Date : 15,08,2020, Time : 11:57:22 PM
6465 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الخميس 11 ذو القعدة 1441هـ - 02 يوليو 2020م 01:23 ص

ضم أو لا ضم فالنهاية هي دولة واحدة وتمييز ضد الفلسطينيين

ضم أو لا ضم فالنهاية هي دولة واحدة وتمييز ضد الفلسطينيين
واشنطن بوست

قال المعلق في صحيفة “واشنطن بوست” إيشان ثارور إنه مهما كان الشكل الذي ستتخذه خطة الضم الإسرائيلية لوادي الأردن والضفة الغربية فما سينجم عنها هو واقع الدولة الواحدة.

وقال إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومة الإئتلاف التي يقودها قد تمضي قدما في خطط الضم هذا الأسبوع وقد تؤجلها، فقد ظل المجتمع الدولي يعد تنازليا ليوم الأول من تموز/ يوليو بنوع من القلق والفزع من تنفيذ نتنياهو ما وعد بضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية التي أقيمت عليها مستوطنات يهودية. وربما بدأ نتنياهو الخطة اليوم الأربعاء.

ويتعرض الزعيم الإسرائيلي لضغوط من الجماعات الإستيطانية والأحزاب السياسية اليمينية التي تطالب بتوسيع السيادة على 30% من الضفة الغربية في أقرب وقت وقبل أن يرحل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. فعبر سلسلة من التنازلات التي قدمها خلال الثلاث سنوات الماضية ومعالم خطة السلام التي كشف عنها في بداية كانون الثاني/ يناير كشف البيت الأبيض عن استعداد للتحرك بعيدا عن الهدف المعلن للسياسة الأمريكية وهو تحقيق سلام بناء على حل الدولتين وتفضيل “الوضع الراهن” الذي يتحيز لمصالح اليمين الإسرائيلي المتطرف.

ويرى الكاتب أن تطبيق القانون الإسرائيلي على معظم الضفة الغربية يعني نهاية مشروع الدولة الفلسطينية وللأبد. مما يجعل نتنياهو ليس رئيس الوزراء الذي دفن حل الدولتين بل وضم مختارا الضفة الغربية كعقار تابع له كما كتب المفاوض الأمريكي السابق آرون ديفيد ميللر.

ويقول ثارور إن بقية العالم بمن فيهم عدد من المشرعين في الكونغرس والمحللين في واشنطن يستمرون بالحديث عن حل الدولتين، ودولة فلسطينية قابلة للحياة. ورفضت القيادة الفلسطينية خطط الضم الإسرائيلية وعلقت التنسيق مع القوى الأمنية والمدنية الإسرائيلية. كما أن الخطط تلقى معارضة من المجتمع الدولي حيث لوح الإتحاد الأوروبي بالعقوبات، أما النواب الديمقراطيون من اليسار فيريدون تعليق الدعم العسكري لإسرائيلي أو اشتراطه بسلوكها. وحذرت عدد من الدول العربية التي تقاربت بشكل تكتيكي من إسرائيل من أن الضم قد ينهي الصداقة.

وهناك شبه إجماع بين المحللين للسياسة الإسرائيلية أن نتنياهو لن يقدم على خطوة ضم شاملة، وربما وسع السيادة الإسرائيلية على مجموعة من الكتل الإستيطانية الصغيرة في البداية. ويعلن عن عملية ضم محدودة، بشكل يسمح له وللرئيس ترامب اللذان شاهدا انهيار اقتصاد مزدهر التركيز على جبهات أخرى. وبالنسبة للفلسطينيين فلن يكون هناك تحرك للأمام. فالسلطة الوطنية التي أنشئت لرعاية مشروع حل الدولتين والربط بين إسرائيل والمجتمع الدولي تعاني من أزمة حقيقية. فهي في خلاف مع حكومة بنيامين نتنياهو المتطرفة التي ترفض الإستجابة لأدنى مطالب الفلسطينيين، وتواجه الإفلاس وتعاني من العجز ومواجهة مع حركة حماس في غزة. كما وخسرت شعبيتها بين الفلسطينيين العاديين الذين باتوا يتعاملون معها “كعبء” وليس “كرصيد” كما يقول غيث العمري، المستشار السابق للجانب الفلسطيني في محادثات السلام.

وفي حالة دفع نتنياهو بعملية الضم يخشى الفلسطينيين من ناحية مشروع الدولة الضعيف ومستقبلا بدون حقوق مدنية حيث تقيد حركتهم للأبد من الدولة الأمنية الإسرائيلية. وكما أخبر المفاوض الفلسطيني صائب عريقات مراسلة صحيفة “واشنطن بوست” روث إيغلاش “هذا يعني أنني لن أتمكن عمل أي شيء بدون إذنهم” و”هذا يعني أنهم سيتحكمون بحركتي وخططي وحدودي والمنافذ على كل شيء، وهم يحاولون خنقي ودفني ويعتقدون أنني سأقاوم؟”.

