أغلاق



ترامب

حصيلة أول أيام جلسات مساءلة ترامب العلنية ووضع الديمقراطيين

2019/11/14 22:52

جي بي سي نيوز :- قالت قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، إن جلسة المساءلة العلنية للرئيس الأمريكي أبرزت الضعف لدى الحزب الديمقراطي، ووضعت النواب الديمقراطيين المعتدلين تحت الضغط.

ولفتت القناة إلى أن الجلسات العلنية للتحقيق في قضية عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اختتمت من دون الكشف عن أي أمر مهم، وأظهرت أيضا نقاط الضعف في الشهود الديمقراطيين الرئيسيين، الذين اعتمدوا بشكل أساسي على المعلومات المستعملة ولم يتفاعلوا مع ترامب مطلقا.

واعتبرت "فوكس نيوز" أن النائب مايك كويغلي، بدا أنه يتبنى في شهادته الإشاعات المتداولة، إذ قال إن "الإشاعة يمكن أن تكون دليلا أفضل بكثير من الدليل المباشر".

ويتكون مجلس النواب الأمريكي من 431 عضوا، بينهم 233 ديمقراطيا، فيما يحتاجون إلى 217 موافقة فقط لإقالة ترامب.

ولفتت "فوكس نيوز" في هذا السياق، إلى أنه بإمكان الديمقراطيين أن يخسروا 16 صوتا من صفوفهم فقط، في حال أرادوا الاستمرار في إجراءات عزل ترامب، لكنها أشارت في المقابل إلى أن 31 عضوا ديمقراطيا من مجلس النواب يعدون من الديمقراطيين المعتدلين، الذين يشعرون بتزايد الضغوط عليهم على خلفية المسار الذي سلكته الشهادات.

ومع اختتام الجلسة العلنية، يوم الأربعاء، رفضت لجنة التحقيق النيابية بـ 13 صوتا مقابل 9، اقتراحا جمهوريا لاستدعاء مسرب المعلومات.

وتساءل رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأمريكي آدم شيف، الذي يشرف على التحقيق، حول ما إذا كان ترامب قد قام "بدعوة أوكرانيا إلى التدخل في الانتخابات الأمريكية"، وما إذا كان قد "قام باستغلال سلطته".

وقد تمهد هذه الجلسات الطريق أمام موافقة مجلس النواب على توجيه اتهامات لترامب، كما قد يؤدي هذا لمحاكمة في مجلس الشيوخ بشأن ما إذا كان ينبغي إدانة ترامب في هذه التهم وعزله من منصبه، لكن الجمهوريين الذين يسيطرون على مجلس الشيوخ لم يبدوا أي تأييد لعزل الرئيس الأمريكي.

ويتهم ترامب بأنه أوقف المساعدات العسكرية الأمريكية لأوكرانيا من أجل الضغط عليها لفتح تحقيق بتهم الفساد مع جو بايدن، الذي يعد من أوفر المرشحين في الحزب الديمقراطي حظا لمواجهة ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

من جهة أخرى، أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن ترامب يراهن على أن التحقيق الذي يقوده الديمقراطيون، يمكن أن يصبح مساعدا له في الفوز بالانتخابات الرئاسية في نوفمبر عام 2020.

المصدر: "فوكس نيوز"

مواضيع ساخنة اخرى

لسوء الأوضاع المعيشية.. لبنانيان ينتحران في يوم واحد
لسوء الأوضاع المعيشية.. لبنانيان ينتحران في يوم واحد
السراج يبحث مع وزير الدفاع التركي الأوضاع في ليبيا والتنسيق الأمني
السراج يبحث مع وزير الدفاع التركي الأوضاع في ليبيا والتنسيق الأمني
بشار الأسد يمحو بالعرين آثار ابن خاله في البستان
بشار الأسد يمحو بالعرين آثار ابن خاله في البستان
وزير الري المصري: إذا انهار سد النهضة فسيغرق السودان بالكامل
وزير الري المصري: إذا انهار سد النهضة فسيغرق السودان بالكامل
بومبيو: لن نسمح لإيران بزعزعة استقرار المنطقة مجدداً
بومبيو: لن نسمح لإيران بزعزعة استقرار المنطقة مجدداً
ذي أتلانتك: كيف تحول كورونا في أمريكا إلى مرض اسمه ترامب
ذي أتلانتك: كيف تحول كورونا في أمريكا إلى مرض اسمه ترامب
نتنياهو للأسد: لن نسمح لإيران بتمكين تواجدها بسوريا
نتنياهو للأسد: لن نسمح لإيران بتمكين تواجدها بسوريا
أزمة سفيرة واشنطن في بيروت تتفاعل.. القاضي يستقيل
أزمة سفيرة واشنطن في بيروت تتفاعل.. القاضي يستقيل
شكري: سد النهضة سيهدد حياة أكثر من 150 مليون مصري وسوداني
شكري: سد النهضة سيهدد حياة أكثر من 150 مليون مصري وسوداني
شكري أمام مجلس الأمن: لن نسمح بأي تهديد لأمن مصر المائي
شكري أمام مجلس الأمن: لن نسمح بأي تهديد لأمن مصر المائي
ماكرون: فرنسا لا تدعم حفتر وروسيا تلعب على “التناقض” في ليبيا بواسطة ميليشيا فاغنر
ماكرون: فرنسا لا تدعم حفتر وروسيا تلعب على “التناقض” في ليبيا بواسطة ميليشيا فاغنر
الإفراج عن 14 مقاتلاً من "كتائب حزب الله" الموالي لإيران في العراق
الإفراج عن 14 مقاتلاً من "كتائب حزب الله" الموالي لإيران في العراق
بلبلة في لبنان بعد اعتراف خطير لوزير الداخلية .. بالفيديو
بلبلة في لبنان بعد اعتراف خطير لوزير الداخلية .. بالفيديو
إسرائيل تكثف غاراتها خلال زيارة قاآني السرية للبوكمال السورية
إسرائيل تكثف غاراتها خلال زيارة قاآني السرية للبوكمال السورية
الأمم المتحدة : مخطط ضم أجزاء من الضفة "غير شرعي"
الأمم المتحدة : مخطط ضم أجزاء من الضفة "غير شرعي"
الجيش الليبي: تحرير الجفرة وسرت من مرتزقة فاغنر بات أمرا ملحا
الجيش الليبي: تحرير الجفرة وسرت من مرتزقة فاغنر بات أمرا ملحا