Date : 27,09,2020, Time : 05:12:52 AM
3451 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأربعاء 29 ذو الحجة 1441هـ - 19 أغسطس 2020م 01:14 ص

ترامب سيرحل ويترك سما سياسيا: ظهور حزب متطرف

ترامب سيرحل ويترك سما سياسيا: ظهور حزب متطرف
حسين مجدوبي

بقيت ثلاثة أشهر على الانتخابات الرئاسية الأمريكية، ولعل عنوانها البارز هو «الطرد المرتقب للرئيس دونالد ترامب من البيت الأبيض» وذلك نتيجة التغييرات التي تحصل في المجتمع الأمريكي بعد جائحة كورونا. لكن هذه الانتخابات قد تحمل بداية ظهور يمين فاشي مقلق في هذا البلد.
وكانت عوامل كثيرة قد ساهمت في فوز المرشح الجمهوري ترامب بالانتخابات الرئاسية خلال سنة 2016 وعلى رأسها ثلاثة عوامل هي الخطاب المعادي للعولمة والتعهد بمواجهة الصين ثم الحد من الهجرة اللاتينية وأساسا المكسيكية. علاوة على عامل آخر وهو استغلال تمرد جزء كبير من الشعب على الإستبلشمنت أو نخبة المدن الكبرى مثل نيويورك وواشنطن وبوسطن وسان فرانسيسكو وشيكاغو. وكان صاحب هذا المقال قد استعرض في مقالات وقتها احتمال الفوز اعتمادا على هذه الأسباب ومنها مقال «خطاب دونالد ترامب القومي المتطرف، لماذا يستهوي ترامب الناخب الأمريكي، 2 أبريل/نيسان 2016».
وبدأت بعض الأسباب التي حملت ترامب إلى البيت الأبيض تنتفي في الوقت الراهن بسبب التطور الذي يشهده المجتمع الأمريكي، لاسيما في السنوات الأخيرة نتيجة سياسة الاستقطاب الشديدة التي تسببت فيها سياسته. وهكذا نجد تطورات عميقة ستترجم في صناديق الاقتراع خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة المرتقبة في ظرف ثلاثة أشهر وهي:
في المقام الأول، فوز كل من إلهان عمر (منيسوتا) ورشيدة طاليب (ميشيغان) في الانتخابات التمهيدية وسط الحزب الديمقراطي للكونغرس رغم الحملة الشرسة لترامب ضدهما، ملصقا بالأولى تهمة مساندة الإرهابيين بسبب ديانتها الإسلامية وموظفا ضد الثانية خطاب معاداة السامية بسبب مواقفها من القضية الفلسطينية وجذورها الفلسطينية. وكانت أصوات من الديمقراطيين تطالب باستبعاد رشيدة طاليب وإلهان عمر لكي يستعيد الحزب ما يعتبرونه «اعتدالا» والآن يحدث العكس.
في المقام الثاني، تعيين المرشح الديمقراطي جو بايدن لكمالا هاريس نائبة له في الانتخابات الرئاسية، وهذه أول مرة يتم فيها تعيين امرأة تنحدر من الأقليات ولا تنتمي إلى البيض لكي يكسب أصوات الأقليات. وتمتلك حظوظا قوية لكي تصبح أول نائبة رئيس أمريكي بحكم وجود كل المؤشرات على فوز بايدن.
في المقام الثالث، وعي شريحة كبيرة من المجتمع الأمريكي بأن البلاد بعد الفشل في مواجهة كورونا فيروس في حاجة إلى تغيير حقيقي يضع الصحة والتعليم ضمن الأولويات الرئيسية في الأجندة الانتخابية بدل تركهما في يد القطاع الخاص. وهذا ما يمثله في الوقت الراهن الحزب الديمقراطي الذي بدأ يميل إلى اليسار بفضل الروح السياسية الجديدة التي بثها فيه خلال الانتخابات التمهيدية للحزب بيرني ساندرز سواء في مواجهة هيلاري كلينتون سنة 2016 أو جو بايدن سنة 2020. وكان ساندرز يدافع عن الصحة والتعليم المجاني العمومي للجميع.

