Date : 01,12,2021, Time : 08:50:48 PM
3598 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 25 ربيع الأول 1443هـ - 01 نوفمبر 2021م 12:38 ص

حول موقف أميركا المتداعي عالمياً

حول موقف أميركا المتداعي عالمياً
بريت ستيفنز

وصف جون كيربي، السكرتير الصحافي للبنتاغون، هجوماً بطائرة من دون طيار استهدف مؤخراً موقعاً عسكرياً أميركياً في سوريا يساعد في تدريب الحلفاء المحليين لمحاربة «داعش» بـ«الهجوم المتعمد المعقد والمنسق»، وأنه قد تم تنفيذه بواسطة خمس طائرات إيرانية من دون طيار، أطلقها وكلاء إيرانيون وتم تنفيذه بمساعدة ومباركة إيران.
سنرى ما إذا كان هناك أي نوع من الرد الأميركي، إذ لا تزال إدارة بايدن يائسة من إعادة إيران إلى طاولة المفاوضات لتوقيع اتفاق نووي من شأنه أن يوفر مليارات الدولارات من التمويل الذي يمكن أن تستخدمه طهران لشن المزيد من مثل هذه الهجمات.
وقد أفاد ديفيد سانجر المحرر بصحيفة «تايمز» الاثنين الماضي بأن وكالة الاستخبارات الروسية «S.V.R» تشارك مجدداً في حملة «لاختراق الآلاف من شبكات الكمبيوتر التابعة للحكومة الأميركية والشركات والمراكز الفكرية»، وفقاً لخبراء الأمن السيبراني بشركة «مايكروسوفت». ويأتي هذا بعد بضعة أشهر فقط من تحذير الرئيس بايدن شخصياً لفلاديمير بوتين من تكرار مثل هذه الهجمات، في الوقت الذي خففت فيه الولايات المتحدة من عقوباتها على منفذي الاختراقات السابقة.
في التوقيت نفسه تقريباً أعلن بايدن أن «الوقت قد حان للتهدئة»، لكن يبدو أن نظيره الروسي لا يوافق.
ومن الملاحظ أن هناك ارتفاعاً حاداً ومقلقاً في الرحلات الجوية العسكرية الصينية التي تقترب من المجال الجوي لتايوان، وقد تبلورت فكرة أن بكين قد تسعى للاستيلاء على الجزيرة التي تتمتع بحكم ديمقراطي بالقوة، في غضون أسابيع، وهو ما بدا احتمالاً واضحاً.
ادعى بايدن مراراً وتكراراً أن الولايات المتحدة ملزمة بموجب المعاهدة بالدفاع عن تايوان في حالة وقوع هجوم، وكان آخر تلك التصريحات تلك التي أطلقها من خلال مقر «سي إن إن» الأسبوع الماضي. وأظهرت البيانات اللاحقة الصادرة عن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة ملزمة بموجب قانون العلاقات مع تايوان بتقديم ما يكفي للدفاع عن النفس لتايوان، من دون ضمان صريح بالتدخل العسكري الأميركي.
بعبارة أخرى، فيما يتعلق بأحد التحديات المركزية للسياسة الخارجية في عصرنا الحالي، لا يستطيع الرئيس فهم الحقائق بشكل صحيح. ومن ناحية أخرى، لا يبدو أنه يستطيع إيصال رسالته. وفي الحالة الثالثة، من غير الواضح ما إذا كانت هناك أي سياسة متماسكة على الإطلاق، إذ إن مكانة أميركا في العالم كحليف موثوق به للأصدقاء المحاصرين وكعدو جاد في مواجهة الأعداء المغامرين تنهار بصورة واضحة.
تعود جذور هذا التراجع لسنوات ماضية، واللوم الذي يجب تجاوزه لا نهاية له. لكن تم انتخاب بايدن استناداً إلى وعود بالحكمة والخبرة والكفاءة. فهل يمكن لأي شخص أن يجزم أننا قد رأينا ذلك؟
لا يتعلق الأمر فقط بتايوان وإيران وروسيا، فقد تقلدت الإدارة الأميركية المنصب وهي على دراية بأين يتجه العالم. إن خروج دونالد ترمب من شأنه أن يحسن العلاقات مع حلفائنا بشكل كبير ويسهل على الأقل الدبلوماسية مع خصومنا، فاتباع سياسة أكثر إنسانية على الحدود الجنوبية من شأنه أن يخفف من حدة الأزمة الإنسانية. سوف يخف عبء الوباء بشكل كبير بحلول الرابع من يوليو (تموز). وسننفذ الخروج الآمن من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر (أيلول)، وسيزدهر الاقتصاد.
