Date : 14,08,2020, Time : 08:39:36 AM
4542 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأحد 08 ذو الحجة 1437هـ - 11 سبتمبر 2016م 05:55 م

ديفكا:اتفاق روسي- تركي سري للتعاون العسكري في سورية

ديفكا:اتفاق روسي- تركي سري  للتعاون العسكري في سورية
حديث سري بين أردوغان وبوتين

جي بي سي نيوز - : ذكر ملف ديفكا الأحد :  أن الضجة القائمة في الأيام الأخيرة والقائلة أن الرئيس الأميركي أوباما والرئيس الروسي بوتين ناقشا في الصين على هامش مؤتمر "جي – 20 " القيام بعملية عسكرية أميركية تركية لاحتلال الرقة في سورية، إضافة إلى الأنباء القائلة أن الرئيس الفلسطيني أبو مازن سيجتمع مع رئيس الحكومة نتنياهو في موسكو، كلها تأتي لهدف واحد فقط: لإخفاء الحقيقة عما دار خلال لقاء أوباما بوتين، وبوتين أردوغان.

وذكر ديفكا الذي رصدته جي بي سي نيوز وترجمته لقرائها : أن مصادره الاستخبارية والشرق أوسطية تفيد: أنه اتضح للرئيس الأميركي خلال لقائه مع بوتين، أن بوتين ليس على استعداد للتوصل إلى  أي اتفاقية أميركية روسية في سورية، وذلك لسبب بسيط وهو أن بوتين يؤمن بأن جميع أوراق الحرب في سورية في يديه، وأنه لم يبق لإدارة أوباما أية أوراق في الشرق الأوسط.

لقد توصل بوتين خلال المؤتمر إلى اتفاقية سرية مع الرئيس التركي أردوغان للتعاون العسكري الروسي التركي في سورية، وبدلا من أن يتم التوصل خلال المؤتمر إلى اتفاقية روسية أميركية، تم التوصل إلى اتفاقية روسية تركية.

وينص البند الرئيسي في هذه الاتفاقية على أن روسيا توافق على إقامة منطقة أمنية تركية في شمالي سورية تمتد على 4000 كيلومتر مربع، وعلى أن يعمل الجيش وسلاح الجو التركي في هذه المنطقة دون أن يقوم الجيش وسلاح الجو الروسي بمضايقتهم. وستشمل هذه المنطقة المدن السورية جرابالوس، منبج، كليس، عزاز والباب. ومقابل ذلك وافقت تركيا على وقف دعمها لفصائل المعارضة، وغالبيتها من المنظمات الموالية للولايات المتحدة والسعودية، المتمركزة في شمال سورية وبشكل خاص في حلب.  ولهذا السبب وافق بوتين على إقناع الرئيس السوري بشار الأسد بالموافقة على التدخل العسكري في بلاده.

وقال الموقع :  إن البيانات التي أطلقها الأسد ضد التدخل التركي هي في الحقيقة لإخفاء موافقته. وذلك يعني أن تركيا العضو في حلف الناتو قامت من وراء الولايات المتحدة بالاتفاق مع روسيا حول الخطوات القادمة في الحرب في سورية.

المصدر : جي بي سي نيوز - القدس المحتلة .

 




مواضيع ساخنة اخرى

بغداد تلغي زيارة وزير الدفاع التركي إليها احتجاجا على قصف العراق
بغداد تلغي زيارة وزير الدفاع التركي إليها احتجاجا على قصف العراق
بعد أسبوع من كارثة بيروت.. عون يجدد وعده لأهالي الضحايا
بعد أسبوع من كارثة بيروت.. عون يجدد وعده لأهالي الضحايا
مجددا... الصباغ رئيسا لمجلس الشعب السوري بالتزكية
مجددا... الصباغ رئيسا لمجلس الشعب السوري بالتزكية
خبير فرنسي: مواد كيمياوية خطرة باقية في مرفأ بيروت
خبير فرنسي: مواد كيمياوية خطرة باقية في مرفأ بيروت
ترامب: الشرطة تعاملت مع حادث إطلاق نار خارج البيت الأبيض
ترامب: الشرطة تعاملت مع حادث إطلاق نار خارج البيت الأبيض
مصدر أمني عراقي: وقوع انفجار قرب معبر على الحدود بين العراق والكويت .. بالفيديو
مصدر أمني عراقي: وقوع انفجار قرب معبر على الحدود بين العراق والكويت .. بالفيديو
جنبلاط يدعو لحكومة "محايدة" تشرف على انتخابات مبكرة
جنبلاط يدعو لحكومة "محايدة" تشرف على انتخابات مبكرة
مذيعة سي ان ان "تمسح الارض "بجبران باسيل .. شاهد
مذيعة سي ان ان "تمسح الارض "بجبران باسيل .. شاهد
السيسي يطالب اللبنانيين بالنأي ببلادهم عن التجاذبات الإقليمية
السيسي يطالب اللبنانيين بالنأي ببلادهم عن التجاذبات الإقليمية
الاستخبارات الأميركية : الصين تريد خسارة ترمب
الاستخبارات الأميركية : الصين تريد خسارة ترمب
عون يتحدث للمرة الأولى عن فرضية العدوان الخارجي ويكشف ما طلبه من ماكرون
عون يتحدث للمرة الأولى عن فرضية العدوان الخارجي ويكشف ما طلبه من ماكرون
لبنان : ارتفاع اعداد ضحايا انفجار مرفأ بيروت الى 154 قتيلا و5 الاف جريح
لبنان : ارتفاع اعداد ضحايا انفجار مرفأ بيروت الى 154 قتيلا و5 الاف جريح
لبنانيون يهتفون لماكرون”ثورة، ثورة، ساعدونا”  - (فيديوهات)
لبنانيون يهتفون لماكرون”ثورة، ثورة، ساعدونا” - (فيديوهات)
الولايات المتحدة تسحب 12 ألف عسكري من ألمانيا
الولايات المتحدة تسحب 12 ألف عسكري من ألمانيا
توجهات لتقليم أظافر إيران في سوريا.. بمباركة روسية!
توجهات لتقليم أظافر إيران في سوريا.. بمباركة روسية!
روسيا تنشر فيديو لاعتراضها طائرة أميركية "كانت تتجسس"
روسيا تنشر فيديو لاعتراضها طائرة أميركية "كانت تتجسس"
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

يمكنك أيضا قراءة X

رئيس الوزراء الجزائري يؤكد أن جهات تعرقل عمل الرئيس تبون!


اقرأ المزيد