Date : 26,10,2021, Time : 04:25:15 AM
3142 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: السبت 02 ربيع الأول 1443هـ - 09 أكتوبر 2021م 12:32 ص

هل يصبح الصدر “بيضة القبان” في انتخابات العراق ويقود الحكومة بدعم تكتيكي من أمريكا؟

هل يصبح الصدر “بيضة القبان” في انتخابات العراق ويقود الحكومة بدعم تكتيكي من أمريكا؟
واشنطن بوست

نشرت صحيفة “واشنطن بوست” تقريرا لمراسليها في بغداد لويزا لافلاك ومصطفى سالم عن الانتخابات العراقية المقرر عقدها في 10 تشرين الأول/أكتوبر، وتكهنا أن تنتتج الانتخابات عن صعود رجل الدين مقتدى الصدر الذي يوصف بعدو الولايات المتحدة ويصبح “بيضة القبان” والمرجح في أي عملية تشكيل للحكومة.

ووصفا حملة انتخابية للصدريين في مدينة الصدر بالصاخبة والمليئة بالأضواء، ورفع أنصارهم الأعلام فيما تغنى الأتباع بصفات المرشح الذي قال “لا ندير السياسة كما يفعل الآخرون” و “التصويت للصدريين سيجلب الأمل”. والمرشح هو حكيم الزاملي، حيث وضع يده على صدره بابتسامة، قبل ان يتوجه للمنصة. وقال أمام الحشد الذي يصفق له إن اسبوعا بقي على “انتصارنا”. وفي الوقت الذي يحضر فيه العراقيون أنفسهم للانتخابات يوم الأحد وهي السادسة منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003، ونصبت فيه نظاما سياسيا جديدا، ويبدو فيها أن الحزب الذي يقوده مقتدى الصدر المتوقع لكي يصبح صانع الملوك. ولو حصل الحزب على أكبر حصة من مقاعد البرلمان العراقي البالغ عددها 329 مقعدا فإنه سيكون ذروة جهود الصدر لتعزيز مكانته وقوته عبر صناديق الاقتراع وفي الشارع وعبر الخدمة المدنية بكاملها.

ولدى الصدر سمعة في الداخل والخارج بالتحريض على القوات الأمريكية بعد الغزو وولاء عشرات الآلاف المؤمنين في الطبقة العاملة. ولكنه متلون في الوقت نفسه، فقد قدم نفسه منذ الغزو كزعيم ميليشيا طائفية ورمز ثوري وقومي قادر على توحيد البلاد. واعتمد في بعض الأحيان اعتمد على الدعم الإيراني ولكنه اليوم يرفض علنا تأثير طهران في العراق. واليوم يتحدث أتباعه بصراحة أنهم يريدون استخدام سيطرتهم على البرلمان، وبناء على توقعات الناخبين لاختيار رئيس الوزراء المقبل. وقال ناصر الربيعي، رئيس الجناح السياسي للحركة، “لا يمكن أن يكون هناك رئيس وزراء بدون دعم الصدريين”.

ويتفق السياسيون من كل الأطياف في العراق بمن فيهم مكتب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على هذا. ولا يعرف إن استمر الصدر بدعم الكاظمي وانتخابه لولاية ثانية، لأن القرار النهائي يعتمد على التفاوض مع الأحزاب الشيعية المدعومة من إيران وكذا الأحزاب الكردية. ورغم تاريخ الصدر المحفوف بالمخاطر مع الغرب إلا أن صعود حزبه إلى السلطة قد يتم بدعم تكتيكي من واشنطن. وتقول لهيب هيجل، من مجموعة الأزمات الدولية “حاولوا الحصول على شرعية دولية باعتبارهم حزب الدولة ولهذا شاهدنا الصدريين يتفاعلون كثيرا مع الحكومات الغربية بمن فيهم الأمريكيين والأوروبيين”. و”يقوم الصدر بتسويق نفسه إلى الغرب بأنه الخيار الافضل والمركزي للسياسة العراقية”. وقال مسؤول غربي بارز “أعتقد أننا في هذه المرحلة نتعامل مع الصدر كوطني وأنه أفضل من الخيارات الأخرى”.

