أغلاق



د .فطين البداد

تعرف على الحقيقة بخصوص ضم الاغوار والضفة ومصير الفلسطينيين

2020/05/31 00:51

ليسمح لي قرائي الاعزاء، ان اكتفي لمقال هذا الاسبوع بمقابلة اجراها رئيس وزراء الكيان العبري نتنياهو مع صحيفة اسرائيل اليوم الخميس 28 - 5 - 2020 يكشف فيها اسرارا عن خطته في ضم الاغوار والضفة ، وأنقلها هنا مترجمة عن موقع جي بي سي نيوز الذي نشرها الجمعة ، مع اعتقادي الجازم أنه لا ضير من تكرار نشرها ليس هنا فقط بل في جميع وسائل الاعلام الفلسطينية والعربية ليقف القارئ العربي على حقيقة الضم بلسان الذي سينفذه شخصيا ، بدل كل هذه التحليلات والخزعبلات التي بتنا نسمعها من محللين وكتاب ومراكز دراسات ومن يطلقون على انفسهم " صناع راي " في مشارق ارض العرب العاربة ومغاربها ، اما الضعوط والتأجيل فهي تكتيكية ـ واتمنى من الاخوة في التحرير ان يميزوا بعض الفقرات التي اشرت اليها لتكون ظاهرة اكثر من غيرها عند النشر .. الى المقابلة :

س- قلت في الخطاب الذي ألقيته أمام الكنيست بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة : إنه لا يوجد بديل لقيادتك في اليمين الإسرائيلي، وأن جميع البقية انشقاقيون، ورغم ذلك وقف الجميع حولك.

ج- لم أقل لا يوجد بديل، بل قلت إنهم يريدون إسقاطي من أجل إسقاط اليمين من السلطة، هكذا هم يعتقدون، وبالتأكيد أنهم كانوا سيجدون شخصا ما، ولا يهمهم حتى لو كان انشقاقيا، وخانعا، ويخفض رأسه أمام الافتراءات التي يروجونها عن طريق رسلهم في وسائل الإعلام، والناطقين باسمهم، وقد كان لديهم أشخاص من هذا القبيل في الماضي، والذين نفذوا عمليات تدمير مستوطنات، أما أنا فلا أفعل ذلك، لذا يريدون التخلص مني، لأنهم يعتقدون أن هذه الطريق للسيطرة على اليمين، وعلى الدولة، وفي اسوأ الحالات سيكون هناك شخص من اليمين لفعل ذلك.

س- المعارضة في اليمين تتهمك بالتراجع بسبب مسألة فرض السيادة على غور الأردن ؟

ج- تراجع ؟؟ هل هم الذين طرحوا مسألة فرض السيادة أمام الأميركيين؟ من الذي طرح ذلك؟ هذه المرة الأولى منذ إقامة الدولة التي أنجح فيها في الحصول على اعتراف الأميركيين أولا بهضبة الجولان والقدس، ثم بتسوية تتيح الفرصة لاعتراف الأميركيين بأراضي الوطن في  يهودا والسامرة  ... هذا قرار ترامب، لكن من الذي ناقشه في ذلك؟ أنا وليس أي شخص آخر".

س- واضح، بيد أنهم يقولون: إن هذا الاتفاق يؤدي أيضا لإقامة دولة فلسطينية؟

ج-هناك في هذه الاتفاقية فرصة تاريخية لتغيير اتجاه التاريخ الذي كان ذا اتجاه واحد طيلة الوقت.. جميع المخططات السياسية التي طرحت علينا في الماضي اشتملت على تنازل من قبلنا عن أجزاء من أرض إسرائيل، العودة إلى خطوط عام 1967، وتقسيم القدس، وإدخال لاجئين فلسطينيين، وصفقة القرن هي عكس ذلك... فلسنا نحن المطالبين بالتنازل، بل الفلسطينيون هم المطالبون بالتنازل، بغض النظر عن المفاوضات، والعملية ستتواصل إذا استجابوا لتنفيذ عشرة شروط صعبة والتي تتضمن سيادة إسرائيلية على المنطقة الواقعة غربي نهر الأردن، وإبقاء القدس موحدة، عدم إزالة مستوطنات، وسيادة إسرائيلية على مناطق واسعة من الضفة الغربية وأماكن أخرى. ويجب أن يعترفوا أننا المسيطرون أمنيا على كل المنطقة. فإذا وافقوا على كل ذلك، سيكون لديهم كيان خاص بهم والذي يصفه الرئيس ترامب كدولة. وستجد من سيقول لك، بل لقد قال لي ذلك سياسي أميركي: "لكن يا نتنياهو، هذه لن تكون دولة. فقلت له: اطلق عليها ما شئت " .