في المقام الرابع، كشفت التظاهرات الكبيرة التي تلت مقتل جورج فلويد وهو من الأمريكيين السود على يد شرطة مينيابوليس خلال مايو/ايار الماضي، عن وجه جديد للولايات المتحدة، وهو بلد التعدد الثقافي والاثني الذي لن يتساهل مع التجاوزات العنصرية التي تشهدها الولايات المتحدة. وترى هذه الشريحة في ترامب ممثل العنصرية المؤسساتية المرفوضة.
ولم يعد هناك شك في هزيمة ترامب، لن يخلق المفاجأة هذه المرة بحكم التغيير في المجتمع الأمريكي بما فيه نسبة هامة من الناخبين الجمهوريين المعتدلين علاوة على رغبة المؤسسات الأمريكية مثل الخارجية والجيش (الجيش يحسم هزيمة ترامب بدون تزوير الانتخابات، 15 حزيران/يونيو 2020) في تغيير في البيت الأبيض لإنقاذ مكانة البلاد في الخارج وحتى لا تضعف أمام الصين. هذا ما أدركه عدد من قادة الاتحاد الأوروبي الذين يرفضون اتفاقيات جديدة مع ترامب في انتظار رحيله خلال نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
في الوقت ذاته، قد تكون هناك مفاجأة غير سارة ستحملها الانتخابات الأمريكية المقبلة وهي احتمال ظهور حركة قومية متطرفة على شاكلة الأحزاب اليمينية القومية المتطرفة في أوروبا. علاقة بهذا الموضوع، من أسباب نجاح ترامب في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري ثم الرئاسية سنة 2016 هو إقناعه للناخبين المتطرفين وخاصة الحركة التي ظهرت سنة 2010 ضد اختيار باراك أوباما وحملت الاسم التاريخي «حركة الشاي» بالتصويت عليه ثم إقناع الإنجيليين. وبعد الهزيمة المرتقبة لترامب في الانتخابات الرئاسية، سيراهن الحزب الجمهوري على خطاب الاعتدال تماشيا مع التطورات التي يشهدها المجتمع الأمريكي استعادة جزء من هويته التي فقدها خلال سنوات ترامب.
وعمليا، لقد بدأت أصوات في الحزب الجمهوري تنادي بالعودة إلى الاعتدال والرهان على تاريخ الحزب الذي يتم اتهمه الآن بأنه عنصري في وقت كان هذا الحزب وراء إنهاء العبودية مع الرئيس الجمهوري إبراهام لنكولن كما كان وراء إدراج حقوق الإنسان والدفاع عن الحريات في العلاقات الدولية، وكان وراء أكبر عملية تسوية أوضاع المهاجرين غير القانونيين في الغرب، وحدث ذلك خلال رئاسة رونالد ريغان، وبالضبط القرار الذي صدر يوم 6 نوفمبر/تشرين الثاني 1986.
أمام هذه التطورات، قد يجد المتطرفون أنفسهم بدون فضاء حزبي، وهذا سيدفعهم بدون شك إلى الرهان على تأسيس حزب قومي متطرف في الولايات المتحدة على شاكلة ما ظهر في أوروبا مؤخرا مثل الجبهة الوطنية في فرنسا وفوكس في اسبانيا.
لقد نجح الحزب الديمقراطي في احتضان جناحه اليساري الذي يمثله بيرني ساندرز، وحال دون ظهور حركة يسارية قوية في هذا الوقت الحساس، مكونة من الشباب قد تضعف الحزب الديمقراطي وتشكل شوكة جديدة مثلما يشكله الحزب الليبرالي الذي يحرم الديمقراطيين من مئات الآلاف من الأصوات. واستبعد تصويت التيار اليساري على شخصية مستقلة كما وقع سنة 2000 عندما تقدم رالف نادر كمرشح مستقل وحرم آل غور من الفوز على جورج بوش الابن لاسيما وأن الانتخابات حسمت بأصوات قليلة لا تتعدى المئات في ولاية فلوريدا.
ما نجح فيه الحزب الديمقراطي لن ينجح فيه الحزب الجمهوري مستقبلا، فمن الصعب الحفاظ على وحدته هذه المرة بسبب أنه سقط رهينة سياسة ترامب. وهكذا، سيرحل ترامب عن الرئاسة، وسيترك للبلاد سما سياسيا وهو تطور الجناح المتطرف في الحزب الجمهوري إلى حزب على شاكلة الأحزاب القومية الأوروبية المتطرفة.

