Date : 22,06,2021, Time : 05:24:04 PM
6584 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 06 ذو الحجة 1441هـ - 27 يوليو 2020م 01:22 ص

إسرائيل و”حزب الله”… بحث لإنهاء القصة أم استعداد على خطوط المواجهة؟

إسرائيل و”حزب الله”… بحث لإنهاء القصة أم استعداد على خطوط المواجهة؟
إسرائيل اليوم

إسرائيل و”حزب الله” يجدان نفسيهما مرة أخرى في دينامية خطيرة من التصعيد. يتعلق شكل تطور هذا التصعيد، كما الحال دوماً، بمدى ضبط النفس ورباطة الجأش لدى قيادتي الطرفين، ولكن بقدر لا يقل عن ذلك بالحظ.

يعتزم حزب الله تنفيذ عملية في الأيام القريبة المقبلة. هذا هو سبب تعزيز حالة التأهب والاستعداد على الحدود مع لبنان. وسبق لحسن نصر الله أن أعلن سابقاً بأنه سيرد من لبنان على كل ضربة لرجاله حتى إذا كانت تمت في الأراضي السورية. هكذا تصرف في أيلول من العام الماضي، في أعقاب تصفية خلية مطلقي الحوامات المتفجرة في الجولان السوري؛ وهكذا يعتزم عمله الآن، كثأر على مقتل واحد من نشطائه في هجوم نسب إلى إسرائيل الإثنين الماضي على مطار دمشق.

معقول ألا تكون إسرائيل عرفت بوجود ناشط حزب الله في مخازن السلاح التي تعرضت للهجوم. وتتركز الجهود في الغالب للامتناع عن قتل الأشخاص منعاً لرد الفعل. ولكن من اللحظة التي قتل فيها الناشط (الصغير نسبياً) يكون الواقع قد فعل فعله: فقد بدأت الشبكات الاجتماعية في لبنان تعصف، وقال المعقبون إن نصر الله لا يفي بكلمته. يخيل أنه تردد في الرد في الأيام الأولى، ولكن يفهم من سلوك الجيش الإسرائيلي بأن القرار اتخذ.

نصر الله لا يريد حرباً، لأنه يعيش في أزمة غير مسبوقة، فلبنان محطم اقتصادياً على شفا الإفلاس، ومعدلات البطالة تناطح السحاب. ويعدّ حزب الله بمجرد مشاركته في الحكومة جزءاً من المشكلة. غضب الشارع يوجه إليه أيضاً، وبالتأكيد حين تكون المشاكل تنبع في بعض منها من العقوبات الاقتصادية التي فرضت على التنظيم ومن العبء الواقع على المنظومة المالية في لبنان.

لا تتجاوز الأزمة “حزب الله” في صفوفه الداخلية أيضاً. فالتمويل الإيراني تقلص دراماتيكياً: هبوط ببضع مئات ملايين الدولارات في السنة في أعقاب الوضع الاقتصادي الصعب في إيران، والتي هي الأخرى تختنق تحت نظام العقوبات. واضطر نصر الله للمناورة بغية النجاة. أما حرب توقع الخراب على لبنان، ولا سيما على الطائفة لشيعية، فلن تعطيه شيئاً. عندما فعل هذا في 2006، أعرب عن أسفه بأثر رجعي. “نصر الله شيعي، ولكنه ليس انتحارياً”، هكذا أجاد مسؤول كبير في الجيش الإسرائيلي الوصف هذا الأسبوع.

الرد، ولكن بشكل صغير

معقول أن يحاول نصر الله السير بين القطرات. أن يرد، ولكن بالحد الأدنى الممكن. لو كان بوسعه أن يقتل جندياً واحداً، مقابل واحد، لاكتفى بذلك. العين بالعين، وإنهاء القصة. يمكن الافتراض بأن هذا أيضاً هو ما يبحث عنه: هدف سهل يمكن إصابته من الأراضي اللبنانية، بواسطة صاروخ مضاد للدروع، أو عملية قنص أو عبوة ناسفة.

الجيش الإسرائيلي يستعد لهذا، ومنذ الجمعة ليلاً تتقلص الأهداف. كل المجال الشمالي، المكشوف على الأراضي اللبنانية، حظرت فيه حركة المركبات العسكرية، ويسمح للمواطنين بمواصلة حياتهم العادية انطلاقاً من الفهم بأن حزب الله يبحث عن هدف عسكري، ولكن ذلك فرض على الجيش قيوداً متشددة كي لا تسهل الحياة على حزب الله.

تفيد تجربة الماضي بأن الهدف سيعثر عليه أخيراً. وكما هو الحال دوماً، سيقتحم خط التماس. هكذا حصل أيضاً في السنة الماضية، عندما تحركت سيارة إسعاف عسكرية بخلاف الأوامر قرب “أفيفيم” وهوجمت صواريخ مضادة للدروع. وبمعجزة فقط انتهى هذا الحدث دون أن يقتل المسافرون الخمسة الذين في المركبة. صحيح أن الجيش الإسرائيلي عرض الحديث في حينه كنجاح، ولا سيما لنجاح الجيش في تنفيذ مناورة تضليل، ولكن هذا كان فشلاً مدوياً: بالحظ فقط منع حدث خطير كان سيدهور الوضع بيقين إلى تصعيد غير معروف النهاية.

