Date : 25,05,2022, Time : 01:57:19 PM
4010 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأربعاء 09 شوال 1443هـ - 11 مايو 2022م 07:56 م

زيلينسكي يشدد على ضرورة استعادة كافة الأراضي الأوكرانية

زيلينسكي يشدد على ضرورة استعادة كافة الأراضي الأوكرانية
فولوديمير زيلينسكي

جي بي سي نيوز :- شدد الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، اليوم الأربعاء، على ضرورة استعادة كافة الأراضي الأوكرانية من السيطرة الروسية.

وفي وقت سابق من اليوم كان زيلينسكي قد أعلن أنه، وبالرغم من مناشدات بلاده، لم تتلق أوكرانيا كمية الأسلحة التي تحتاجها لفك حصار ماريوبول وتحرير المدينة.

وأشار زيلينسكي إلى أن المدافعين يواصلون مقاومتهم في مصنع آزوفستال.

وأكد أن كييف تستخدم جميع الوسائل الدبلوماسية الممكنة لإنقاذهم، لكن روسيا لا تسمح بأي من الخيارات المقترحة.

وختم قائلا إن المدن والبلدات الأوكرانية تعرضت لـ2250 صاروخا خلال شهرين ونصف الشهر من العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

من جهة أخرى، جدد الرئيس الأوكراني عزمه على تحقيق النصر من خلال توحيد الجهود الدولية في دعم أوكرانيا.

إلى ذلك وصف مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية المعارك بين القوات الروسية والأوكرانية بأنها تحولت إلى معركة مدفعية بين الطرفين، وأن موسكو تضيف أعدادا جديدة من القوات المقاتلة في أوكرانيا.

وأوضح أن روسيا لديها الآن 99 كتيبة مقاتلة في أوكرانيا، وتحتفظ بقوة ضخمة قادرة على استعمالها.

وأكد المسؤول أن القوات الروسية ما زالت بطيئة التقدم في منطقة دونباس، كاشفا أن منظومات "إس 300 " التي تسلمتها أوكرانيا من سلوفاكيا، تعمل بشكل جيد وتمنعُ سيطرة القوات الروسية على الأجواء.

مسار يطيل أمد الحرب

وتسلك المعارك الدائرة في جنوب وشرق أوكرانيا مسارا تصعيديا، والأخطر مسارا من شأنه أن يطيل أمد النزاع والحرب.

في أوديسا المطلة على البحر الأسود، تعرضت لوابل صواريخ وثق الجيش الأوكراني سقوط سبعة منها وإصابة منشأة مدنية أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى مدنيين.

واتهمت القوات المسلحة الأوكرانية روسيا باستهداف ميناء أوديسا لوقف تصدير المنتجات الزراعية وهي منتج رئيس للذرة والقمح، في الوقت الذي تحاول كييف والحلفاء فتح الموانئ أو توفير طرق بديلة لتصدير الحبوب والقمح والذرة.

وكثفت روسيا أيضا قصفها المدفعي وغاراتها الجوية على مصنع آزوفستال في مدينة ماريوبول المدمرة.

وفي هذا الصدد قالت ايرينا فيريشتشوك نائبة رئيس الوزراء الأوكراني، إن أكثر من ألف جندي أوكراني بينهم مئات الجرحى لا يزالون داخل مصنع آزوفستال في ماريوبول الجنوبية .

وكشفت هيئة الأركان الأوكرانية من جانبها عن مؤشرات تدل على استعداد روسيا لشن عمليات هجومية بمناطق في دونباس شرق البلاد وأخرى محيطة.

وصرح سيرغي غايداي حاكم منطقة لوغانسك قائلا: "معارك عنيفة تدور حول روبيجني وبيلوغوريفكا الواقعتين ضمن نطاق لوغانسك وأنباء عن سقوط ضحايا".

على الجانب الآخر تراقب الدول الغربية ما تعتبره انتهاكات روسية في أوكرانيا ويتعهد بمحاسبة الجناة ووفقا لرئيسة بعثة الأممية فهناك توثيق لعمليات القتل غير المبررة في مناطق كانت تحت سيطرة القوات الروسية .

