Date : 06,04,2020, Time : 02:37:45 AM
3566 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: السبت 26 رجب 1441هـ - 21 مارس 2020م 01:40 ص

دول أفريقيا تحاول منع وصول كورونا وسط أنظمة صحية هشة

دول أفريقيا تحاول منع وصول كورونا وسط أنظمة صحية هشة
الغارديان

تعوّل الدول الإفريقية على اكتشاف فيروس كورونا المستجد ومنع انتشاره حتى لا تواجه أزمة، في ظل العدد المحدود من الأسرّة في المستشفيات وغرف العناية.

وفي تقرير أعده جيسون بيرك وصامويل أوكيرور، قالا فيه إن الأنظمة الصحية الهشة في دول القارة دفعت حكوماتها لمحاولة احتوائه قبل وصوله. في وقت دعت فيه منظمة الصحة العالمية إلى رد قوي على “زيادة عدد الدول التي تأكدت فيها إصابات”.
وقالت المديرة الإقليمية للمنظمة في أفريقيا ماتاشيدسو موتي: “علينا زيادة جهود ما تم عمله” و”سيحدد ما تم عمله الآن عدد الأشخاص الذين سيصابون.. وأعتقد أن هذا ممكن لمنع وفاة أعداد كبيرة من الموت ولكننا بحاجة للتنسيق، ولجهود ومصادر كبيرة”.

وتقول الصحيفة إن معظم حالات الإصابة في أفريقيا هي من أشخاص كانوا في أوروبا أو بؤر ساخنة للمرض مثل الصين. وهناك زيادة في عدد الحالات الداخلية في البلدان الأفريقية.

وحذر مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس غيبرسوس، من أن الأرقام الرسمية ربما أساءت تقدير حجم انتشار المرض. و”ربما كانت هناك حالات غير مكتشفة او لم يتم الإبلاغ عنها” وأضاف أنه في بعض البلدان الأخرى “شاهدنا كيف انتشر الفيروس بعد نقطة تحول. وأحسن نصيحة لأفريقيا هي التحضير للأسوأ واليوم”.

وتقول الصحيفة إن المسؤولين الصحيين في أفريقيا يعرفون أن المستشفيات لا تستطيع التعامل إلا مع عدد قليل من الحالات التي تحتاج لعناية، خاصة بعد انتشار الفيروس في المدن والقرى البعيدة والجماعات الأضعف مثل اللاجئين أو الذين يعانون من فقر في التغذية أو مرض “إتش آي في” أو أصحاب الأمراض المزمنة.

وتحاول منظمة الصحة العالمية التعاون لإحصاء الأعداد الحقيقية للأسرّة المتوفرة في غرف العناية المكثفة حول القارة. وقالت موتي: “نعرف أن الرقم محدود جدا وهذا تحد كبير” و”من الضروري التخلي عن محاولات الاحتواء”.

ولدى جنوب أفريقيا أفضل الأنظمة الصحية في القارة، ولديها حوالي 1.000 سرير في غرف العناية المركزة منها 160 في القطاع الخاص وتخدم سكاناً من 56 مليون نسمة.

وفي ملاوي 25 سريرا في غرف العناية المركزة لخدمة 17 مليون نسمة. وليس لدى مستشفى الأمراض المعدية في هراري، عاصمة زيمبابوي أي سرير. وتحاول نيجيريا التي تعد من أكبر دول القارة تعدادا للسكان إضافة أسرّة للعزل وتوفير تدريب وفرق طبية متخصصة للمستشفيات الحكومية.
وقال مدير مركز السيطرة على الأمراض في نيجيريا تشيكوي إيهكيوازا: “نظامنا الصحي ليس قويا بالدرجة التي نريدها” و”هذا لأننا قلقون من قدرتنا على التعامل مع انتشار واسع ونركز بطريقة مكثفة على المنع والاكتشاف المبكر”.

وقررت معظم الدول تعليق الرحلات الجوية والبرية إلى المحاور التي ضربها الفيروس في آسيا وأوروبا، فيما تقوم دول أخرى بتقييد حركة النقل. كما فرضت قيود على التجمعات العامة والمدارس والخدمات الدينية والمناسبات الحاشدة التي تم إلغاؤها في كل أنحاء القارة.

