Date : 20,06,2019, Time : 07:01:46 AM
2810 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأحد 28 رمضان 1440هـ - 02 يونيو 2019م 01:11 ص

ماذا يريد ليبرمان من نتنياهو؟

ماذا يريد ليبرمان من نتنياهو؟
ليبرمان

من يعرف افيغدور ليبرمان ـ وليس هناك شخص يعرفه أكثر من بنيامين نتنياهو ـ ما كان له أن يتفاجأ من استعداده للسير حتى النهاية. فليبرمان يتصرف بشكل غير متوقع منذ أن بدأ حياته العامة. فقد ترك منصب مدير عام ديوان رئيس الوزراء بعد سنة ونصف فقط من تعيين نتنياهو له في 1996. دخل وخرج من حكومة ايهود اولمرت في توقيت لا يفهمه أحد، على حد قوله في ذاك الوقت «لاعتبارات المسؤولية الوطنية».
بخلاف كل التوقعات والتنبؤات من المحللين، لم يدخل الى ائتلاف بنيامين نتنياهو في 2015. وكذا ترك الحكومة ومنصب وزير الدفاع في 2018 ظاهراً ليس وفقاً، لمصلحته السياسية. هكذا بأن من اعتقد أن انضمامه إلى حكومة نتنياهو الخامسة في 2019 فإنه تلقائياً ومضموناً ـ لم يقرأ الخريطة على نحو صحيح.

النجم أمام محطم الأواني

فما الذي يريده ليبرمان إذن؟ إن الخلاف الدوري العسير بين ليبرمان ونتنياهو يميز ثلاثة عقود من علاقات الحب ـ الكراهية بينهما. نتنياهو هو النجم، مغناطيس المقاعد، رئيس الوزراء الذي يفترض أن يقود، والذي له ولليبرمان فكر مشابه بما يكفي في المواضيع المختلفة على جدول الأعمال.
كلاهما آمنا ذات مرة بالنظام الرئاسي، بالحاجة إلى إسقاط حماس، أو حتى بإخلاء الخان الأحمر. المشكلة عملياً هي أن نتنياهو يجسد سياسته وفقاً لاحتياجات الساعة، بينما ليبرمان يحاول أن يكون من لا يأبه بالحساب.
وهكذا، رغم أن الكابينت قرر إخلاء الخان الأحمر، ورئيس الوزراء تعهد بذلك بصوته، فإنه عملياً يطلق تعليمات مكتوبة لوزير الدفاع ليبرمان ألا يفعل ذلك. أو، وزير الدفاع ليبرمان يريد أن يتخذ عملاعسكريًا حاداً في غزة، ولكن رئيس الوزراء نتنياهو لا يسمح له بذلك. أو، ليبرمان كمدير عام ديوان رئيس الوزراء في 1996 يريد أن يغلق سلطة البث ولكن نتنياهو يمنعه من ذلك. هكذا في ألف وواحدة من المسائل التي صعدت وهبطت على مدى السنين.
تدور هذه الآلية بين الرجلين منذ بدأا التعاون في 1988، وتتسبب لليبرمان بطلاق نتنياهو في كل مرة من جديد، ولكن العودة مرة أخرى للارتباط به. من ناحيته لا يمكن بدون بيبي، وكذا لا يمكن بدونه.
ليس لليبرمان خيار غير الارتباط سياسياً بنتنياهو، الذي يجترف الكثير من المقاعد. ولكن منذ أن كان مدير عام ديوان نتنياهو، عبر ولايته كوزير للخارجية ووزير الدفاع لديه، في كل مرة من جديد، سرعان ما يفقد الاهتمام، يتفجر ويحطم الأواني، كي يجبر نتنياهو على عمل ما يؤمن به. بعد ذلك، بغياب بديل سياسي، يعود إلى أذرع بيبي، وهلمجرا.

اختبار هنية

في الظروف الحالية، بعد أن تحطمت مصداقيته كوزير للدفاع كونه لم يصفِ هنية بعد 48 ساعة، ولأن ردع حماس ضاع منذ الربيع الماضي ـ كان ليبرمان ملزماً بأن يعيد بناء صورته كشخص «كلمته هي كلمة». لعله يجر كل الدولة إلى انتخابات. ولكن نتنياهو لن يجعل منه خرقة كوزير دفاع ـ هكذا على الأقل يرى ليبرمان الأمور.
هل يريد ليبرمان إسقاط نتنياهو؟ لا يوجد لذلك أي دليل، وعملياً يعرف ليبرمان بأن التوجه إلى الانتخابات يعرضه هو الآخر للخطر. يحتمل أن يعزز الناخب ايفات الذي أصر على طلبه تجنيد الأصوليين. بذات القدر هناك احتمال بأن يعاقبه الناخب على إسقاطه حكومة يمينية. من الصعب إيجاد سند لادعاء المؤامرة الذي بثه نتنياهو على مدى الأسبوع. وبالمناسبة، لو كان ليبرمان يريد إسقاط نتنياهو، ما كان سيوصي به من البداية لدى الرئيس، بل وكان سعى إلى تكليف نائب آخر من الليكود أو خارجه، بمهامة تشكيل الحكومة. وهي أمور لم تحصل. من أقوال ليبرمان في المؤتمر الصحافي الذي عقده يوم الخميس، يتبين تطلع واضح: إذا كان الجمهور سيثيبه بالفعل في صناديق الاقتراع ويصل إلى عدد من منزلتين من المقاعد، فإن طلبه في المفاوضات الائتلافية التالية سيكون تناوباً على رئاسة الوزراء. هذا هو التفسير في أنه لن يتعهد بالتوصية بنتنياهو، ولكنه تحفظ من بني غانتس.

