Date : 30,09,2022, Time : 06:21:26 PM
4439 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 22 صفر 1444هـ - 19 سبتمبر 2022م 01:18 ص

كيف انهارت أسطورة القوة الروسية في سبعة أشهر؟

كيف انهارت أسطورة القوة الروسية في سبعة أشهر؟
دبابة روسية مدمرة

في آذار 2014، بعد بضعة أيام على غزو روسيا لشبه جزيرة القرم، قال الرئيس الأمريكي في حينه، براك أوباما، بأن روسيا ليست أكثر من “دولة إقليمية عظمى من الدرجة الثانية”، وأن أفعال فلادمير بوتين “تدل على ضعف لا قوة”. وتم توجيه انتقاد لاذع لباراك أوباما بسبب الاستخفاف العارض والنظرة غير المبالية بقوة عسكرية عظمى خطيرة. كان أوباما محقاً. فبعد شهرين، أعلن السناتور المتوفى جون مكين، بأن روسيا “محطة وقود تتظاهر بأنها دولة، محطة وقود تملك سلاحاً نووياً”. كان مكين محقاً. فبعد ثماني سنوات على ذلك، شخص واحد أثبت ويثبت صدق أوباما ومكين، وهو بوتين.

خلال سبعة أشهر، نفذت روسيا تدميراً ذاتياً مدهشاً للقيمة، وانتقلت من صورة خارجية لدولة عسكرية متقدمة “ستحتل كييف في 72 ساعة”، لتشكل حكومة دمى مؤيدة لها وتفرض تغييراً في البنية الهندسية الأمنية لأوروبا، إلى وضع إجماع في الغرب بأنها على شفا هزيمة عسكرية ضخمة.

في سبعة أشهر، مرت روسيا بالتحول من أوهام كبيرة تتمثل بـ “إقامة روسيا القيصرية” وأحلام حول “إعادة ترميم قوة وهيمنة الاتحاد السوفييتي”، إلى دولة عظمى من الدرجة الثانية ومجذومة في العالم. ثمة إنجاز بائس للروس الوطنيين والفخورين عنوان: فلادمير بوتين والحكومة الفاسدة التي قام برعايتها.

النجاحات العسكرية الأوكرانية المثيرة للانطباع في الأيام العشرة الأخيرة، حولت الحكمة التقليدية لمحللي الحرب، حتى لو أخطأ بعضهم في التفكير بأمنيات مثل “نقطة التحول في الحرب” أو “الانتصار الشامل لأوكرانيا والتشيك” أو “غلاف مجلة ذي ايكونومست الأسبوعية في هذا الأسبوع “إنهاء المهمة”، فإن هذه ليست النقطة المهمة، إلا أن أوكرانيا فازت بالحرب فعلياً.

انتقلت أوكرانيا من الدفاع المتشدد على الخطوط إلى انتصارات تكتيكية محلية، ومن هناك إلى إنجازات قطاعية مهمة على المستوى العملياتي. هذه الانتصارات لم تأت صدفة، بل تدل على تناسب قوى حقيقي واستخدام قوة، وعلى أداء فاشل للجيش الروسي على جميع المستويات. حتى لو كانت أوكرانيا غير قادرة على إقصاء روسيا من كل المنطقة التي احتلتها في حوض دونباس وجزر القرم، فإن أوكرانيا من ناحية استراتيجية انتصرت منذ اللحظة التي تبين فيها أن افتراضات بوتين الأساسية كانت أخطاء كبيرة. فتقديراته السياسية والعسكرية تبين فشلها في التفكير، وتبين أيضاً أن تقييمات تطور الحرب فشل ذريع في الإدراك.

بوتين، الذي نسبت له لسبب معين عبقريته الاستراتيجية وذكاؤه السياسي العالي طوال سنوات، أخطأ في ما لا يقل عن سبع تقديرات أساسية: أولاً، افتراضه باستسلام أوكرانيا بدون حرب، وأن زيلينسكي وحكومته سيهربون، وأن روسيا ستستقبل كمحررة، لكن كل هذا لم يحدث. ثانياً، أخطأ حين قدر نصراً سريعاً بسبب تفوق روسيا جواً وصواريخها وتكنولوجيتها وقوة نيرانها الدقيقة والمخابرات. ثالثاً، قراءة خاطئة لشخصية وتصميم والتزام الرئيس الأمريكي، جو بايدن. رابعاً، فشل تقييم كامل بخصوص الناتو، فقد افترض بوتين أن سيكون هناك ضعف سياسي خوفاً من المواجهة ومصالح متناقضة تضعف الحلف. فعلياً، هذا الحلف جدد نفسه وتوسع عند انضمام فنلندا والسويد إليه.