وقالت وزيرة الصحة الأوغندية جين روث أكينغ إن “البلاد على أهبة الاستعداد” بعد تسجيل معظم دول الجوار حالات إصابة و”لا أحد يمكنه القول إنه مستعد 100%”.

وقال مسؤول مكافحة فيروس كورونا أتيل غاغيريتا إنه “لن يكون هانك مشكلة كبيرة لو استطعنا وقف انتقاله محليا” و”لا نتوقع حالات كبيرة تحتاج إلى عناية خاصة لأننا نركز كل جهودنا على المنع ونقوم بتوعية اجتماعية واسعة وتعليم عام”.

ورغم ثقة وزيرة الصحة الأوغندية بوجود عدد كاف من أسرة العناية المركزة وأجهزة التنفس للتعامل مع انتشار محتمل للوباء، إلا أن البعض يقول إنها متفائلة جدا، فسكان أوغندا البالغ عددهم 44 مليون نسمة يعتمدون على مستشفى مولاغو الوطني، ولا تستطيع وحدة العناية المركزة إلا استيعاب سوى 66 شخصا.

وهناك منشآت طبية محدودة في جنوب السودان الذي دمرته الحرب الأهلية، وليس لدى الحكومة سوى 24 سريرا للعزل. وفي الصومال الذي يعاني من حرب أهلية طويلة قالت وزيرة الصحة فوزية أبيكار، إن الحكومة أنشأت وحدات للحجر الصحي في مطار مقديشو وتقوم بتوفير المعدات للمستشفيات للتعامل مع حالات كوفيد- 19، و”ننتظر وصول معدات أخرى”.

وقال الدكتور علي يوسف من فريق منع والسيطرة على فيروس كورونا، إن الوحدات المتوفرة للحجر محدودة و”ليس لدينا سوى 15 خيمة كل واحدة فيها سرير للحجر وعزل الحالات المشتبه فيها، أما المستشفيات فيمكنها استيعاب 100 سرير”.

ولدى معظم الدول الأفريقية خبراء في مكافحة الأمراض المعدية مثل إيبولا الذي قتل 11 ألف شخص في الفترة ما بين 2003- 2006، وهذا يعني أن أوغندا خزنت مواد وأجهزة ولديها القدرات للتعامل مع وباء جديد.

كما أن محاولة تأخير وصول الفيروس، سمح للحكومات بالعمل مع منظمة الصحة العالمية لتعزيز التنسيق الطارئ وتحسين الرقابة والبدء بتجهيز مراكز العلاج.

ولا أحد يشك أنه مع بدء المرض بالانتشار، فإن قدرة الدول على مواجهته ستكون محدودة. وقال البروفسورة بولين بايكيكا، المتخصصة بالأمراض المعدية في كلية ماكريري للصحة والعلوم الأوغندية إنها قلقة “عندما يصل إلى هنا (كورونا) فإنه سينتشر بسرعة”. وقالت إن “المناخ الاجتماعي” للكثير من البيوت من قلة النظام والتهوية يعتبر خطرا. و”هناك خمسة أو ستة أشخاص في المنزل الذي لا يوجد فيه سوى نافذتين، وقبل أن تصحو فسيكون كل البيت مريضا”.

ونفس الوضع في جنوب أفريقيا، حيث أعلن الرئيس سيريل رامافوسا حالة الكارثة الوطنية وفرض القيود. وكما هو الحال في القارة فمعظم سكان جنوب أفريقيا هم من الشباب، وفقط نسبة 6% من سكانها هم فوق 65 عاما ومن الذين يعتبرون عرضة للإصابة بالفيروس، لكن هناك ملايين من السكان يعيشون في مدن الصفيح والبلدات الفقيرة. ومن بين 7.7 مليون مصاب بمرض “أتش أي في” نسبة تصل إلى النصف لا تتناول دواء.

ويقول ريتشارد فريدلاند، مدير أكبر مؤسسة في جنوب أفريقيا للخدمة الصحية “نيتكير”: ” لا نزال في المرحلة الأولى ومن المهم احتواء الفيروس”. و”المشكلة الرئيسية هي الذين يعيشون في الأكواخ ولا يمكنهم عزل أنفسهم”.