هذا هو الوضع الآن بالضبط. إذا أصاب حزب الله جنوداً ستكون إسرائيل مطالبة بأن ترد. ولهذا الغرض أرسلت قوات تعزيز إلى الشمال، ووضعت منظومات إضافية (ولا سيما سلاح الجو) في حالة تأهب. سيكون التدهور متعلقاً، كما أسلفنا، بالزعماء وبالحظ. صحيح أن ليس للطرفين مصلحة في الحرب، ولكن لهم قدرة على الامتصاص دون الرد.

نحو رد إيراني

­ظاهراً، كان يمكن لحزب الله أن يقلص هذه المخاطرة ويرد في جبهة هضبة الجولان. ولكن الجيش الإسرائيلي يستعد لهذا أيضاً: هجوم مروحيات أول أمل (رداً على نار مضادات الطائرات السورية التي سقطت في الأراضي الإسرائيلية) استغل أيضاً لتدمير منظومات رقابة ونار موقعها في الجانب السوري من الحدود، وكان من شأنها أن تهدد إسرائيل.

وثمة سبب آخر لهذا التأهب في الجبهة السورية، وهو إيران؛ فطهران مصممة على الرد على الضربة الشديدة التي حدثت بداية الشهر في مصنع إنتاج وتركيب أجهزة طرد مركزي متطورة في نطنز نسبت إلى الموساد. والتقدير هو أن الرد سيأتي من الأراضي السورية، وسيكون منفصلاً عن رد حزب الله على مقتل ناشطه في دمشق. وحسب ما هو معروف، فإن هذين الحدثين يجريان كل منهما على انفراد: الإيرانيون يديرون “ردهم” ونصر الله يدير “رده”.

يعد هذا الوضع بأن تستمر حالة التأهب العالي على الحدود الشمالية للأيام القريبة المقبلة على الأقل. في أيلول، استغرق حزب الله أسبوعاً للرد. وهذه المرة قد يسعى لتقصير الجدول الزمني، والاكتفاء بضربة ضد إسرائيل قبل عيد الأضحى الذي يبدأ في أواخر هذا الأسبوع.

التتمة متعلقة بنتيجة هجوم حزب الله. إذا لا سمح الله قتل، فإنه سيواجه هجوماً مضاداً. من هنا، فإن الطريق إلى التصعيد سيكون قصيراً. إسرائيل ولبنان، اللتان تختنقان تحت كورونا والاقتصاد، ستجدان نفسيهما في معمعان غير مرغوب فيه.

من يبحث عن المؤامرات، من هنا ومن هناك، مدعو لأن يهدأ. فالتوتر والتأهب حقيقيان تماماً. وهذا السيناريو يظهر في كل تقديرات شعبة الاستخبارات العسكرية “أمان” في السنوات الأخيرة، وبالتأكيد على خلفية حجم الهجمات في سوريا. نأمل في أن يبدي الطرفان الآن التفكر الذي يرافق سلوكهما منذ حرب لبنان الثانية فينجحا في إنهاء القصة دون أن يعلقا في معمعان خطر.

إسرائيل اليوم 




مواضيع ساخنة اخرى

الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
الطريقة الصحيحة لإنقاص الوزن.. نصيحة من خبير روسي
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
مستوطنون يدعون لاقتحام الأقصى غدا ومقدسيون يتوعدون
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
بايدن: لا سلام إلى أن تعترف منطقة الشرق الأوسط بحق إسرائيل في الوجود
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
مشهد يفطر القلوب.. مدير أمن في الكويت يصادف حادث مروري فيتفاجأ بوالدته متوفية
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
وزير خارجية تركيا يتصل بنظيره المصري بعد أنباء عن وقف التواصل
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الشرطة الإسرائيلية "تضرب" نائبا في الكنيست
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
الديوان الملكي الاردني : الامير حمزة يؤكد التزامه بنهج الاسرة الهاشمية
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
حذت حذو سابقتها.. إدارة بايدن تمتنع عن وصف الضفة الغربية بالأراضي المحتلة
الاتحاد الأوروبي: تعيين مبعوثاً إلى ليبيا خلال الأيام القادمة
الاتحاد الأوروبي: تعيين مبعوثاً إلى ليبيا خلال الأيام القادمة
عُمان : القبض على فتيات لاستدراجهن أشخاص بصور غير أخلاقية
عُمان : القبض على فتيات لاستدراجهن أشخاص بصور غير أخلاقية
محافظ مأرب: لولا طيران التحالف لاختلف الأمر مع الحوثيين
محافظ مأرب: لولا طيران التحالف لاختلف الأمر مع الحوثيين
قراصنة صينيون يخترقون 30 ألف مؤسسة أميركية بسبب خلل في مايكروسوفت
قراصنة صينيون يخترقون 30 ألف مؤسسة أميركية بسبب خلل في مايكروسوفت
إيران: نتنياهو يلجأ إلى الأكاذيب المتعصبة لاستحضار رهاب إيران العنصري
إيران: نتنياهو يلجأ إلى الأكاذيب المتعصبة لاستحضار رهاب إيران العنصري
العثور على جثث 13 تركيا في كهف شمالي العراق
العثور على جثث 13 تركيا في كهف شمالي العراق
مجلس الأمن يفشل في الاتفاق على بيان مشترك بشأن سوريا
مجلس الأمن يفشل في الاتفاق على بيان مشترك بشأن سوريا
العراق : لن يكون هناك تدخل بانتخابات العراق
العراق : لن يكون هناك تدخل بانتخابات العراق
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

قائد "أفريكوم" يدعو إلى الانسحاب الفوري للقوات الأجنبية من ليبيا


اقرأ المزيد