مقتل 300 مدني بينهم نساء وأطفال ببوتشا

وأكدت ماتيلدا بوجنر رئيسة بعثة الأمم المتحدة لمراقبة حقوق الإنسان في أوكرانيا أن لديها تقارير عن مقتل 300 مدني بينهم نساء وأطفال في بوتشا ومناطق أخرى شمالي كييف كانت تسيطر عليها القوات الروسية، ويمكن أن يزيد العدد كلما زاد البحث.

وفي موقف يعكس انخراطا ألمانيا متزايدا في الحرب، أفادت بعثة ألمانيا في الناتو بأن الجيش الألماني نشر منظومة باتريوت تابعة لقوة الدفاع الجوي والصاروخي الألمانية-الهولندية المشتركة في سلوفاكيا لتأمين الجناح الشرقي للحلف.

الانفصاليون في خيرسون يعتزمون الطلب من بوتين ضمهم لروسيا

أعلن مسؤول محلي موالٍ لروسيا، اليوم الأربعاء، أن السلطات التي أنشأتها موسكو في منطقة خيرسون الأوكرانية ستطلب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضمّ المنطقة.

وقال مساعد المسؤول عن الإدارة العسكرية-المدنية في خيرسون، كيريل ستريموسوف، إنه "سيكون هناك طلب (موجّه إلى الرئيس الروسي) لضمّ منطقة خيرسون كجزء كامل من الاتحاد الروسي".

وقال للصحافيين إنه لا توجد خطط لإنشاء "جمهورية خيرسون الشعبية" على غرار إقليمي دونيتسك ولوغانسك في أوكرانيا.

وأضاف: "خيرسون هي روسيا"، مشيراً إلى أنه "لن تكون هناك جمهورية خيرسون الشعبية على أراضي إقليم خيرسون، ولن تجرى استفتاءات. بل سيكون القرار بناء على نداء القيادة الإقليمية في خيرسون إلى الرئيس الروسي، وسيكون هناك طلب لإدراج الإقليم ضمن منطقة مناسبة من الاتحاد الروسي".

وكان مسؤولون أوكرانيون قد توقعوا أن تخطط روسيا لإجراء استفتاء في الإقليم لإعلان استقلاله، على غرار ما فعلت في إقليمي دونيتسك ولوغانسك عام 2014. واعترفت موسكو بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك قبل يومين من بدء عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

من جهته قال الكرملين اليوم إن الأمر يرجع لسكان منطقة خيرسون في جنوب أوكرانيا في تحديد ما إذا كانوا يريدون الانضمام لروسيا.

وخيرسون القريبة من شبه جزيرة القرم، التي ضمتها موسكو في 2014، هي إلى الآن المدينة الأوكرانية المهمة الوحيدة التي سيطر عليها الروس بشكل كامل منذ بدء عمليتهم في أوكرانيا في 24 فبراير. وأعلنوا ذلك في الثالث من مارس.

وسبق أن أعلنت الإدارة الروسية لهذه المدينة الساحلية نيتها اعتماد الروبل بديلاً عن العملة الأوكرانية.

وكان المسؤول البرلماني الروسي، أندري تورتشاك، قد قال الأسبوع الماضي إن روسيا ستبقى في جنوب أوكرانيا "إلى الأبد"، وذلك خلال زيارته إلى مدينة خيرسون الأوكرانية التي أعلنت موسكو السيطرة التامة عليها منذ مارس الماضي.

وقال تورتشاك، النائب الأول لرئيس المجلس الاتحادي الروسي، كما نقل عنه بيان لـ"حزب روسيا الموحدة "الحاكم: "إذ أتوجه إلى سكان منطقة خيرسون، أود أن أقول مجدداً إن روسيا موجودة هنا إلى الأبد. يجب عدم التشكيك في ذلك".

وأضاف تورتشاك: "لن تكون هناك أي عودة إلى الماضي. سنعيش معاً، سنطور هذه المنطقة الغنية بتراثها التاريخي وشعبها الذي يقيم هنا".