وثمة تقدير أساسي خامس، وهو تنبؤه بعدم شدة العقوبات الأمريكية والأوروبية، في النهاية تقدير خاطئ بأن اقتصاد روسيا سيصمد أمام العقوبات لفترة طويلة. بالعكس، حجم الضرر على الاقتصاد الكلي في روسيا كان ضخماً. سادساً، افتراضه بانهيار أوروبا سياسياً، ومن هنا ستغير سياستها تجاه أوكرانيا نتيجة أزمة الطاقة التي ستخلقها روسيا. وثمة تقدير أساسي أخير، هو أن روسيا لن يتم عزلها لوجود الصين والهند إلى جانبها، لكن هذا لم يحدث إلا جزئياً؛ وسواء عبر الرئيس الصيني أو رئيس حكومة الهند عن التحفظ علناً من بوتين في نهاية الأسبوع في لقاءات معهما في أوزباكستان، فقد رفضت الصين بيع السلاح لروسيا.

دكتاتورية فاسدة

إلى جانب الفشل الاستراتيجي، من الجدير التوقف عند الفشل العسكري؛ فثمة مسلمات ترسخت في بداية الحرب: الأولى أن أوكرانيا لن تتمكن من الانتصار في الحرب. فتناسب القوة العسكرية والتكنولوجية هي في غير صالحها بشكل ساحق. والدلائل على ضعف روسيا العسكري في الأداء في آذار ونيسان، حللها الخبراء بالقول إنه سيتم إجراء تعديلات وتعلم الدروس واستبدال الجنرال، وبعد ذلك حسم الحرب.

الثانية، أنه حتى لو لم تحقق روسيا انتصاراً حاسماً فمن غير المقبول القول بأنها ستهزم. السيناريو المعقول في هذه الحالة هو حرب استنزاف والحفاظ على الإنجازات الجغرافية الأولية في دونباس وعلى طول شاطئ البحر الأسود، من بحر آزوف شرقاً، وحتى أوديسا غرباً.

إن ربط الإخفاقات في الفضاء أوجد صورة وتوجهاً ظاهراً: فشل عسكري متعدد الأبعاد في بنية القوة ونشر القوات واستخدام القوة. ما أسباب ذلك؟ موارد قليلة، ومعنويات متدنية، وغياب تخطيط، واستخدام عقائد من الحرب العالمية الثانية، وعدم انضباط الوحدات، وعدم الدافعية، ونقص في مؤهلات المستويات العليا والمتوسطة، وغياب مستغرب لاستخدام التفوق الجوي، وأخطاء تكنولوجية في السلاح الدقيق، وبالأساس الإخفاق البنيوي في إدارة معركة مدمجة بين سلاح المشاة والمدرعات والمدفعية والمروحيات الهجومية والطائرات المسيرة وحرب السايبر.

اختفت عشرون سنة من إعجاب الغرب وإسرائيل بعبقرية مطلقة للعقيدة الروسية الحديثة التي تسمى “الحرب الهجينة”، التي تجمع بين القوات العسكرية والسايبر والحرب النفسية – السياسية. السبب ليس التكنولوجيا والتفكير العسكري، بل أمر أساسي أكثر. نظام فاسد وملوث ومضعف، وبعد ذلك تخريب مؤسسة ومنظمة وعملية في منظومتها البيئية، وجيش غير محصن. تقف أمام بوتين في هذه الأثناء أربعة بدائل سيئة، لن يخفف أي واحد منها حجم الفشل وتداعياته على روسيا. أحد البدائل هو اقتراح وقف إطلاق النار على أساس الخطوط القائمة والدعوة إلى مفاوضات مع الناتو على مستقبل أوكرانيا. مشكوك فيه حدوث ذلك، وفي كل الحالات بوتين سيضطر إلى إجراء المفاوضات مع أوكرانيا وليس مع بايدن.

وثمة بديل آخر، وهو التصعيد بوسائل القوة الجوية والصواريخ بعيدة المدى. لن يغير مسار الحرب إلى جانب الهدم والقتل هذا.

والبديل الثالث هو استخدام السلاح النووي التكتيكي بذريعة القيام بضربة وقائية لخلق رواية منتصرة بكل ثمن، ووقف الحرب. وثمة شك باللجوء إلى أمر كهذا. وإذا حدث ذلك، فضد من سيكون؟ لا توجد تجمعات عسكرية أوكرانية، لذلك يتوقع أن تكون الأهداف مدناً وبنى تحتية. حينئذ سيكون رد الناتو مدمراً، بما في ذلك تزويد فوري بمنظومات سلاح يمكنها الأضرار الشديد داخل روسيا. وأشار بايدن إلى ذلك في مقابلة مع برنامج “ستون دقيقة”. البديل الرابع هو الإبقاء على الوضع الراهن والافتراض بأن أوكرانيا سيغريها توسيع نجاحاتها، وبهذا ستعرض نفسها للإخفاقات. هذا كما يبدو هو البديل المعقول، لكن ربما يظهر تقدير بوتين بأنه خاطئ مرة أخرى.

