Date : 06,08,2021, Time : 05:11:35 AM
5306 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: السبت 16 ذو القعدة 1442هـ - 26 يونيو 2021م 12:37 ص

سوريا: رسائل تهديد روسية باقتحام درعا بعد رفض الأهالي تسليم الأسلحة الفردية

سوريا: رسائل تهديد روسية باقتحام درعا بعد رفض الأهالي تسليم الأسلحة الفردية
جندي روسي في سوريا

جي بي سي نيوز :- تشهد مدينة درعا حالة من الترقب والتوتر الأمني، تنذر بحملة عسكرية وشيكة قد يشنها النظامان السوري والروسي عقب فشل جولات التفاوض مع لجان درعا المركزية، لبحث أسباب الفوضى الأمنية في المحافظة التي تشهد عمليات اغتيال بشكل يومي، تتهم بارتكابها الميليشيات واللجان المحلية المسلحة التابعة لأفرع النظام الأمنية.
وقالت مصادر محلية لـ«القدس العربي» إن الجانب الروسي طالب لجنة التفاوض في درعا البلد، بتسليم 200 قطعة سلاح فردية «ستستخدم للحماية الشخصية» وطالب لجنة درعا البلد بتسليم الأسلحة الفردية، مقابل إخراج اللجان المحلية التابعة للأجهزة الأمنية من مواقعها في حي المنشية وحي سجنة وجمرك درعا القديم، إضافة إلى سحب السلاح منهم، الأمر الذي اصطدم برفض شعبي واسع في المدينة.

تهديدات

المتحدث الرسمي باسم تجمع أحرار حوران أبو محمود الحوراني قال لـ«القدس العربي» إن الجنرال الروسي المعروف باسم «أسد الله» هدد منطقة درعا البلد، بتصعيد عسكري بدأ بالفعل بفرض حصار مطبق، وإغلاق الطرق الرئيسية المؤدية منها إلى مركز المدينة منذ ليلة يوم الخميس، كما حلق صباح الجمعة، الطيران الحربي فوق مدينة درعا وريفها على علو منخفض تهديدًا بالتصعيد.
ووفقاً للمتحدث فإنّ رتلاً لميليشيا كتائب الرضوان التابعة لإيران دخل إلى مدينة أزرع مساء الخميس، يضم عشرات العناصر الذين يستقلون سيارات دفع رباعي وأسلحة رشاشة، وأضاف «هناك مؤشرات على تنسيق روسي – إيراني ضد درعا، لأن الجنرال الروسي هدد الأهالي باستخدام ميليشيات شيعية ضدهم».
في غضون ذلك، شهدت مدينة درعا وقفة احتجاجية رفضاً لما وصفوه بأنه ابتزاز واستفزاز روسي في المنطقة عن طريق الجنرال المعُيّن حديثاً في المنطقة، حيث قال زياد المحاميد، عضو لجنة درعا البلد خلال الوقفة، أن الأهالي يرفضون الابتزاز الروسي لاسيما أن هذه الأخيرة لم تفِ بالتزاماتها وتمارس ضغوطها على الأهالي.
وكالة نبأ الإخبارية المحلية، والتي تنقل أخبار محافظة درعا، ذكرت الجمعة أن الطيران الحربي يحوم في أجواء المحافظة الجنوبية بعدما أغلقت قوات النظام منافذ المدينة، كنوع من رسائل التهديد بعد رفض الطلب الروسي تسليم السلاح الخفيف بدرعا.
ووفقاً للمصدر فإن قوات النظام أغلقت المنافذ المؤدية من درعا البلد إلى مركز المدينة بعد منتصف الليل، وأبقت على واحد فقط في حي سجنة. حيث يتواجد على منفذ حي سجنة ثلاث نقاط عسكرية إحداها يتبع لفرع الأمن العسكري، وبدأت بتشديد وتدقيق على المارّة منذ يوم الخميس الفائت. جاء ذلك بعد يومين من رد لجنة التفاوض بالرفض للطلب الروسي بتسليم السلاح الخفيف والسماح بحملة تفتيش في المدينة. واعتبر سكان، أن الاجراءات الأخيرة كرسائل تهديد وتلويح بالخيار العسكري من روسيا والنظام في محاولة للضغط على اللجنة والأهالي للقبول بالطلب الروسي.

