Date : 18,08,2019, Time : 01:58:32 AM
3398 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الثلاثاء 04 ذو الحجة 1440هـ - 06 أغسطس 2019م 08:45 م

ميليشيا حزب الله متورطة في تهريب المخدرات إلى الأردن

ميليشيا حزب الله متورطة في تهريب المخدرات إلى الأردن
التحفظ على كميات كبيرة من المخدرات

جى بي سي نيوز :- لم تستبعد مصادر أردنية رفيعة، وقوف حزب الله وميليشيات مرتبطة بإيران، وراء عمليات تهريب المخدرات إلى أراضيه.
وقالت المصادر : إن "المخدرات التي تم ضبطها أخيراً بعد محاولة تهريبها إلى الأردن جاءت من مناطق تسيطر عليها هذه الميليشيات، ما يعني أنها سهلت محاولة التهريب".
وأعلن الجيش الأردني الأسبوع الماضي، إحباط تسلل 18 شخصاً حاولوا تهريب مواد مخدرة من سوريا، وقال بيان للقوات المسلحة الأردنية إن "المنطقة العسكرية الشمالية أحبطت خلال الـ 24 ساعة الماضية، محاولة تسلل 18 شخصاً حاولوا اجتياز الساتر من الأراضي السورية باتجاه الأراضي الأردنية".
وأضاف "تم تطبيق قواعد الاشتباك، ما أدى إلى إصابة عدد منهم وفروا جميعاً إلى داخل العمق السوري"، وتابع "بعد تفتيش المنطقة تم ضبط مليون و60 ألف و5 حبات من حبوب الكبتاجون المخدرة، وقطعة سلاح واحدة من نوع كلاشنكوف وكمية من الذخيرة"، وفق موقع 24 . 
ويأتي ذلك في وقت تتحدث فيه وسائل إعلام سورية معارضة عن إغراق حزب الله اللبناني مدارس وأحياء في البلاد بالمخدرات، وقال موقع زمان الوصل السوري إن "ظاهرة تعاطي الحبوب والمواد المخدرة في عدد من مدارس قرى وبلدات وادي بردى في ريف دمشق الغربي انتشرت بشكل كبير، بإشراف عناصر الميليشيات الموالية لحزب الله اللبناني من أبناء المنطقة".
وأما موقع نداء فحذر في تقرير من تنامي نشاط عناصر ميليشيا حزب الله والأمن العسكري في ترويج المخدرات والحشيش وبيعها في المنطقة، ونشرها بين المراهقين وطلاب المدارس بشكل خاص، وقال إن "الميليشيات وظفت عدداً من طلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية ببيع الحبوب المخدرة داخل مدارسهم مقابل إعطائهم متطلباتهم منها بشكل مجاني".
وكانت قناة أورينت قد أشارت الشهر الماضي، إلى وقوع اشتباكات بين ميليشيات في سوريا من بينها حزب الله اللبناني إثر الخلاف على صفقة للمخدرات.




مواضيع ساخنة اخرى

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

ما قل ودل عما يجري في الاقصى


اقرأ المزيد