سيتم في الأيام القريبة القادمة افتتاح نقاش في الغرب من جديد حول السياسة الصحيحة تجاه روسيا. المقاربة الوحيدة التي يمكن أن يرتكز عليها التفكير هي عدم دفع بوتين إلى الزاوية، ويجب عرض “جسر ذهبي” عليه: مبدأ “سون تسو” في “فن الحرب” من القرن السادس قبل الميلاد: توفير طريق انسحاب للعدو تحافظ على كرامته لمنع مواجهة في المستقبل. المقاربة الثانية المعاكسة هي أن بوتين حقير كبير، يقف وسط شبكة أنظمة غير ديمقراطية ومناهضة لأمريكا. نشرت المخابرات الأمريكية في الأسبوع الماضي تقريراً جاء فيه بأن روسيا استثمرت 300 مليون دولار في أعمال تخريب سرية، والتدخل والتجسس السياسي في أكثر من عشرين دولة في أرجاء العالم. يجب هزيمة بوتين بصورة حاسمة وتزويد أوكرانيا بطائرات “اف16” وطائرات مسيرة من نوع “نسر رمادي”، التي تحمل صواريخ “هيل فاير”. في الوقت نفسه، يجب إعطاء أوكرانيا ضمانات بعيدة المدى.

لا تقتصر روسيا على أنها دولة ضخمة بمساحتها الممتدة على 11 منطقة واسعة وأنها ذات إمكانات كامنة من الثراء العظيم، فروسيا حضارة وتاريخ كامل من الأدب والفن والموسيقى والعلوم والتكنولوجيا. عمل بوتين على دهورتها بصورة متعمدة إلى ديكتاتورية فاسدة ومتعفنة. دول كهذه لم تكن مزدهرة في أي يوم من الأيام. لذلك، وبدون صلة بتطورات الأسابيع القريبة المقبلة، فقد هزمت روسيا من قبل.

بقلم: ألون بنكاس - هآرتس




مواضيع ساخنة اخرى

بعد انتصاره قضائيا على هيرد.. جوني ديب يقع في حب محاميته
بعد انتصاره قضائيا على هيرد.. جوني ديب يقع في حب محاميته
بوريل: لا أتوقع أي تقدم قريباً في مفاوضات النووي
بوريل: لا أتوقع أي تقدم قريباً في مفاوضات النووي
مقتل 100 جندي باشتباكات ناغورني قره باغ.. ودعوات للتهدئة
مقتل 100 جندي باشتباكات ناغورني قره باغ.. ودعوات للتهدئة
واشنطن: النزاع بين أذربيجان وأرمينيا لا يمكن حله عسكريا
واشنطن: النزاع بين أذربيجان وأرمينيا لا يمكن حله عسكريا
أردوغان: يمكننا تأمين مقاتلات إذا لم تزودنا أميركا بـ"إف-16″ وهذه بدائلنا
أردوغان: يمكننا تأمين مقاتلات إذا لم تزودنا أميركا بـ"إف-16″ وهذه بدائلنا
إسرائيل تقصف مطار حلب.. وخروجه عن الخدمة
إسرائيل تقصف مطار حلب.. وخروجه عن الخدمة
ثالث جريمة باسم الحب في مصر.. أماني تلحق بنيرة وسلمى
ثالث جريمة باسم الحب في مصر.. أماني تلحق بنيرة وسلمى
بعد 11 عاما على "فوكوشيما".. النووي يتصدر في ظل أزمة الطاقة
بعد 11 عاما على "فوكوشيما".. النووي يتصدر في ظل أزمة الطاقة
من هي الفتاة التي توفيت مع الفنان الراسي في حادث السيارة .. صور
من هي الفتاة التي توفيت مع الفنان الراسي في حادث السيارة .. صور
الرئيس الإيراني يدعو التيارات السياسية العراقية للحوار لحل الأزمة
الرئيس الإيراني يدعو التيارات السياسية العراقية للحوار لحل الأزمة
قمة مصرية إماراتية في العلمين لبحث ملفات المنطقة
قمة مصرية إماراتية في العلمين لبحث ملفات المنطقة
عمان : العثور على طفلة حديثة ولادة في الشارع
عمان : العثور على طفلة حديثة ولادة في الشارع
اردني يفقد خمسة اطفال بحريق في الرصيفة .. هذا ما كتبه والدهم
اردني يفقد خمسة اطفال بحريق في الرصيفة .. هذا ما كتبه والدهم
غوتيريش يطالب موسكو بعدم قطع محطة زابوروجيا النووية عن شبكة كهرباء أوكرانيا
غوتيريش يطالب موسكو بعدم قطع محطة زابوروجيا النووية عن شبكة كهرباء أوكرانيا
قصة امرأة مع الحرام.. خططت لزواج ابنتها من عشيقها حتى يجمع بينهما في مصر
قصة امرأة مع الحرام.. خططت لزواج ابنتها من عشيقها حتى يجمع بينهما في مصر
أنباء عن منح ميشال عون الجنسية اللبنانية لابنة قاسم سليماني
أنباء عن منح ميشال عون الجنسية اللبنانية لابنة قاسم سليماني
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

خطاب عباس في الأمم المتحدة والقرار 181


اقرأ المزيد