Date : 01,12,2022, Time : 08:52:47 PM
4566 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الجمعة 26 صفر 1444هـ - 23 سبتمبر 2022م 06:11 م

كييف تعلن إصابة جنرال روسي.. الانفصاليون يبدؤون استفتاءات الانضمام لروسيا وسط تنديد غربي

كييف تعلن إصابة جنرال روسي.. الانفصاليون يبدؤون استفتاءات الانضمام لروسيا وسط تنديد غربي
مقترعون أمام "مركز اقتراع متنقل" في إحدى القرى بمقاطعة لوغانسك

جي بي سي نيوز :- بدأ التصويت -صباح اليوم الجمعة- في استفتاءات على الانضمام إلى روسيا الاتحادية في المناطق الأوكرانية الخاضعة للسيطرة الروسية، وسط تنديد متواصل من جانب كييف والقوى الغربية.

ومن المقرر أن يستمرّ التصويت -الذي بدأ الساعة 5 بتوقيت غرينتش- حتى 27 سبتمبر/أيلول الجاري في منطقتي دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين المواليتين لروسيا (شرق)، وفي منطقتي خيرسون وزاباروجيا الخاضعتين لسيطرة الروس (جنوب)، وذلك في خضم الحرب الروسية في أوكرانيا.

وكانت السلطات الموالية لموسكو في هذه المناطق الأربع -التي تمثل حوالي 15% من أراضي أوكرانيا- قد تداعت لإجراء استفتاءات عاجلة بشأن الانضمام إلى روسيا، ولا سيما بعد تسارع وتيرة الهجوم المعاكس الذي تشنه القوات الأوكرانية منذ أسابيع، واستعادت به مناطق واسعة كانت القوات الروسية قد سيطرت عليها منذ بدء الحرب في 24 فبراير/شباط الماضي.

ووفقا لوكالة رويترز، فإن روسيا لا تسيطر بشكل كامل على أي من المناطق الأربع، وتسيطر على نحو 60% فقط من دونيتسك.

وتتشابه هذه الاستفتاءات التي جرى الإعداد لها منذ شهور مع الاستفتاء الذي أجري عام 2014 في شبه جزيرة القرم، والذي أضفى الطابع الرسمي على ضمّ روسيا لتلك المنطقة.

"لحظة تاريخية"

من جهته، قال دينيس بوشيلين رئيس الانفصاليين في دونيتسك إن إجراء الاستفتاء "لحظة تاريخية، ليس فقط لأننا مؤمنون بنتائجه الإيجابية، بل لأنه ذروة طريقنا الصعب والطويل".

وأضاف "في البداية أصبحنا دولة مستقلة، بعد ذلك حصلنا على اعتراف باستقلال جمهوريتنا، وها هي الخطوة الثالثة المتمثلة في الانضمام إلى روسيا. سنعود إلى بيتنا، إنه الدافع الأساسي لمعركتنا".

وفي وقت سابق، حذّر بوشيلين من أن كييف حشدت عددا كبيرا من القوات، ولم يستبعد شنَّ هجوم على مناطق سيطرتهم.

وفي السياق نفسه، قال فلاديمير روغوف -وهو مسؤول في الإدارة المدعومة من روسيا في جنوب أوكرانيا- "بدأ التصويت في الاستفتاء على أن تصبح منطقة زاباروجيا جزءا من روسيا باعتبارها كيانا أصيلا من روسيا الاتحادية. إننا عائدون إلى الوطن".

في المقابل، تقول كييف إن سكان تلك المناطق الخاضعة للسيطرة الروسية يجبرون على التصويت، ويهددون بالعقاب إذا لم يشاركوا في الاستفتاء.

وقال سيرغي غايداي الحاكم الأوكراني لمقاطعة لوغانسك إن مدير إحدى الشركات في بلدة بيلوفودسك التي تسيطر عليها روسيا، أخبر الموظفين أن الاستفتاء إلزامي، وأن من يرفضون المشاركة سيُطردون وتسلم أسماؤهم إلى جهاز الأمن.

وأضاف أن السلطات الروسية في بلدة ستاروبيلسك منعت السكان من المغادرة حتى يوم الثلاثاء، وأرسلت مجموعات مسلحة لتفتيش المنازل وإجبار الناس على الخروج للمشاركة في الاستفتاء.

