Date : 19,10,2021, Time : 10:56:08 AM
3698 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأربعاء 06 ربيع الأول 1443هـ - 13 أكتوبر 2021م 01:07 م

الشتاء يقرع أبواب غزة وسكان المناطق المتضررة جراء الحرب يخشون الانهيارات

الشتاء يقرع أبواب غزة وسكان المناطق المتضررة جراء الحرب يخشون الانهيارات

جي بي سي نيوز :- مع اقتراب موسم هطول الأمطار، تزداد هواجس سكان المناطق التي تضررت خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة ضد غزة، من مخاطر انهيارات أرضية قد تحدث، بسبب تسرب مياه الأمطار والصرف الصحي، خاصة وأن عملية إصلاح أضرار شبكات البنى التحتية لم ينجز بعد، وهو ما يهدد أيضا بغرق مناطق كاملة في القطاع.

أولى تلك الإشارات التي وصلت السكان، وأكدت انذارات سابقة لجهات الإشراف في السلطات البلدية، كانت إعلان بلدية غزة، عن هبوط كبير حدث في المنطقة المتضررة في شارع بغداد بحي الشجاعية شرق المدينة، والتي تضررت خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة.

وأوضحت أن الهبوط يعد مؤشرا لما حذرت منه سابقاً من حدوث “انهيارات وتسرب لمياه الأمطار والصرف الصحي” في المناطق المتضررة.

وقد حذرت مجددا من انعكاس تأخر عملية الإعمار سلباً على الأوضاع في المدينة، إذا لم يتم التدخل العاجل والبدء في عملية إعمار البنية التحتية كأولوية عاجلة تزامناً مع إعمار المنشآت السكنية، لافتا إلى أن الهبوط ناجم عن تسرب مياه من خط المياه المتضرر الذي تم صيانته بشكل أولي وعاجل عقب العدوان وتسربت المياه في التربة ما أدى لهبوط في الشارع.

وقالت إن طواقمها تحركت للمكان فور تلقيها إشارة الهبوط في الشارع وبدأت بصيانة خط المياه وسيتم عقبه ردم الهبوط بالتراب لمنع وقوع أضرار للسائقين.

وعقب الحادثة دعت البلدية كافة المؤسسات المحلية والدولية للتدخل العاجل والإسراع في عملية إعادة الإعمار تحسباً لتفاقم الأوضاع خلال فصل الشتاء وسقوط مياه الأمطار، وجددت تحذيرها من تأخر عملية إعادة الإعمار وأكدت ضرورة الإسراع والبدء بها قبل تساقط الأمطار، حيث أكدت أشارت إلى عواقب تأثير فصل الشتاء ومياه الأمطار على المناطق التي تضررت ودخول مياه الأمطار والصرف الصحي في باطن التربة وحدوث انهيارات في المناطق المتضررة .

وقد حدث هبوط آخر بسبب تسرب مياه من خط المياه المتضرر الذي تم صيانته بشكل أولي وعاجل عقب الحرب، وتسربت المياه في التربة ما أدى لهبوط في المناطق الشرقية للقطاع.

وكان يحيى السرّاج رئيس بلدية غزة، أكبر بلديات القطاع، قال إن البنية التحتية في غزة تعرّضت للاستهداف المباشر والمُمنهج، خلال الحرب، وهو ما أثر بشكل كبير على الخدمات المقدّمة من البلديات، وترك حفرا عميقة في الأرض تصل في بعض الأحيان إلى 10 أمتار، وأوضح أن البلديات بذلت جهدا كبيرا لإصلاح ما يمكن إصلاحه من تلك الأضرار لكن بإمكانيات بسيطة ومحدود،

وأعرب عن تخوفاته من عدم إجراء إصلاح كبير وشامل خاصة لخطوط مياه تصريف الأمطار، لافتا إلى أن الإصلاح الذي أجري بعد الحرب “مؤقت وغير شامل”، حيث لا تعلم البلدية ماذا حصل تحت الأرض، جراء الغارات، وقال “ما قمنا بإصلاحه هو الأضرار الواضحة والقريبة والمباشرة”، وقال “في حال وجود أمطار، هناك خشية كبيرة من حدوث فيضانات، الأمر الذي يتسبب بهبوط الطرق الرئيسية، من جرّاء الأضرار تحت الأرض”.