القدس العربي 




مواضيع ساخنة اخرى

الجيش اللبناني يعلن القبض على ضالع بقتل 4 جنود
الجيش اللبناني يعلن القبض على ضالع بقتل 4 جنود
رأسه تساوي 10 ملايين دولار.. من هو "زعيم داعش الجديد"؟
رأسه تساوي 10 ملايين دولار.. من هو "زعيم داعش الجديد"؟
الأسد يحجز على أموال رجل أعمال بارز.. ما علاقة مخلوف؟
الأسد يحجز على أموال رجل أعمال بارز.. ما علاقة مخلوف؟
بالفيديو : الأمن المصري يتصدى لمظاهرات "جمعة الغضب" ويعتقل عشرات المحتجين
بالفيديو : الأمن المصري يتصدى لمظاهرات "جمعة الغضب" ويعتقل عشرات المحتجين
مقتل صيادين فلسطينيين برصاص البحرية المصرية
مقتل صيادين فلسطينيين برصاص البحرية المصرية
الصدر: بعض فصائل "الحشد" تعمل على إضعاف العراق
الصدر: بعض فصائل "الحشد" تعمل على إضعاف العراق
قائد الحرس الثوري الإيراني: لدينا خطط لاحتلال قواعد أمريكية بالمنطقة
قائد الحرس الثوري الإيراني: لدينا خطط لاحتلال قواعد أمريكية بالمنطقة
اختطاف وإطلاق نار.. شبح اغتيالات في الناصرية بالعراق
اختطاف وإطلاق نار.. شبح اغتيالات في الناصرية بالعراق
العثور على 1.3 طن من المفرقعات بمرفأ بيروت
العثور على 1.3 طن من المفرقعات بمرفأ بيروت
4 أرغفة للفرد الواحد كحد أقصى .. آلية جديدة لتوزيع الخبز في سوريا
4 أرغفة للفرد الواحد كحد أقصى .. آلية جديدة لتوزيع الخبز في سوريا
التحالف الدولي يكشف نيته نقل مركبات مشاة قتالية من نوع "برادلي" إلى سوريا
التحالف الدولي يكشف نيته نقل مركبات مشاة قتالية من نوع "برادلي" إلى سوريا
ترامب: بايدن سيقضي على الديانة والنفط والحق في امتلاك الأسلحة
ترامب: بايدن سيقضي على الديانة والنفط والحق في امتلاك الأسلحة
واشنطن تتهم حزب الله بتخزين أسلحة ونترات الأمونيوم في أوروبا
واشنطن تتهم حزب الله بتخزين أسلحة ونترات الأمونيوم في أوروبا
الصدر يرفض استهداف البعثات الأجنبية في العراق
الصدر يرفض استهداف البعثات الأجنبية في العراق
ترامب يشكك في نتائج الانتخابات المقبلة
ترامب يشكك في نتائج الانتخابات المقبلة
العراق.. استهداف رتلين للقوات الأميركية في بغداد
العراق.. استهداف رتلين للقوات الأميركية في بغداد
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

"ذات ذكاء خارق".. ترامب يرشح إيمي كوني لخلافة القاضية غينسبرغ في المحكمة العليا


اقرأ المزيد