Date : 05,07,2020, Time : 01:36:47 AM
4836 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 13 ربيع الأول 1441هـ - 11 نوفمبر 2019م 04:05 م

آخر صيحة في عالم التكنولوجيا.. الوشم الذكي!

آخر صيحة في عالم التكنولوجيا.. الوشم الذكي!
الوشم الذكي

جي بي سي نيوز :-  قام فريق من الباحثين من كلية الهندسة والعلوم التطبيقية بجامعة نانجينغ في الصين، مؤخرا، بالكشف عن شاشة عرض مبتكرة ورقيقة للغاية ومرنة بما يكفي لأن يتم تثبيتها على البشرة أو الجلد، مثل تلك الأنواع من الوشوم المؤقتة.

 

فقد يصبح تفحص ساعة التوقيت لمعرفة الوقت الذي أمضيته في الركض، أو النظر إلى شاشة هاتفك الذكي لمعرفة من يتصل بك، شيئا من الماضي وذلك بفضل "واجهة الآلة البشرية" الثورية التي تتيح عرض المعلومات مباشرة على بشرة الإنسان.

 

ويتألف هذا الابتكار الجديد، الذي أطلق عليه اسم "التيار الكهربائي المتناوب" أو اختصارا "أسيل"، من طبقة شفافة كهروضوئية مصنوعة من جسيمات دقيقة تبث الضوء ومثبتة بين طبقتين من إلكترودات الفضة المرنة متناهية الصغر.

 

تجعل الجسيمات الخزفية النانوية المضمّنة في البوليمر المطاطي شاشة عرض "أسيل" أكثر إضاءة من أي شيء آخر، مما يسمح لها بالظهور بوضوح حتى في غرفة مضاءة جيدا.

 

 

وما يجعل الشاشة على وجه التحديد مهمة للغاية، هو أنه يمكن لصقها على البشرة بصورة آمنة، وهي تبث ضوءا ساطعا للغاية حتى عند الفولتية المنخفضة، وتولد القليل من الحرارة المهدرة التي لا تتجاوز 45 درجة مئوية.

 

وقال منسق المشروع البروفيسور ديشنغ كونغ: "إن ما يسمى بمستشعر البشرة قد يسمح بالمراقبة المستمرة لمعدل ضربات القلب وضغط الدم ومستويات الأكسجين في الدم وحتى الجلوكوز.. وستوفر الشاشة معلومات مرئية لهذه المقاييس التي تعد مهمة جدا لتدريب الرياضيين ومجالات الطب الحيوي".

 

ولإثبات أحد الاستخدامات المحتملة لهذه الشاشة الثورية، ابتكر الباحثون ساعة توقيت ساطعة ومثبتة على ظهر يد بشرية، فكانت الأرقام مرئية بوضوح، وكان الجهد الكهربائي الناتج عنها قليل جدا.

 

وقد يغني هذا الجهاز أو الوشم المؤقت عن "زراعة" الشرائح أو الأدوات الدقيقة في الجلد أو تحت البشرة.

 

ويعتقد ديشنغ كونج وفريقه أن شاشة "أسيل" الجديدة يمكن أن تحتوي قريبا على تطبيقات توجد في الأجهزة الذكية القابلة للارتداء، والروبوتات المصغرة و"واجهات الآلة البشرية".

 




مواضيع ساخنة اخرى

لسوء الأوضاع المعيشية.. لبنانيان ينتحران في يوم واحد
لسوء الأوضاع المعيشية.. لبنانيان ينتحران في يوم واحد
السراج يبحث مع وزير الدفاع التركي الأوضاع في ليبيا والتنسيق الأمني
السراج يبحث مع وزير الدفاع التركي الأوضاع في ليبيا والتنسيق الأمني
بشار الأسد يمحو بالعرين آثار ابن خاله في البستان
بشار الأسد يمحو بالعرين آثار ابن خاله في البستان
وزير الري المصري: إذا انهار سد النهضة فسيغرق السودان بالكامل
وزير الري المصري: إذا انهار سد النهضة فسيغرق السودان بالكامل
بومبيو: لن نسمح لإيران بزعزعة استقرار المنطقة مجدداً
بومبيو: لن نسمح لإيران بزعزعة استقرار المنطقة مجدداً
ذي أتلانتك: كيف تحول كورونا في أمريكا إلى مرض اسمه ترامب
ذي أتلانتك: كيف تحول كورونا في أمريكا إلى مرض اسمه ترامب
نتنياهو للأسد: لن نسمح لإيران بتمكين تواجدها بسوريا
نتنياهو للأسد: لن نسمح لإيران بتمكين تواجدها بسوريا
أزمة سفيرة واشنطن في بيروت تتفاعل.. القاضي يستقيل
أزمة سفيرة واشنطن في بيروت تتفاعل.. القاضي يستقيل
شكري: سد النهضة سيهدد حياة أكثر من 150 مليون مصري وسوداني
شكري: سد النهضة سيهدد حياة أكثر من 150 مليون مصري وسوداني
شكري أمام مجلس الأمن: لن نسمح بأي تهديد لأمن مصر المائي
شكري أمام مجلس الأمن: لن نسمح بأي تهديد لأمن مصر المائي
ماكرون: فرنسا لا تدعم حفتر وروسيا تلعب على “التناقض” في ليبيا بواسطة ميليشيا فاغنر
ماكرون: فرنسا لا تدعم حفتر وروسيا تلعب على “التناقض” في ليبيا بواسطة ميليشيا فاغنر
الإفراج عن 14 مقاتلاً من "كتائب حزب الله" الموالي لإيران في العراق
الإفراج عن 14 مقاتلاً من "كتائب حزب الله" الموالي لإيران في العراق
بلبلة في لبنان بعد اعتراف خطير لوزير الداخلية .. بالفيديو
بلبلة في لبنان بعد اعتراف خطير لوزير الداخلية .. بالفيديو
إسرائيل تكثف غاراتها خلال زيارة قاآني السرية للبوكمال السورية
إسرائيل تكثف غاراتها خلال زيارة قاآني السرية للبوكمال السورية
الأمم المتحدة : مخطط ضم أجزاء من الضفة "غير شرعي"
الأمم المتحدة : مخطط ضم أجزاء من الضفة "غير شرعي"
الجيش الليبي: تحرير الجفرة وسرت من مرتزقة فاغنر بات أمرا ملحا
الجيش الليبي: تحرير الجفرة وسرت من مرتزقة فاغنر بات أمرا ملحا
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

تأجيل الضم لهذا السبب


اقرأ المزيد