وأكد أن روسيا ستساعد منطقة خيرسون "كما فعلت" بالنسبة إلى جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين في شرق أوكرانيا واللتين اعترفت موسكو باستقلالهما.

شولتس: أوكرانيا ستعاني من تداعيات الحرب لـ100 عام

اعتبر المستشار الألماني أولاف شولتس، اليوم الأربعاء، أن أوكرانيا قد تعاني من تداعيات الحرب مع روسيا "لمئة عام" بسبب الذخائر غير المنفجرة المنتشرة في عدد من المدن، مضيفاً أن الدول الحليفة ستساعدها في إعادة الإعمار.

وقال شولتس في مؤتمر صحافي إن "من يعيشون في ألمانيا يعرفون أنه لا يزال يُعثر على قنابل من الحرب العالمية الثانية بشكل متكرر وأن تهديدات القنابل مستمرة".

وأضاف: "على أوكرانيا أن تكون مستعدة لمواجهة تداعيات هذه الحرب لمئة عام".

وتابع: "ندرك أن مثل هذه الحروب لها عواقب تستمر لفترة طويلة، وجميع القنابل التي تُلقى حالياً ستبقى لفترة طويلة "على الأرض، مضيفاً أن على الدول الغربية "العمل معاً من أجل إعادة إعمار" أوكرانيا.

ولا تزال ألمانيا تعاني جراء القنابل غير المنفجرة التي غالباً ما تُكتشف في مواقع بناء، بعد 77 عاماً على انتهاء الحرب العالمية الثانية.

وفي ديسمبر الماضي انفجرت قنبلة تزن نحو 250 كلغ في موقع بناء بالقرب من محطة القطارات في ميونيخ بجنوب ألمانيا، ما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص وتعطل نشاط السكك الحديد.

سناتور روسي: موسكو ستجبر واشنطن على تعويضها عن الأصول المجمدة

أكد رئيس لجنة حماية سيادة الدولة لدى مجلس الاتحاد الروسي أندريه كليموف، أن روسيا ستجبر واشنطن على تعويض الأموال التي جمدتها، لافتا إلى وجود السبل اللازمة لذلك.

وكتب على "تيليغرام": "سددت روسيا في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين بصعوبة كبيرة الديون الخارجية للاتحاد السوفييتي، بما فيها ديون أوكرانيا، ولكن حتى ذلك الحين كانت إمكانياتها أكبر من أوكرانيا".

وشدد على أن "روسيا لا تخطط لسداد ديون أوكرانيا للمرة الثانية، وسوف تجبر الولايات المتحدة على تعويضها الـ300 مليار دولار التي حجزتها.. أوكرانيا مدينة لنا بالكثير".

وأشار أيضا إلى أن "الشعب الأوكراني لن يحصل على أي شيء تقريبا من القرض الجديد المرهق، /مساعدات واشنطن لكييف بـ40 مليار دولار/ وستذهب الأموال إلى الأسلحة والذخيرة والمسؤولين الفاسدين المقربين من الحزب الديمقراطي الأمريكي والدمى في كييف ومرتزقتهم".

وقال: "القرض العسكري قد يطيل قليلا من معاناة النازيين الجدد على الأراضي الأوكرانية، مما سيؤدي إلى مزيد من الضحايا والدمار والحزن والفقر لسكان أوكرانيا، وستؤكد الولايات المتحدة صفتها راعيا رئيسيا للإبادة الجماعية للشعب الأوكراني".

ولفت إلى أن القرض الخارجي الدموي سيزيد الدين الفلكي لأمريكا، وعجز موازنتها، ويزيد التضخم ويضعف الدولار.

وشدد كليموف على أن "كل الأسلحة التي دخلت الأراضي الأوكرانية سيتم تدميرها بلا شك، وفي إطار العملية الروسية لنزع سلاح أوكرانيا".

