Date : 24,01,2021, Time : 05:01:55 AM
3428 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الثلاثاء 14 جمادي الاول 1442هـ - 29 ديسمبر 2020م 01:38 م

توتر على الحدود.. إثيوبيا تتهم السودان بإشعال فتيل الصراع

توتر على الحدود.. إثيوبيا تتهم السودان بإشعال فتيل الصراع
عناصر من الجيش السوداني - أرشيفية

جي بي سي نيوز :- بعدما عززت القوات السودانية وحداتها البرية والجوية على حدود إثيوبيا، أكدت وزارة خارجية أديس أبابا أنها ستتخذ إجراءات لحماية سيادتها، إذا لم يوقف السودان أنشطته غير القانونية على طول الحدود، متعهدة بتعزيز الجهود لحل قضية الحدود مع السودان سلمياً.

وقال المتحدث باسم الوزارة السفير، دينا مفتي، لإذاعة "إثيو إف إم"، إن الجيش السوداني انتهك حدود إثيوبيا وارتكب أعمالاً غير قانونية ، وفق "العربية" .

كما أوضح أن هذا يرجع إلى حقيقة أن السودان استغل فرصة انشغال قوات الدفاع الإثيوبية التي تعمل لإنفاذ القانون في منطقة تيغراي، وقد استغل السودان هذه التحركات ضد إثيوبيا وأشعل فتيل الصراع على الحدود، حسب تعبيره.

حالة تأهب قصوى
وقال دينا "إثيوبيا مستعدة للدفاع عن سيادتها، مضيفاً أنهم مخطئون إذا اعتبروا أننا نخاف من حل القضية سلمياً، وأضاف أن "القوات الأمنية في حالة تأهب قصوى على مدار 24 ساعة لمنع أي هجوم"، مشيراً إلى أن هناك دولاً تريد سقوط إثيوبيا.

هذا وحثت السفير دينا الشعب السوداني والحكومة على الامتناع عن استخدام القوة.

وقال إن لا مصلحة لإثيوبيا في الدخول في حرب مع السودان في الخلاف الحدودي.

إلى ذلك، قال شهود عيان من المواطنين والسلطات في المنطقة إن الجيش السوداني يخترق الآن الحدود الإثيوبية، ويسبب أضراراً جسيمة في الجزء الغربي من مقاطعة قندر.

وقال السفير إن تصرفات الجيش السوداني ليست معبرة بالكامل عن موقف الحكومة، بل إن الفئة التي حكمت الشعب لقرون ما زالت تحاول تكرار ذلك.

توتر حدودي
يشار إلى أن التوتر في المنطقة الحدودية تصاعد منذ اندلاع الصراع في إقليم تيغراي بشمال إثيوبيا في أوائل نوفمبر، ووصول ما يربو على 50 ألف لاجئ إلى شرق السودان.

وتركزت الخلافات على الأراضي الزراعية في الفشقة، التي تقع ضمن الحدود الدولية للسودان، لكن يستوطنها مزارعون إثيوبيون منذ فترة طويلة.

كما أن الحدود بين البلدين لطالما شهدت مناوشات وخلافات، لا سيما بعض المناطق التي يزرعها إثيوبيون، بينما تؤكد السلطات السودانية أن ملكيتها تعود إليها.

وكانت مسألة ترسيم الحدود أثيرت مجدداً في الأيام الماضية، حيث اجتمع الطرفان حول تلك المسألة إلا أن الاجتماعات علقت دون إيضاح رسمي للأسباب.




  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

جونسون وبايدن يبحثان "ترسيخ التحالف" بين بلديهما


اقرأ المزيد