وقال يوري سوبوليفسكي، النائب المعزول لرئيس مجلس خيرسون -في رسالة عبر تطبيق تلغرام- "يهيمن الذعر على الحالة النفسية للروس لأنهم لم يكونوا مستعدين لإجراء ما يوصف بالاستفتاء بهذه السرعة. لا يوجد دعم، ولا يوجد ما يكفي من الناس".

تنديد أوكراني وغربي

ونددت أوكرانيا والقوى الغربية بهذه الاستفتاءات، ووصفتها بأنها غير شرعية وأنها مقدمة لعملية ضم غير قانونية.

وقالت كييف إن الاستفتاءات مؤشر على خوف موسكو، وأكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي -أمس الخميس- أن "أي قرار قد تتخذه القيادة الروسية لا يغير شيئا بالنسبة لأوكرانيا".

وجاءت عبارات التنديد أيضا من جانب الرئيس الأميركي جو بايدن، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وكذلك من حلف شمال الأطلسي (ناتو) والاتحاد الأوروبي.

وقالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا -التي تقوم عادة بمهام مراقبة الانتخابات- إن النتائج لن يكون لها أثر قانوني، لأنها لا تتوافق مع القانون الأوكراني أو المعايير الدولية ولأن المناطق غير آمنة.

وفي أحدث ردود الفعل الغربية، قالت الحكومة السويسرية إن "الاستفتاءات في الأراضي الأوكرانية التي تحتلها روسيا مخالفة للقانون الدولي". وأفادت وكالة رويترز بأن الخارجية السويسرية استدعت السفير الروسي أمس الخميس.

في المقابل، تقول روسيا إن الاستفتاءات تمنح سكان تلك المناطق فرصة التعبير عن آرائهم، وقال وزير الخارجية سيرغي لافروف في وقت سابق "منذ بداية العملية قلنا إن شعوب المناطق المعنية يجب أن تقرر مصيرها".

وتأتي هذه التطورات بعدما أعلنت روسيا الأربعاء تعبئة جزئية لقوات الاحتياط لتعزيز خط الجبهة في أوكرانيا، وهي أول تعبئة روسية في وقت الحرب منذ الحرب العالمية الثانية.

وقالت موسكو إن وضع "العملية العسكرية الخاصة" في أوكرانيا لم يتغير بعد إعلان التعبئة الجزئية، ولوّحت باستخدام كل أنواع الأسلحة -بما فيها النووية الإستراتيجية- للدفاع عن أي مناطق تنضم إليها من أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن 10 آلاف شخص تطوعوا للقتال في أوكرانيا أمس الخميس، في اليوم الأول من التعبئة الجزئية.

في المقابل، أفادت تقارير إعلامية غربية بحالات ازدحام في منافذ روسية برية بعد إعلان التعبئة، وقالت وكالة رويترز إن حرس الحدود في كل من إستونيا ولاتفيا وليتوانيا وبولندا ودول أخرى من الاتحاد الأوروبي لها حدود مع روسيا، بدؤوا إعادة الروس من المعابر بحجة أن بلادهم في حرب مع أوكرانيا.

تطورات ميدانية

وقالت هيئة الأركان العامة الأوكرانية -اليوم الجمعة- إن روسيا شنت هجمات في دونيتسك، كما أعلنت أن القوات الأوكرانية نفذت قصفا أدى لإصابة جنرال روسي في لوغانسك.

وأضافت "لا يزال العدو يتكبد خسائر خاصة في صفوف القادة".

وقالت مصادر للجزيرة إن الجيش الأوكراني يحقق تقدما ملحوظا في محور ليمان شمال دونيتسك، وهي الجبهة الجديدة التي فتحتها القوات الأوكرانية بهدف استعادة السيطرة على مدن إستراتيجية في المنطقة.

في غضون ذلك، أفاد مراسل الجزيرة في إقليم دونباس -الذي يضمّ مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك- بأن 19 شخصا أصيبوا، وحوصر عشرات تحت الأنقاض إثر غارة جوية روسية استهدفت مبنى من 9 طوابق في مدينة توريتسك شرقي الإقليم.