ودفعت هذه الحادثة المواطنين، خاصة القاطنين في المناطق التي تعرضت لاستهداف كبير من قبل الاحتلال، خلال الحرب الأخيرة، إلى التعبير عن خشيتهم، وقال يوسف وهو رجل أربعيني يعمل في أحد الشركات المتواجدة في أحد العمارات الواقعة في شارع الوحدة الذي تعرض لغارات عنيفة خلال الحرب “سكان الحي جميعا يطالبون بإصلاح البنى التحتية في هذا الوقت وقبل أي شيء”.

وقد شهد أحد الاحياء الواقعة في الشارع من جهة الغرب، مجزرة كبيرة خلال الحرب راح ضحيتها نحو 60 مواطنا بينهم نساء وأطفال، وغالبيتهم من عوائل الكولك وأبو العوف، عندما استهدفت الطائرات الإسرائيلية منازلهم والشوارع القريبة منها، دون سابق انذار، حيث استهدفت الغارات التي هدمت عشرات المنازل، وأطاحت بأبراج في المنطقة، وعمارات سكنية ومحال تجارية، شبكات البنى التحتية، بما فيها شبكات تصريف مياه الامطار والصرف الصحي.

ويقول ذلك الرجل، إن هناك خشية من أن تحدث انهيارات بناء على تحذير البلدية، لافتا إلى أنه يجري إصلاح الشارع المتضرر حاليا، لكنه لا يعلم أن كان الأمر قد طال قبل ذلك إصلاح الشبكات الأرضية المتضررة.

وهذا الشعور عبر عنه أيضا سكان آخرون يقطنون في مناطق أخرى في غزة، تعرضت شوارعها لغارات، أحدثت حفر بعمق أكثر من عشرة أمتار في باطن الأرض، ما أدى إلى تدمير البنى التحتية.

وبالعادة تكون هناك في فصل الشتاء حوادث طرق لبعض المناطق، غير المجهزة كليا للأمطار الغزيرة، وحسب تحذير البلدية، سيتوسع نطاق تلك المناطق، حال لم يجري العمل بشكل سريع لتدارك الأمر، وإصلاح الأضرار.

وكانت وزارة الأشغال قالت إنه إلى جانب الدمار الكبير في المباني والمنازل بسبب الغارات الجوية، فإن نسافات طويلة من شبكات البنى التحتية تضررت جراء القصف.

وتقدر قيمة الاضرار التي لحقت بشبكات البنى التحتية في قطاع غزة، خلال الحرب الأخيرة، بـ 50 مليون دولار، غالبيتها وقعت في مدينة غزة.

وكانت بلدية غزة، قالت إنه جرى إبلاغها، بأن مشاريع إعمار البنى التحتية في القطاع، ستكون مطلع العام القادم، وهو ما يعني أن الإعمار الذي سيبدأ بالمنازل خلال الفترة القادمة، سيتأخر عن إصلاح الشوارع إلى ما بعد فصل الشتاء.

ودفع ذلك بتنظيمات مثل الجبهة الشعبية للتحذير من الأمر، كونه يزيد من معاناة الشعب الفلسطيني، مع اقتراب فصل الشتاء، وما يترتب عليه من احتياجات ملحة لهذه الشبكات والطرق.

ودعت المجتمع الدولي والدول المانحة والممولة للإعمار لـ “مغادرة مربعات الانتظار والتأجيل والتسويف التي بات يكتوي بها المتضررون”، مؤكدةً أن المماطلة في إعمار البنية التحتية “سيكون أحد عوامل تفجير الأوضاع في غزة”.

القدس العربي 




مواضيع ساخنة اخرى

موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

جيفري فيلتمان يتوجه للخرطوم لبحث سبل حل الأزمة في السودان


اقرأ المزيد