Date : 18,02,2020, Time : 03:53:44 PM
5657 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأربعاء 26 جمادي الاول 1441هـ - 22 يناير 2020م 11:39 م

مقتل أم وابنتها.. صاروخ حوثي يستهدف منزل برلماني بمأرب

مقتل أم وابنتها.. صاروخ حوثي يستهدف منزل برلماني بمأرب
القصف الذي طال منزلا في مأرب

جي بي سي نيوز :- كشفت مصادر أمنية يمنية، مساء الأربعاء، أن الصاروخ الباليستي الذي أطلقته ميليشيا الحوثي الانقلابية باتجاه مدينة مأرب، استهدف منزل عضو البرلمان اليمني مسعد حسين السوادي، ما أدى إلى مقتل أمرأة وابنتها وإصابة أربعة آخرين.

وقال مدير البحث الجنائي بمأرب العقيد حسين الحليسي، ان الصاروخ الباليستي الذي استهدف المنزل تسبب في مقتل زوجة نجل مسعد السوادي وتدعى عائشة عبدالسلام السوادي (35 سنة) وابنتها الطفلة رانيا صدام حسين السوادي (16 سنة)، فيما تسبب بجروح بليغة لعضو مجلس النواب مسعد حسين السوادي، وأخيه أنور حسين حسين السوادي (18 عاما)، وأمل أنور حسين السوادي (18 سنة) والطفلة أمة الرحمن مسعد السوادي (8 سنوات).

وأوضح الحليسي، أن الصاروخ تسبب في تدمير المنزل وإحداث فزع كبير في الحي السكني وأضرار بالغة في المنازل المجاورة، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

استهداف ممنهج لأعيان مأرب

وأعرب رئيس البرلمان اليمني، سلطان البركاني، في بيان، عن إدانته الشديدة لجريمة العصابة الحوثية باستهداف منزل أسرة عضو مجلس النواب حسين السوادي.. وقال إن هذه الجريمة تدل على أن "استمرار دماء الإنسان بلغ ذروته لدى العصابة الحوثية الكهنوتية المسعورة التي وصلت بها الوحشية إلى إطلاق الصواريخ على الأحياء السكنية الآهلة بالسكان ودور العبادة والمعسكرات والطرق الآمنة".

ولفت البركاني، انتباه المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفثس إلى مثل هذه الجرائم، وأضاف" ها هي مئات الأرواح تزهق عسكريين ومدنيين بعد إحاطته لمجلس الأمن وترديده ترانيم السلام وتباشير التهدئة ليثبت الحوثيين للعالم أن لا مكان لديهم للسلام ولا لحياة الإنسان ولا لدمه وماله وعرضه".

مأرب (أرشيفية)مأرب (أرشيفية)

بدورها اعتبرت وزارة حقوق الإنسان اليمنية، هذا القصف يأتي ضمن الاستهداف الممنهج الذي تقوم به ميليشيا الحوثي تجاه الأعيان المدنية بشكل عام.

ووصفت الوزارة في بيان، قصف المدنيين والمناطق المأهولة بالسكان بالتصعيد الخطير ويمثل انتهاكا صارخا للقوانين والأعراف الدولية والذي يستوجب تدخلا عاجلا من كل محبي السلام في العالم والمبعوث الأممي ومجلس الأمن والجامعة العربية ودول التحالف والمنظمات الدولية المهتمة بحقوق الإنسان.

العربية 




مواضيع ساخنة اخرى

الصين: حصيلة وفيات فيروس كورونا تتخطى 1600
الصين: حصيلة وفيات فيروس كورونا تتخطى 1600
طيران الاحتلال يشن غارات جوية ويدمر عدة مواقع في قطاع غزة
طيران الاحتلال يشن غارات جوية ويدمر عدة مواقع في قطاع غزة
بالفيديو : قوات الشغب العراقي تحرق خيم المعتصمين في ساحة التحرير
بالفيديو : قوات الشغب العراقي تحرق خيم المعتصمين في ساحة التحرير
بالفيديو : ضابط تركي يبكي عند رؤيته عائلات سورية تنام في العراء هربا من الحرب
بالفيديو : ضابط تركي يبكي عند رؤيته عائلات سورية تنام في العراء هربا من الحرب
بالفيديو : مقتل متظاهر وتعرض آخرين للطعن في بغداد
بالفيديو : مقتل متظاهر وتعرض آخرين للطعن في بغداد
بالفيديو : نصر الله يكشف أسرار شخصية قاسم سليماني
بالفيديو : نصر الله يكشف أسرار شخصية قاسم سليماني
بالفيديو : مواجهات بين مناصري "المستقبل" والمحتجين في وسط بيروت
بالفيديو : مواجهات بين مناصري "المستقبل" والمحتجين في وسط بيروت
شاهد : اسقاط طائرة  مروحية للنظام  في ريف حلب الغربي
شاهد : اسقاط طائرة مروحية للنظام في ريف حلب الغربي
بـ51 صوتا.. مجلس الشيوخ الأميركي "يكبّل" ترامب أمام إيران
بـ51 صوتا.. مجلس الشيوخ الأميركي "يكبّل" ترامب أمام إيران
أنقرة تهدد بـ"القوة" ضد من لا يلتزم بوقف إطلاق النار بإدلب
أنقرة تهدد بـ"القوة" ضد من لا يلتزم بوقف إطلاق النار بإدلب
مجهولون يطعنون متظاهرة في ساحة التحرير ببغداد
مجهولون يطعنون متظاهرة في ساحة التحرير ببغداد
حصيلة وفيات فيروس كورونا بالصين تتخطى الـ 1000
حصيلة وفيات فيروس كورونا بالصين تتخطى الـ 1000
المرصد: مقتل 37 عنصرا من النظام والفصائل المسلحة بإدلب
المرصد: مقتل 37 عنصرا من النظام والفصائل المسلحة بإدلب
الشيخ رائد صلاح: لن تخيفني مدة السجن
الشيخ رائد صلاح: لن تخيفني مدة السجن
العراق.. تواصل الاحتجاجات ومقتل متظاهر بالناصرية
العراق.. تواصل الاحتجاجات ومقتل متظاهر بالناصرية
حصيلة جديدة.. ارتفاع عدد وفيات كورونا بالصين إلى 803
حصيلة جديدة.. ارتفاع عدد وفيات كورونا بالصين إلى 803
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

هل يصطدم الروس والاتراك بسبب ادلب ؟


اقرأ المزيد