات السرية إياها .

بإمكان الولايات المتحدة وقف قصف حلب ، بكلمة واحدة ، فلقد انسحبت البارجات الروسية والمستشارون الروس والقوات الخاصة الروسية ذات عين حمراء أظهرتها واشنطن في يوم ما ، أفضت إلى تشليح نظام الأسد أسلحته الكيماوية ، بغض النظر هل كان تشليحا " على الآخر " أم " نص كم " .. وحينها رأينا كيف خمدت روسيا ولم نسمع لها ولا لإيران صوتا ، أما وقد استحالت العين الحمراء الأمريكية إلى عين بيضاء بدون بصر ولا بصيرة ، وعن سابق قصد وتعمد ، ونظرا للأهداف الثنائية المتفق عليها فقد استأسدت روسيا والنظام وإيران وميليشياتها لعلم هؤلاء جميعا أن أميركا لن تحارب في سوريا ، ولن تخوض قتالا لاجل أحد حتى لو كان هذا الأحد شعبا أعزل يذبح ، ليس لأنها لا تريد ، ولكن لأنها موافقة وتشعر بالرضا مما يجري .

إن مأساة حلب لن تتوقف بسهولة وستستمر لبعض الوقت ، ما دام تراشق الإتهامات " الفارغة " يدور مع ناعورة التصريحات المتجاذبة ، تلك التي نصبت على نهر من الدماء ، يجري بغزارة : اللون لون الدم ، والريح ريح المسك ، وإن كره الكارهون .

د. فطين البداد 

fateen@jbcgroup.tv

 




مواضيع ساخنة اخرى

البحرية التركية اعترضت سفينة إسرائيلية قبالة قبرص
البحرية التركية اعترضت سفينة إسرائيلية قبالة قبرص
بالفيديو : العراق.. محافظات جنوبية تنتفض ضد ترشيح السوداني
بالفيديو : العراق.. محافظات جنوبية تنتفض ضد ترشيح السوداني
بالفيديو : إصابات وقنابل غاز واشتباكات بين الأمن ومحتجين ببيروت
بالفيديو : إصابات وقنابل غاز واشتباكات بين الأمن ومحتجين ببيروت
بالفيديو : قافلة تابعة للتحالف الدولي دخلت القامشلي
بالفيديو : قافلة تابعة للتحالف الدولي دخلت القامشلي
وفاة والد الشهيد المهندس يحيى عياش بقرية رافات بسلفيت
وفاة والد الشهيد المهندس يحيى عياش بقرية رافات بسلفيت
بالفيديو - الخزعلي: القوى الأجنبية تريد إقحام الحشد الشعبي وتتهمه بقمع المتظاهرين
بالفيديو - الخزعلي: القوى الأجنبية تريد إقحام الحشد الشعبي وتتهمه بقمع المتظاهرين
الرئاسة السورية: "تويتر" يغلق حساب رئاسة الجمهورية بشكل مفاجئ ودون مبرر يذكر
الرئاسة السورية: "تويتر" يغلق حساب رئاسة الجمهورية بشكل مفاجئ ودون مبرر يذكر
بعمر 34 عامًا.. الفنلندية "مارين" أصغر رئيس حكومة في العالم
بعمر 34 عامًا.. الفنلندية "مارين" أصغر رئيس حكومة في العالم
إسرائيل تكشف عن أكبر عملية اغتيال نفذتها وأكثرها كلفة
إسرائيل تكشف عن أكبر عملية اغتيال نفذتها وأكثرها كلفة
بالفيديو : محتجون لبنانيون يلقون النفايات أمام منازل سياسيين في طرابلس
بالفيديو : محتجون لبنانيون يلقون النفايات أمام منازل سياسيين في طرابلس
مصر.. قرار بإخلاء سبيل ناشط سياسي بارز
مصر.. قرار بإخلاء سبيل ناشط سياسي بارز
بالفيديو : شاب من حزب الله يمزق بطاقته أمام الكاميرا
بالفيديو : شاب من حزب الله يمزق بطاقته أمام الكاميرا
بالفيديو : عملية اغتيال الناشط العراقي فاهم الطائي بكربلاء
بالفيديو : عملية اغتيال الناشط العراقي فاهم الطائي بكربلاء
مبادرة لاعتراف أوروبي مشترك بدولة فلسطين.. ومساع إسرائيلية لإحباطها
مبادرة لاعتراف أوروبي مشترك بدولة فلسطين.. ومساع إسرائيلية لإحباطها
قتلى بغارات استهدفت قوات موالية لإيران شرقي سوريا
قتلى بغارات استهدفت قوات موالية لإيران شرقي سوريا
بالفيديو : نساء لبنان في بيروت: حلّ عن جسدي منعا للتحرش
بالفيديو : نساء لبنان في بيروت: حلّ عن جسدي منعا للتحرش
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
يمكنك أيضا قراءة X

مقبرة جماعية في منطقة خضعت لسيطرة "الحشد" في الأنبار


اقرأ المزيد