جرائم حرب

من ناحية أخرى، قالت لجنة التحقيق الدولية بشأن أوكرانيا -المكلفة من قبل مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة- إن التحقيقات الأولية توصلت إلى أدلة على وقوع جرائم حرب في أوكرانيا.

وقال رئيس اللجنة إريك موزي خلال جلسة لمجلس حقوق الإنسان -اليوم الجمعة- عرض فيها أكثر المعلومات تفصيلا منذ بدء عمل اللجنة، إن الفريق "صُعق بعدد الإعدامات الكبير في المناطق التي زرناها".

وأضاف أن اللجنة تحقق حاليا في ملف الإعدامات في 16 بلدة وتجمعا سكنيا، من دون أن يحدد أي الأطراف هو المتهم بتنفيذ تلك الإعدامات.

وقالت اللجنة أيضا إنها جمعت شهادات عن جرائم تشمل التعذيب والعنف الجنسي في منشآت احتجاز روسية.

المصدر : الجزيرة + وكالات



مواضيع ساخنة اخرى

احتجاجات طلابية على القيود الصارمة لمكافحة كورونا في بكين
احتجاجات طلابية على القيود الصارمة لمكافحة كورونا في بكين
غضب أوروبي مكبوت من بايدن.. "أكبر مستفيد من الحرب"
غضب أوروبي مكبوت من بايدن.. "أكبر مستفيد من الحرب"
50 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى
50 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى
العراق.. مقتل راقصة على يد شقيقها في بغداد
العراق.. مقتل راقصة على يد شقيقها في بغداد
شاهدوا الصور : نادين الراسي تثير الجدل .. رقص وتكسير صحون في إحدى السهرات
شاهدوا الصور : نادين الراسي تثير الجدل .. رقص وتكسير صحون في إحدى السهرات
أميرة النرويج تتخلى عن واجباتها.. والسبب خطيبها "الطبيب الساحر"
أميرة النرويج تتخلى عن واجباتها.. والسبب خطيبها "الطبيب الساحر"
انتخابات الكونغرس النصفية.. ترامب: أنقذوا الحلم الأميركي
انتخابات الكونغرس النصفية.. ترامب: أنقذوا الحلم الأميركي
المودل الفرنسية مارين الحيمر تشهر إسلامها
المودل الفرنسية مارين الحيمر تشهر إسلامها
الاتحاد الأوروبي يجمّد أصول روسية بقيمة 17 مليار يورو
الاتحاد الأوروبي يجمّد أصول روسية بقيمة 17 مليار يورو
روسيا: القنبلة القذرة قد تدفعنا لمواجهة مباشرة مع الناتو
روسيا: القنبلة القذرة قد تدفعنا لمواجهة مباشرة مع الناتو
زيلينسكي: قادرون على إسقاط معظم الصواريخ الروسية
زيلينسكي: قادرون على إسقاط معظم الصواريخ الروسية
لأول مرة منذ 80 عاماً.. أميركا ترسل القوة 101 لأوروبا فما هي؟
لأول مرة منذ 80 عاماً.. أميركا ترسل القوة 101 لأوروبا فما هي؟
أميركا تنفي تقارير إيرانية عن احتجاز زورقين في البحر الأحمر
أميركا تنفي تقارير إيرانية عن احتجاز زورقين في البحر الأحمر
علاء مرسي: ندمت على مشهد "ماما حلوة" لهذا السبب
علاء مرسي: ندمت على مشهد "ماما حلوة" لهذا السبب
الاتحاد الأوروبي: عقوبات على أفراد وكيانات إيرانية لارتكاب جرائم وحشية
الاتحاد الأوروبي: عقوبات على أفراد وكيانات إيرانية لارتكاب جرائم وحشية
والد سارة سلامة يعلق على ملابس ابنته الجريئة: وعدتني أنها مش هتعمل كده
والد سارة سلامة يعلق على ملابس ابنته الجريئة: وعدتني أنها مش هتعمل كده
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

واشنطن بوست: إيران زادت من خطط اختطاف وقتل معارضيها في الخارج والاستخبارات الغربية ترد


اقرأ المزيد