وتابع: "لدى شعب أوكرانيا الفرصة الوحيدة لإنهاء الكابوس الذي كانت واشنطن تضخه منذ عام 2014، للتخلص من إملاءات الغربيين وأتباعهم في كييف، واستعادة التعاون السابق مع روسيا والبدء في التنمية الحقيقية لبلادهم في صالح شعبهم وليس المغامرين الجيوسياسيين".

واختتم: "يأتي جو بايدن ويذهب، وسيتجدد التاريخ الروسي الأوكراني حتما بانتصارات جديدة وحقيقية، مثل انتصارنا الكبير المشترك على النازية في مايو 1945".

المصدر: "نوفوستي" + العربية 




مواضيع ساخنة اخرى

أمريكا تضيف أفرادا وكيانات على صلة بحماس إلى قائمة العقوبات
أمريكا تضيف أفرادا وكيانات على صلة بحماس إلى قائمة العقوبات
الجيش الإسرائيلي يعلن كشفه مسار نقل أسلحة "يديره صهر قاسم سليماني" من إيران إلى لبنان
الجيش الإسرائيلي يعلن كشفه مسار نقل أسلحة "يديره صهر قاسم سليماني" من إيران إلى لبنان
واشنطن ترحب بتسيير رحلة طيران بين صنعاء وعمّان
واشنطن ترحب بتسيير رحلة طيران بين صنعاء وعمّان
الكرملين: انضمام السويد وفنلندا للناتو خطأ جسيم ولن يحسن أمن أوروبا
الكرملين: انضمام السويد وفنلندا للناتو خطأ جسيم ولن يحسن أمن أوروبا
مجلس الأمن يعتمد بيانا يدين اغتيال شيرين أبو عاقلة ويدعو لتحقيق نزيه
مجلس الأمن يعتمد بيانا يدين اغتيال شيرين أبو عاقلة ويدعو لتحقيق نزيه
بريطانيا : أم تعترف أمام المحكمة بقتل أطفالها الثلاثة.. إليكم التفاصيل
بريطانيا : أم تعترف أمام المحكمة بقتل أطفالها الثلاثة.. إليكم التفاصيل
شهيدان في الضفة.. وإصابة ثالث برصاص الاحتلال في القدس- (شاهد)
شهيدان في الضفة.. وإصابة ثالث برصاص الاحتلال في القدس- (شاهد)
كشف موعد زواج ابنة ترامب من خطيبها العربي
كشف موعد زواج ابنة ترامب من خطيبها العربي
غوتيريش يدعو لوقف إطلاق نار بأوكرانيا..ويثير انتقاد زيلينسكي
غوتيريش يدعو لوقف إطلاق نار بأوكرانيا..ويثير انتقاد زيلينسكي
بايدن سيناقش مع الحلفاء سبل إبقاء روسيا "قيد المساءلة"
بايدن سيناقش مع الحلفاء سبل إبقاء روسيا "قيد المساءلة"
نحو 900 قتيل مدني حول كييف وروسيا تتوعد بهجمات جديدة
نحو 900 قتيل مدني حول كييف وروسيا تتوعد بهجمات جديدة
القبض على طاقم برنامج مقالب شهير في مصر
القبض على طاقم برنامج مقالب شهير في مصر
أبكاها بكلامه.. تسجيل صوتي لما دار بين محمد رمضان ورهام سعيد
أبكاها بكلامه.. تسجيل صوتي لما دار بين محمد رمضان ورهام سعيد
بايدن يوقع على تشريع إنهاء استيراد النفط الروسي وتعليق العلاقات التجارية مع موسكو ومينسك
بايدن يوقع على تشريع إنهاء استيراد النفط الروسي وتعليق العلاقات التجارية مع موسكو ومينسك
مستشارة للقذافي تكشف: كان وسيطا محتملا لإسرائيل
مستشارة للقذافي تكشف: كان وسيطا محتملا لإسرائيل
جيش الاحتلال ينشر منظومات دفاع جوي
جيش الاحتلال ينشر منظومات دفاع جوي
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

ارتفاع عدد ضحايا "المذبحة".. وتفاصيل مثيرة عن مهاجم تكساس


اقرأ المزيد