Date : 20,06,2019, Time : 06:54:10 AM
2798 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: السبت 20 رمضان 1440هـ - 25 مايو 2019م 03:12 م

قتيل متأثرا بجراحه.. وتواصل الاعتصام أمام مقر الجيش بالخرطوم

قتيل متأثرا بجراحه.. وتواصل الاعتصام أمام مقر الجيش بالخرطوم
لسودان أعلنت بدء إضراب عام الثلاثاء

جي بي سي نيوز :- قالت لجنة أطباء السودان، الجمعة، إن محتجا توفي متأثرا بجراحه خلال هجوم استهدف، الأسبوع الماضي، معتصمين في محيط مقر الاعتصام أمام قيادة الجيش بالعاصمة الخرطوم.

وأوضح البيان، أن المتظاهر محمد زين الحاج (19 عاماً) فارق الحياة في ساعة متأخرة من ليلة الخميس، بعد إصابته في 13 أيار/ مايو الجاري، إثر ضربه في الرأس بعقب بندقية، نتج عنها تهشم في عظام الجمجمة، ونزيف بالمخ.

وفي 13 مايو الجاري، قُتل 6 أشخاص، وأصيب أكثر من 200، جراء إطلاق نار شهده محيط الاعتصام، فيما أعلن المجلس العسكري في السودان، لاحقا، توقيف 15 متهما في الحادثة.

من جانبهم، اتهم معارضون للمجلس العسكري، قوات الدعم السريع (تابعة للجيش) بـ"التورط" في أحداث الهجوم على المعتصمين، بينما اتهمت الأخيرة "جهات تتربص بالثورة بالوقوف وراء الاعتداء".

وفي تطور جديد، أعلنت "قوى إعلان الحرية والتغيير" في السودان، بدء إضراب عام، الثلاثاء المقبل، بالمؤسسات والشركات الخاصة والعامة والقطاعات المهنية والحرفية.

واعتبر بيان صادر عن تلك القوى أن "الإضراب والعصيان المدني عمل مقاوم سلمي، أجبرنا على المضي فيه والتصميم على إنجازه".

وأكد أنه "لا مناص من استخدام سلاح الإضراب، لتقويم مسار الثورة واستكمال مشوارها".

وحدد البيان أن تكون بداية الإضراب من داخل المؤسسات والشركات الخاصة والعامة والقطاعات المهنية والحرفية يوم الثلاثاء.

ولفت إلى أن الإضراب سيستمر حتى الأربعاء المقبل، مشيرا إلى تنظيم مواكب (مسيرات) "السلطة المدنية" نحو ميادين الاعتصام الخميس القادم.

وأخفق "العسكري" و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، الثلاثاء، في التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن أجهزة السلطة خلال الفترة الانتقالية، ولاسيما من حيث نسب التمثيل في المجلس السيادي ورئاسته.

ويعتصم آلاف السودانيين، منذ 6 أبريل/ نيسان الماضي، أمام مقر قيادة الجيش؛ للضغط على المجلس العسكري الانتقالي، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين، في ظل مخاوف من التفاف الجيش على مطالب التغيير، كما حدث في دول عربية أخرى، بحسب المحتجين,وفق عربي 21.

وعزلت قيادة الجيش، في 11 نيسان/ أبريل الماضي، عمر البشير من الرئاسة، بعد ثلاثين عاما في الحكم؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية بدأت أواخر العام الماضي؛ تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.




مواضيع ساخنة اخرى

وفاة مرسي.. غضب شعبي وقلق حقوقي وصمت عربي وغربي
وفاة مرسي.. غضب شعبي وقلق حقوقي وصمت عربي وغربي
النيابة العامة في مصر: مرسي سقط مغشيا عليه داخل قفص الإتهام وتم نقله للمستشفى
النيابة العامة في مصر: مرسي سقط مغشيا عليه داخل قفص الإتهام وتم نقله للمستشفى
الرئاسة : ابو مازن افشل صفقة القرن
الرئاسة : ابو مازن افشل صفقة القرن
عبدالله بن زايد: هجوم السفن الأربع في خليج عمان نفذته دولة
عبدالله بن زايد: هجوم السفن الأربع في خليج عمان نفذته دولة
تحقيق يكشف سبب كارثة الطائرة الروسية
تحقيق يكشف سبب كارثة الطائرة الروسية
الجامعة العربية تحذر من تسوية قضية فلسطين "خارج القانون الدولي"
الجامعة العربية تحذر من تسوية قضية فلسطين "خارج القانون الدولي"
عضو كنيست  : " المستوطنات وغور الأردن والقدس موحدة"
عضو كنيست : " المستوطنات وغور الأردن والقدس موحدة"
بالفيديو : لقطات مؤثرة لنجل شهيد مسعف خلال تشييعه بغزة
بالفيديو : لقطات مؤثرة لنجل شهيد مسعف خلال تشييعه بغزة
"سلاح رادع".. إيران تساعد الأسد في بناء منشآته النووية
"سلاح رادع".. إيران تساعد الأسد في بناء منشآته النووية
بالفيديو : اشتداد معارك ريف حماة.. والمعارضة: قواتنا تتقدم
بالفيديو : اشتداد معارك ريف حماة.. والمعارضة: قواتنا تتقدم
الصادق المهدي: التصعيد المتبادل سيضر بالسودان
الصادق المهدي: التصعيد المتبادل سيضر بالسودان
120 ألفا يصلون العيد بـ”الأقصى” رغم التضييقات الإسرائيلية
120 ألفا يصلون العيد بـ”الأقصى” رغم التضييقات الإسرائيلية
الولايات المتحدة: لا نسعى لتغيير النظام في سوريا ومصير الأسد يقرره الشعب
الولايات المتحدة: لا نسعى لتغيير النظام في سوريا ومصير الأسد يقرره الشعب
قناة عبرية: إسرائيل ولبنان يديران مباحثات مباشرة
قناة عبرية: إسرائيل ولبنان يديران مباحثات مباشرة
19 أسيراً أردنياً في السجون الاسرائيلية
19 أسيراً أردنياً في السجون الاسرائيلية
اسرائيل تخشى الانفجار- دعوة مصرية عاجلة لفصائل غزة
اسرائيل تخشى الانفجار- دعوة مصرية عاجلة لفصائل غزة
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

من فض اعتصام الخرطوم إذن ؟


اقرأ المزيد