الآن توارت التوقعات ولم يتبق سوى القليل من المؤشرات على أن الإدارة قد فكرت بشكل جدي في الخطأ الذي قد يحدث، ناهيك من أي تخطيط في حالة حدوث ذلك.
ماذا عن أفغانستان؟ قال الرئيس في يوليو، قبل شهر من أن يرى العالم آلاف الأفغان يتوسلون في بلد يستسلم للمتطرفين: «لن يحدث أن نرى أشخاصاً يُرفعون بطائرة مروحية من فوق سطح سفارة».
ماذا عن العلاقات مع الحلفاء؟ ذكر ستيفن إيرلانجر الصحافي بصحيفة «تايمز» في أغسطس (آب) أن «الرئيس بايدن يقول إنه لم يسمع أي انتقادات من حلفاء أميركا بشأن الانسحاب الفوضوي من أفغانستان وانهيار الحكومة. لكن الانتقاد في أوروبا عالي الصوت ومستمر».
ماذا عن الحدود؟ في مارس (آذار)، أكد بايدن أن الزيادة في الهجرة كانت موسمية فقط، غير أن لقاءات دوريات الحدود مع المهاجرين وصلت إلى مستوى قياسي العام الماضي.
ماذا عن الاقتصاد؟ في يوليو (تموز)، رفض الرئيس الزيادات في الأسعار ووصفها بـ«غير متوقعة» ومن المتوقع أن تكون مؤقتة. وجاء العنوان الحالي في صحيفة «التايمز» يقول: «ارتفاع الأسعار، بمجرد النظر إليه على أنه مؤقت، يهدد أجندة بايدن».
حتى الإنجاز الاستراتيجي الوحيد للإدارة، وهو صفقة الغواصات النووية الأميركية البريطانية الأسترالية، التي تم توقيعها على حساب فرنسا، كان فاشلاً. وعلينا أن نتوقع أن تخدم باريس انتقامها الدبلوماسي البارد في المرة القادمة التي نحتاج فيها إلى مساعدتها.
كل هذه الأخطاء لا يتم فرضها بالقوة وهي في نهاية المطاف اختيار الرئيس، وهو تذكير مؤلم، بحسب تعبير وزير الدفاع السابق روبرت غيتس في 2014، بأن بايدن لديه تاريخ طويل من الوقوف في الجانب الخطأ من قضايا السياسة الخارجية والأمن القومي الرئيسية. لكن من الواجب أن نقر بأن الرئيس دائماً ما يتلقى نصائح سيئة.
إن الولايات المتحدة في حاجة ماسة لترى نجاح رئاسة بايدن، والعالم أيضاً بأمس الحاجة لأميركا ناجحة. فالبديل لرئاسة بايدن الفاشلة ليس تغيير الإدارة. إن ما يحدث لهو تحول في النظام العالمي يجعلنا أكثر فقراً وضعفاً وأكثر عرضة لأغاني صفارات الإنذار التي يطلقها الشعبويون غير الليبراليين، بما في ذلك أولئك الموجودون في المنزل.
نصيحة موجزة للرئيس: قم الآن بتشكيل فريق جديد للأمن القومي، وكن الرجل الأكبر، وادعُ أشخاصاً مثل بوب غيتس للانضمام للفريق.

الشرق الاوسط +«نيويورك تايمز»




مواضيع ساخنة اخرى

التحالف: تدمير مسيرة مفخخة أطلقها الحوثي نحو خميس مشيط
التحالف: تدمير مسيرة مفخخة أطلقها الحوثي نحو خميس مشيط
أردوغان: تركيا أكبر من أن تصبح أسيرة لأي تعصب إيديولوجي
أردوغان: تركيا أكبر من أن تصبح أسيرة لأي تعصب إيديولوجي
السودان.. محادثات جارية و"لا اتفاق" بين حمدوك والجيش بعد
السودان.. محادثات جارية و"لا اتفاق" بين حمدوك والجيش بعد
السعودية والبحرين تطلبان مغادرة السفير اللبناني لديهما
السعودية والبحرين تطلبان مغادرة السفير اللبناني لديهما
لافروف وغريفيث يبحثان الأوضاع في أفغانستان وسوريا
لافروف وغريفيث يبحثان الأوضاع في أفغانستان وسوريا
موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

لبنان.. ميقاتي يعلن تريثه في الدعوة لانعقاد مجلس الوزراء


اقرأ المزيد