وفي الفترة الماضية تميزت حركات الصدريين بالحذر أكثر من تلك الأحزاب المرتبطة بإيران والتي دعت إلى إخراج القوات الامريكية من العراق وعددها 2.500 جندي. وقال الربيعي “نحن ضد وجود أي من القوات الأجنبية على التراب العراقي، وعندما يتعلق الأمر بالدعم اللوجيستي بالتدريب والمعدات والمجال الجوي، فلا يعتبر هذا موضوعا سياسيا. ونترك القرار في هذا للمتخصصين في هذه الموضوعات”. ويقدم الصدريون أنفسهم بالمدافعين عن الطبقة العاملة، وبعد الغزو حصل جيش المهدي على دعمها لأنه تحدى الاحتلال الأمريكي. واليوم تقدم الحركة الصدر الدعم لأنصارها من خلال الوظائف والخدمات في الوزارات والأعمال التجارية التي تسيطر عليها وكذا العمل في سلك التوظيف في الجناح العسكري. وأكد الصدريون على تأثيرهم بالتحكم في الوزارات المهمة التي تلعب دورا مهما في قطاع الخدمة المدنية. وبحسب بحث أجراه معهد تشاتام هاوس في لندن، يسيطر الصدريون على أكبر حصة من هذه الخدمات أو الوزارات التي يطلق عليها “الدرجة الخاصة”، مما يسمح لهم بتحويل كميات كبيرة من الأموال العامة لكي تستخدم في أغراضهم الخاصة.وللتأكد من استمرار تدفق الأموال، فقد سيطر الصدريون على المواقع التي توفرها، وتعيين وزير من التكنوقراط لا حزب له ولا يملك السلطة التي يملكها الموظفون العاملون تحته. وقال وزير سابق” وجدت يوما كوما من العقود تنتظر توقيعي لها” و “كانوا يريدون مجرد ختم”. واتهم مسؤولو الحكومة ومنظمات حقوق الإنسان الصدريين وعلى مدى السنوات الماضية بانتهاكات واسعة.

وخلال الحرب الأهلية، أدار جيش المهدي فرق موت. واعتقل المرشح الزاملي لاستخدامه منصبه كوزير للصحة وتحويل كميات من الأموال لأغراض الاختطاف والقتل. واتهمت “سرايا السلام” في الأونة الأخيرة بالابتزاز واغتيال المعارضين السياسيين. ويسيطر الصدريون على وزارة الصحة، وفي هذا الصيف أعلن الصدر عن عدم مشاركته في الانتخابات بسبب حرائق اندلعت في مستشفى ببغداد والناصرية وعنبرين لمرضى كوفيد -19. وتركت العقود الفاسدة التي عقدتها الحكومة المستشفيات بدون إجراءات السلامة حسب الباحثين.

واعتبر الكاظمي الدعوة لانتخابات مبكرة بمثابة استجابة لمطالب المتظاهرين الذين طالبوا بإصلاح النظام السياسي ومكافحة الفساد. وقامت قوات الامن بسحق المتظاهرين وقتل أكثر من 600 محتج على مدى عدة أشهر. وزادت عدم الثقة بين الشعب العراقي والساسة، بشكل سيؤثر على المشاركة الانتخابية التي ستكون الأدني في تاريخ البلد، حسب استطلاعات الناخبين.

ويشمل القلق الصدريين، حيث ظهر الصدر، يوم الأحد، الذي بدا حزين الوجه في مشاركة نادرة مع المرشحين. وبعد ساعات من مشاركته كتب تغريدة مطالبا كل مصوت أن يجلب معه 10 ناخبين إلى صناديق الاقتراع. ويقول بن روبن دي كروز، الباحث في جامعة أرهوس بالدنمارك “اتسمت أساليب الصدريين بالقسوة في الحملة الانتخابية هذه بشكل يظهر حالة من اليأس داخل الحركة من الإحباط وبالتحديد بين الجيل الشاب من الصدريين”. لكنهم كما يقول لا يزالون في وضع أحسن “لدى الصدريين تقدما في المنافسة”. وفي 2018 أسهمت المشاركة المتدنية إلى تحالف بقيادة الصدريين مما رفع أصواتهم من 20 إلى 50 مقعدا، وأكثر من أي حركة.

واشنطن بوست




مواضيع ساخنة اخرى

لافروف وغريفيث يبحثان الأوضاع في أفغانستان وسوريا
لافروف وغريفيث يبحثان الأوضاع في أفغانستان وسوريا
موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
موقوفون يريدون عزل نائب مرشد الإخوان.. منير: من يسهم بهذا يخرج نفسه من الجماعة
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
مجموعة السبع: طالبان ستحاسب على أفعالها
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
أفغانستان.. ضبط الأمن بمطار كابل وتفرقة الحشود واستئناف الرحلات
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
صادم.. سقوط أفغان من طائرة إجلاء أمريكية بعد إقلاعها (شاهد)
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

غوتيريش يوصي إسرائيل بإلغاء إغلاق معابر غزة واحترام القانون


اقرأ المزيد