نهاية كل نهاية، ديمقراطية

النتيجة غريبة قليلاً ولم تحصل في إسرائيل. ولكن الأزمات السلطوية تحصل في الديمقراطيات. راجعوا آخر الأخبار عن بريطانيا العظمى التي منذ سنتين وهي غارقة في أزمة البريكزيت أو أطلوا على بلجيكا، السويد وإسبانيا التي تتعثر حكوماتها منذ سنين بأزمات متكررة. حكومة أقلية، حكومة انتقالية أو كل نوع آخر من الحكومة غير المستقرة أسوأ بكثير من العودة الى الصناديق حتى لو كان للمرة الثانية في غضون نصف سنة.
مع مراعاة الجنون الذي ميز انتخابات الشتاء، ثمة أمل ما في أن انتخابات الصيف ستبدو بشكل مختلف. فالانتخابات التي أجريت في نيسان لم تكن موضوعية بل مفعمة بالأحابيل، الأكاذيب والشخصيات الملفقة. من فايغلين عبر اليمين الجديد وحتى أزرق أبيض ـ كان الجمهور عرضة للالاعيب والدوامات. الخطاب الجماهيري، كما نتذكره جميعنا لم يكن موضوعياً بل عنيفاً وعديم كل صلة بمسائل السياسة والطريق.
في المعركة الجديدة، وبالذات لأن السياسيين، النشطاء، الصحافيين ومستشاري الإعلام تعبون، يوجد احتمال بأن يكون الخطاب أكثر موضوعية وأقل عنفاً بقليل. أما القصص السياسية من اليمين ومن اليسار فستتفكك. والشخصيات ستتبدد. والمقاعد الضائقة تذهب هباء. الجمهور الأكثر نضجاً وتجربة سيعرف على ماذا يصوت. إذن بالطبع الانتخابات مرتين في سنة واحدة ليس وضعاً مرغوباً فيه، ولكن لا ينبغي أن نفزع. ففي نهاية كل نهاية، هذه هي الديمقراطية.

الفدس العربي 




مواضيع ساخنة اخرى

وفاة مرسي.. غضب شعبي وقلق حقوقي وصمت عربي وغربي
وفاة مرسي.. غضب شعبي وقلق حقوقي وصمت عربي وغربي
النيابة العامة في مصر: مرسي سقط مغشيا عليه داخل قفص الإتهام وتم نقله للمستشفى
النيابة العامة في مصر: مرسي سقط مغشيا عليه داخل قفص الإتهام وتم نقله للمستشفى
الرئاسة : ابو مازن افشل صفقة القرن
الرئاسة : ابو مازن افشل صفقة القرن
عبدالله بن زايد: هجوم السفن الأربع في خليج عمان نفذته دولة
عبدالله بن زايد: هجوم السفن الأربع في خليج عمان نفذته دولة
تحقيق يكشف سبب كارثة الطائرة الروسية
تحقيق يكشف سبب كارثة الطائرة الروسية
الجامعة العربية تحذر من تسوية قضية فلسطين "خارج القانون الدولي"
الجامعة العربية تحذر من تسوية قضية فلسطين "خارج القانون الدولي"
عضو كنيست  : " المستوطنات وغور الأردن والقدس موحدة"
عضو كنيست : " المستوطنات وغور الأردن والقدس موحدة"
بالفيديو : لقطات مؤثرة لنجل شهيد مسعف خلال تشييعه بغزة
بالفيديو : لقطات مؤثرة لنجل شهيد مسعف خلال تشييعه بغزة
"سلاح رادع".. إيران تساعد الأسد في بناء منشآته النووية
"سلاح رادع".. إيران تساعد الأسد في بناء منشآته النووية
بالفيديو : اشتداد معارك ريف حماة.. والمعارضة: قواتنا تتقدم
بالفيديو : اشتداد معارك ريف حماة.. والمعارضة: قواتنا تتقدم
الصادق المهدي: التصعيد المتبادل سيضر بالسودان
الصادق المهدي: التصعيد المتبادل سيضر بالسودان
120 ألفا يصلون العيد بـ”الأقصى” رغم التضييقات الإسرائيلية
120 ألفا يصلون العيد بـ”الأقصى” رغم التضييقات الإسرائيلية
الولايات المتحدة: لا نسعى لتغيير النظام في سوريا ومصير الأسد يقرره الشعب
الولايات المتحدة: لا نسعى لتغيير النظام في سوريا ومصير الأسد يقرره الشعب
قناة عبرية: إسرائيل ولبنان يديران مباحثات مباشرة
قناة عبرية: إسرائيل ولبنان يديران مباحثات مباشرة
19 أسيراً أردنياً في السجون الاسرائيلية
19 أسيراً أردنياً في السجون الاسرائيلية
اسرائيل تخشى الانفجار- دعوة مصرية عاجلة لفصائل غزة
اسرائيل تخشى الانفجار- دعوة مصرية عاجلة لفصائل غزة
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

البنتاغون: لا نريد حرباً مع إيران لكننا "مستعدون"


اقرأ المزيد