س- هناك آلاف الفلسطينيين يعيشون في غور الأردن، فهل سنمنحهم الجنسية الإسرائيلية؟

ج- لا. بل سيبقون كجيب فلسطيني، فنحن لن نضم أريحا، ولا نرغب في تطبيق السيادة عليهم، سوف يبقون مواطنين فلسطينيين، لكن السيطرة الأمنية ستبقى بأيدينا.

س- قلت: يجب تنفيذ هذه العملية بذكاء وفطنة، فهل تخشى من قرارات محكمة لاهاي الجنائية الدولية ؟

ج- نعم، لكن المحكمة الجنائية في لاهاي اتخذت قرارا بأننا نفذنا جرائم حرب، نحن ندافع عن الوطن ورغم ذلك، فإن الجنود والقادة متهمون بارتكاب جرائم حرب، لأننا تجرأنا على بناء منازل في جيله أو بيت إيل. هذا سخيف، هذه لعبة معروفة نتائجها مسبقا، وسنناضل ضد هذا الوضع مثلما نناضل ضد وباء كورونا، وسنناضل لفرض السيادة، يجب أن نحارب هذه التحريضات والاتهامات ضدنا". انتهى اللقاء .

إذن : الخرائط جاهزة ، ومن خارج المقابلة معلومات عن ان وقف الاستيطان في منطقة " ج " لمدة اربع سنوات هو وعد يشبه تماما وعود اوسلو وما قبلها وما بعدها ..

لقد فات السبت .. ولا يمكن للفلسطينيين فعل شيء ، أما التهديدات الاوروبية فـ " اكتب على ذيل الحمام البري " .

د .فطين البداد

مواضيع ساخنة اخرى

ليبيا.. مليشيا حفتر تقتل امرأة وتختطف شابا بمدينة هون
ليبيا.. مليشيا حفتر تقتل امرأة وتختطف شابا بمدينة هون
رويترز: تحركات الكاظمي أظهرت محدودية سلطاته في مواجهة نفوذ الميليشيات
رويترز: تحركات الكاظمي أظهرت محدودية سلطاته في مواجهة نفوذ الميليشيات
انهيار أهم صفقات الأسد.. هذا ما تعنيه صرخات رامي مخلوف
انهيار أهم صفقات الأسد.. هذا ما تعنيه صرخات رامي مخلوف
تفاصيل جديدة عن تفجيرات نطنز... وإستراتيجيّة أميركية – إسرائيلية مشتركة
تفاصيل جديدة عن تفجيرات نطنز... وإستراتيجيّة أميركية – إسرائيلية مشتركة
وفاة معتقل جديد بمصر.. ومركز حقوقي يطالب بالتحقيق
وفاة معتقل جديد بمصر.. ومركز حقوقي يطالب بالتحقيق
تعثر مستمر لمفاوضات حكومة لبنان مع صندوق النقد
تعثر مستمر لمفاوضات حكومة لبنان مع صندوق النقد
تشييع جثمان شهيد سلفيت بالضفة.. هكذا ودعته أمه .. بالفيديو
تشييع جثمان شهيد سلفيت بالضفة.. هكذا ودعته أمه .. بالفيديو
أنباء عن مقتل أحد أهم قادة جماعة "أبو سياف" بالفلبين
أنباء عن مقتل أحد أهم قادة جماعة "أبو سياف" بالفلبين
بالتفصيل.. معابر حزب الله العسكرية وطريق طهران-بيروت
بالتفصيل.. معابر حزب الله العسكرية وطريق طهران-بيروت
مجلس الأمن يرفض مشروع القرار الروسي بشأن المساعدات إلى سوريا
مجلس الأمن يرفض مشروع القرار الروسي بشأن المساعدات إلى سوريا
الري المصرية: مصر لن تقبل أي صياغات منقوصة لا تراعي شواغلها أو تؤجل مناقشة خلافات سد النهضة
الري المصرية: مصر لن تقبل أي صياغات منقوصة لا تراعي شواغلها أو تؤجل مناقشة خلافات سد النهضة
غوتيريس يندد بـ"تدخل أجنبي غير مسبوق" في ليبيا
غوتيريس يندد بـ"تدخل أجنبي غير مسبوق" في ليبيا
اغتيال المحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي .. بالفيديو
اغتيال المحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي .. بالفيديو
بوريل: علاقتنا مع تركيا باتت أهم قضية خارجية للاتحاد الأوروبي
بوريل: علاقتنا مع تركيا باتت أهم قضية خارجية للاتحاد الأوروبي
"العفو الدولية" تنتقد استغلال القوانين في لبنان لمضايقة النشطاء
"العفو الدولية" تنتقد استغلال القوانين في لبنان لمضايقة النشطاء
استشهاد معتقل فلسطيني في السجون الإسرائيلية
استشهاد معتقل فلسطيني في السجون الإسرائيلية