في حالة دفع نتنياهو بعملية الضم يخشى الفلسطينيين من ناحية مشروع الدولة الضعيف ومستقبلا بدون حقوق مدنية

وهناك من يرى أن عقودا من الإحتلال الإسرائيلي والتوسع الإستيطاني في الضفة والقدس قد أكدت واقعا. وكما يقول الباحث الأمريكي- الفلسطيني يوسف مناير “خلافا للرواية السائدة لن يقتل الضم حل الدولتين، لأنك لا تقتل أمرا مات بالأساس” و”عملية الضم هي جر وعرض جثة حل الدولتين أمام العالم”.

وقال سالم براهمة من المعهد الفلسطيني للدبلوماسية العامة “لو سألت الفلسطينيين في وادي الأردن عن موقفهم من الضم فسيقول الكثيرون لك، فكرنا أن الضم حدث منذ وقت طويل” و”هذا يجعلنا نسخر من العالم وقلقه المتزايد وصراخه الوجودي ونحن نقترب من 1 تموز/ يوليو”.

ويعلق ثارور أن القلق عال بين المدافعين عن إسرائيل في واشنطن. وهم يعارضون الضم بناء على مواقف براغماتية وقواعد تتعلق بالسياسة والإعتراف بالوضع الراهن وقبضة إسرائيل على المناطق الفلسطينية ورضى العالم باحتلال عسكري دائم يناسب المصالح الأمريكية والإسرائيلية بدلا من الإعلان الأحادي عن الضم الذي قد ردود فعل سلبية من الفلسطينيين والحكومات الأخرى. ولكن النقاد من اليسار يرون أن الحالة ضد الضم يجب أن تقوم على البعد الأخلاقي وليس الأساليب.

ويقول يهودا شاؤول أحد الذين يديرون منظمة “كسر الصمت” التي تضم جنودا إسرائيليين سابقين تحدثوا عن انتهاكات الإحتلال “في أثناء فترة العبودية بالولايات المتحدة ونظام التمييز العنصري في جنوب أفريقيا كان هناك من انتفعوا من النظام الإجتماعي الذي جسده قانون تلك الفترة”، مضيفا أن “شخصا منصفا ليس مهتما بالعيش في مجتمع تقيد الحياة طرقها”. و”أي شخص يعيش في بلد انشئ بناء على قرار من الأمم المتحدة وقامت على حق تقرير المصير سيخون نفسه عندما يحرم السكان الأصليين الذين يعيشون إلى جانبه من نفس الحق”.

واشنطن بوست




مواضيع ساخنة اخرى

أنقرة تحمّل بغداد مسؤولية تواجد مسلحي «الكردستاني» في العراق
أنقرة تحمّل بغداد مسؤولية تواجد مسلحي «الكردستاني» في العراق
نتنياهو : لا يوجد اي تغيير في خطتي لضم الضفة
نتنياهو : لا يوجد اي تغيير في خطتي لضم الضفة
البرلمان اللبناني يقر الطوارئ في بيروت
البرلمان اللبناني يقر الطوارئ في بيروت
الاحتلال يقصف أهدافا بغزة ويقرر منع إدخال الوقود
الاحتلال يقصف أهدافا بغزة ويقرر منع إدخال الوقود
الرئيس السوري: "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة
الرئيس السوري: "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة
بغداد تلغي زيارة وزير الدفاع التركي إليها احتجاجا على قصف العراق
بغداد تلغي زيارة وزير الدفاع التركي إليها احتجاجا على قصف العراق
بعد أسبوع من كارثة بيروت.. عون يجدد وعده لأهالي الضحايا
بعد أسبوع من كارثة بيروت.. عون يجدد وعده لأهالي الضحايا
مجددا... الصباغ رئيسا لمجلس الشعب السوري بالتزكية
مجددا... الصباغ رئيسا لمجلس الشعب السوري بالتزكية
خبير فرنسي: مواد كيمياوية خطرة باقية في مرفأ بيروت
خبير فرنسي: مواد كيمياوية خطرة باقية في مرفأ بيروت
ترامب: الشرطة تعاملت مع حادث إطلاق نار خارج البيت الأبيض
ترامب: الشرطة تعاملت مع حادث إطلاق نار خارج البيت الأبيض
مصدر أمني عراقي: وقوع انفجار قرب معبر على الحدود بين العراق والكويت .. بالفيديو
مصدر أمني عراقي: وقوع انفجار قرب معبر على الحدود بين العراق والكويت .. بالفيديو
جنبلاط يدعو لحكومة "محايدة" تشرف على انتخابات مبكرة
جنبلاط يدعو لحكومة "محايدة" تشرف على انتخابات مبكرة
مذيعة سي ان ان "تمسح الارض "بجبران باسيل .. شاهد
مذيعة سي ان ان "تمسح الارض "بجبران باسيل .. شاهد
السيسي يطالب اللبنانيين بالنأي ببلادهم عن التجاذبات الإقليمية
السيسي يطالب اللبنانيين بالنأي ببلادهم عن التجاذبات الإقليمية
الاستخبارات الأميركية : الصين تريد خسارة ترمب
الاستخبارات الأميركية : الصين تريد خسارة ترمب
عون يتحدث للمرة الأولى عن فرضية العدوان الخارجي ويكشف ما طلبه من ماكرون
عون يتحدث للمرة الأولى عن فرضية العدوان الخارجي ويكشف ما طلبه من ماكرون
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

لبنان ما قبل وما بعد تفجير بيروت


اقرأ المزيد