وتواجه معظم الدول الأفريقية أزمات الحروب والكوارث الطبيعية. ويقول باتريك يوسف، نائب مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر في أفريقيا: “الأسوأ قادم على القارة. وأخشى ما أخشاه استحالة وقف انتشار الفيروس في معسكرات اللاجئين”.

وفي تحليل لمؤسسة راند الأمريكية في عام 2016/ وجد أن هناك 25 دولة عرضة لانتشار الأمراض المعدية منها 22 دولة في أفريقيا والباقي في أفغانستان وهاييتي واليمن.

الغارديان




مواضيع ساخنة اخرى

بالفيديو : بعد أن صلوا عليه صلاة الغائب.. معتقل سوري يفاجئ أهله
بالفيديو : بعد أن صلوا عليه صلاة الغائب.. معتقل سوري يفاجئ أهله
ترمب: نمتلك الاقتصاد الأكبر بالعالم وسنتعافى من كورونا
ترمب: نمتلك الاقتصاد الأكبر بالعالم وسنتعافى من كورونا
بالفيديو : كارثة ببورسعيد .. متوفى بكورونا يُنقل بعربة مكشوفة!
بالفيديو : كارثة ببورسعيد .. متوفى بكورونا يُنقل بعربة مكشوفة!
ليس ترامب.. تعزيز الحماية الأمنية للرجل الأهم في أميركا
ليس ترامب.. تعزيز الحماية الأمنية للرجل الأهم في أميركا
حماس: إسرائيل ترتكب جريمة مركبة بغزة بفعل تفشي كورونا
حماس: إسرائيل ترتكب جريمة مركبة بغزة بفعل تفشي كورونا
FP: حزب الله يسوق لحربه على كورونا بأنها مقاومة.. ما هدفه؟
FP: حزب الله يسوق لحربه على كورونا بأنها مقاومة.. ما هدفه؟
الزرفي: الحكومة العراقية المقبلة ستعمل على إغلاق ملف النازحين
الزرفي: الحكومة العراقية المقبلة ستعمل على إغلاق ملف النازحين
بالفيديو : نظام الأسد يعلن صده ضربات إسرائيلية من فوق أجواء لبنان
بالفيديو : نظام الأسد يعلن صده ضربات إسرائيلية من فوق أجواء لبنان
قائد فيلق القدس الإيراني في زيارة سرية إلى بغداد
قائد فيلق القدس الإيراني في زيارة سرية إلى بغداد
بالفيديو : حظر التجول في مصر
بالفيديو : حظر التجول في مصر
"نيوزويك": أمريكا وضعت خططا لـ"أسوأ سيناريوهات" قد تواجهها جراء كورونا ومنها وفاة سياسيين كبار
"نيوزويك": أمريكا وضعت خططا لـ"أسوأ سيناريوهات" قد تواجهها جراء كورونا ومنها وفاة سياسيين كبار
الزرفي يحدد أولويات حكومته.. أبرزها انتخابات مبكرة بالعراق
الزرفي يحدد أولويات حكومته.. أبرزها انتخابات مبكرة بالعراق
لبنان.. بري يهدد بتعليق تمثيله في الحكومة ما لم تتحرك لإعادة المغتربين العالقين في الخارج
لبنان.. بري يهدد بتعليق تمثيله في الحكومة ما لم تتحرك لإعادة المغتربين العالقين في الخارج
قيادي في "فتح "  ينفي  وفاة محمود عباس
قيادي في "فتح " ينفي وفاة محمود عباس
الجيش الإسرائيلي: إطلاق قذيفة من قطاع غزة على مستوطنات الغلاف
الجيش الإسرائيلي: إطلاق قذيفة من قطاع غزة على مستوطنات الغلاف
مؤشرات على صدق ترامب بشأن اتفاق تركيا وقسد بسوريا
مؤشرات على صدق ترامب بشأن اتفاق تركيا وقسد بسوريا
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

الطبيب العام الأمريكي: الأسبوع الجاري سيكون أسوأ من 11 سبتمبر


اقرأ المزيد