مفاوضات

وبدأ حصار مدينة درعا الفعلي في31 أيار/مايو الفائت، بعد أن أغلقت قوات النظام السوري الطرقات المحيطة بدرعا المحطة، عبر رفع سواتر ترابية كبيرة في منتصفها، الأمر الذي ينذر وفق المتحدث لـ «القدس العربي» بنية النظام بالتصعيد العسكري فيما لم يسلم الأهالي السلاح الفردي، مرجحًا أن يكون السبب الرئيسي وراء الحملة الانتقام من أهالي المحافظة رداً على رفضهم المشاركة في الانتخابات الرئاسية.
وتفاوض لجنة درعا المركزية البلد النظامين السوري والروسي في ملفات ساخنة تخص المنطقة منذ عقد اتفاق التسوية في تموز 2018. بينما تتمثل اللجان المحلية المسلحة التي يطالب الأهالي بكف سطوتها، لما تمارسه من سلطة مطلقة على المنطقة، بعدما جنّدتها الأجهزة الأمنية وسلمتها أسلحة وبطاقات أمنية بهدف تنفيذ عمليات الاغتيال بحق المطلوبين للنظام وعلى رأسهم قيادات وعناصر فصائل الثوار بدرعا البلد السابقون، حيث تتهم اللجان المسلحة بقتل العشرات من أبناء المنطقة الذين رفضوا التهجير وعقدوا اتفاقيات تسوية مع النظام السوري. وتتمثل بمجموعة «مصطفى قاسم المسالمة» الملقب بـ(الكسم) الذي يتبع لفرع الأمن العسكري والذي يتخذ من حي المنشية وجمرك درعا القديم مقراً لمجموعته، ومجموعة القيادي «شادي بجبوج» الملقب بـ(العو) التابع للأمن العسكري، والخلية الأمنية التي يديرها المدعو «وسيم أعمر المسالمة» وهو قيادي يعمل لدى الميليشيات الإيرانية، والمجموعة التي يتزعمها محمد بسام تركي المسالمة التابعة للفرقة الرابعة.
وفي تموز 2018 سلّمت فصائل درعا البلد سلاحها الثقيل والمتوسط لنظام الأسد مقابل وقف إطلاق النار والتهدئة في اتفاقية سُمّيت آنذاك بـ»التسوية» وبرعاية من الشرطة العسكرية الروسية، إذ بقي لدى الشبان سلاح فردي خاص بهم تحت سلطة عشائر المنطقة.
ونقل عامر الحوراني عن شاب ثلاثيني وهو مقاتل سابق في أحد فصائل الثوار قوله «أملك اليوم قطعة من السلاح الخفيف وهي عبارة عن بارودة كلاشنكوف وهو سلاح قمت بشرائه على حسابي الخاص لحماية نفسي من اللجان التي جندها النظام السوري لقتلنا، والعشرات من أقراني يقتنون هذا السلاح من حسابهم الخاص لحماية أنفسهم».
كما تحدث أحد وجهاء محافظة درعا لتجمع أحرار حوران بأنّ طبيعة حوران العشائرية تفرض امتلاك أبنائها للسلاح وتوارثه عن الأجداد، إذ من الطبيعي أن تقتني أي عائلة سلاح فردي خاص بها لتحمي أبنائها، مشيراً أنه لا ثقة لأهالي المحافظة بأية وعود تطلقها أي جهة كانت لعدم تنفيذ النظام السوري وروسيا الوعود التي قطعوها على أنفسهم عند توقيع اتفاقية التسوية بالإفراج عن المعتقلين، في حين التزمت فصائل الثوار بتسليم سلاحها آنذاك”.
وسيطرت قوات النظام مدعومة بسلاح الجو الروسي على محافظتي درعا والقنيطرة في تموز 2018 وفرضت اتفاق التسوية على الراغبين بالبقاء فيها، من أهم شروطها الإفراج عن المعتقلين، وعودة الموظفين المفصولين، مقابل تسليم السلاح الثقيل والمتوسط من قبل فصائل المعارضة.
ولكن اتفاقية «التسوية فرضت على محافظة درعا واقعاً مأساوياً يتمثل بالاغتيالات التي سجّل فيها مكتب التوثيق في تجمع أحرار حوران 700 عملية ومحاولة اغتيال منذ عقد اتفاقية التسوية حتى 15 حزيران 2021 استهدفت قياديين ومقاتلين سابقين في فصائل الثوار، إضافة لوجهاء مفاوضين عن المنطقة، في حين فاقت أعداد المعتقلين لدى النظام السوري منذ اتفاقية التسوية حاجز الـ2400 معتقل من أبناء المحافظة، حسب توثيق المكتب.

القدس العربي 




مواضيع ساخنة اخرى

فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
فرنسا تدعو لتعيين رئيس وزراء في تونس "بسرعة"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
مصر .. الأمن يبحث عن "فتاة الهوهوز"
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
إيران: لن نفاوض على ما هو أبعد من النووي
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
القرصنة الإلكترونية: هجوم إلكتروني "موسع" يطال نحو 200 شركة أمريكية
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
الاتحاد الأوروبي: تعيين مبعوثاً إلى ليبيا خلال الأيام القادمة
الاتحاد الأوروبي: تعيين مبعوثاً إلى ليبيا خلال الأيام القادمة
عُمان : القبض على فتيات لاستدراجهن أشخاص بصور غير أخلاقية
عُمان : القبض على فتيات لاستدراجهن أشخاص بصور غير أخلاقية
محافظ مأرب: لولا طيران التحالف لاختلف الأمر مع الحوثيين
محافظ مأرب: لولا طيران التحالف لاختلف الأمر مع الحوثيين
قراصنة صينيون يخترقون 30 ألف مؤسسة أميركية بسبب خلل في مايكروسوفت
قراصنة صينيون يخترقون 30 ألف مؤسسة أميركية بسبب خلل في مايكروسوفت
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

موسكو تفند تصريحات بايدن عن وضع الاقتصاد الروسي


اقرأ المزيد