Date : 23,01,2019, Time : 11:22:31 AM
2513 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 07 جمادي الاول 1440هـ - 14 يناير 2019م 12:12 ص

بوتين المسؤول عن زعزعة استقرار الدول

بوتين المسؤول عن زعزعة استقرار الدول
عربي21

نشرت صحيفة "البيريوديكو" الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عن الدور المحوري الذي تلعبه روسيا في الكثير من القضايا الدولية والبلدان التي تعيش على وقع الصراعات الداخلية والتدخلات الأجنبية.

وقالت الصحيفة في تقريرها  إن ماريا زاخاروفا، الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، كشفت لوسائل الإعلام في بداية شهر كانون الأول/ ديسمبر عن الخطط المزعومة للولايات المتحدة الأمريكية، التي تسعى خلالها إلى إرساء قواعد عسكرية في قبرص، الجزيرة الواقعة بالقرب من الأراضي السورية. والجدير بالذكر أن الكرملين قد نشر، منذ ثلاث سنوات، قوات عسكرية روسية في قبرص.

بالإضافة إلى ذلك، أكّدت زاخاروفا، في خطاب يفتقر إلى الكثير من التدبر والحكمة لم يُصرح بمثله منذ نهاية الحرب الباردة خلال القرن العشرين، أن السلطات الروسية ستطلق حملة لزعزعة الاستقرار في حال حاول أي طرف أن ينشط عسكريا في الجزيرة المتوسطية.

وأضافت الصحيفة أن زاخاروفا أوردت أن الجانب الروسي قد "توصّل إلى الكثير من المعلومات من مصادر مختلفة التي تؤكد أن الولايات المتحدة تدرس بجديّة تعزيز وجودها العسكري في جزيرة قبرص". وتابعت زاخاروفا حديثها قائلة إن "تبني خطة التدخل العسكري في قبرص من قبل الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي في شرق البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط سيؤدي دون شك إلى عواقب وخيمة على غرار زعزعة الاستقرار في قبرص".
وأردفت الصحيفة أن حجم الضغوط التي تمارسها روسيا على الدولة القبرصية لم يعد سرا على الإطلاق. ففي هذا السياق، تؤكد العديد من المعطيات موجة الضغوط التي تمارسها روسيا، خاصة وأن قبرص تستقبل سنويا وفودا من السياح الروس. ووفقا للعديد من البيانات الرسمية، تعد قبرص ثالث مستثمر في روسيا. وعموما، تلوح الأجندة الروسية بزعزعة الاستقرار وإثارة الصراعات الداخلية في نيقوسيا، العاصمة القبرصية، وهو ما حدث في جمهورية أفريقيا الوسطى وليبيا وحتى أوكرانيا.
وأشارت الصحيفة إلى أن روسيا وضّفت الإعلام من أجل زعزعة استقرار بعض الدول. فعلى سبيل المثال، وُجهت عدة مرات أصابع الاتهام نحو سلسلة "آر تي" الروسية بسبب انتهاك أخلاقيات الصحافة عبر نشر الأخبار الكاذبة. كما عملت ما يسمى "بالترولز" الروس، وهي عبارة عن بوتات تنشر الأخبار بشكل آلي، على تضخيم القضايا التي تستقطب الرأي العام. علاوة على ذلك، تحصل الكثير من القوى السياسية الأوروبية في دول الاتحاد الأوروبي على دعم وتمويل روسيا، حيث تعتمد موسكو على ثلاث موارد مختلفة لتعزيز أجندة عدم الاستقرار في أوروبا أو الولايات المتحدة الأمريكية.
وأردفت الصحيفة أن ثمن عودة روسيا إلى الساحة العالمية من جديد يتمثل في التهميش التدريجي للقواعد والمعايير التي تقوم عليها العلاقات الدولية منذ القرن الماضي، بالإضافة إلى عمل موسكو على فرض القوانين التي تدل على حجم قوتها والتقليل من شأن الاتفاقيات والقوانين الدولية فضلا عن المنظمات المتعددة الأطراف في إدارة الصراعات الدولية.

 

وتعليقا على هذه المسألة، كتب رئيس مركز "كارنيجي" للسلام الدولي في موسكو، ديميتري ترينين، في المقال الذي نشره تحت عنوان "روسيا دولة لزعزعة الاستقرار لنظام ما بعد الحرب الباردة"، أن "روسيا قد استخدمت سياسة القوة من أجل افتكاك شبه جزيرة القرم وأعادت رسم الحدود لضمّها وأرسلت متمردين مسلحين إلى أوكرانيا، الواقعة في قارة على غرار "أوروبا".
وسجلت الصحيفة أن العديد من الخبراء يتساءلون حول المدة التي ستحافظ فيها روسيا على لعب دور محوري في زعزعة الاستقرار على الصعيد العالمي. كما تساءل الخبراء عما إذا كان من المحتمل أن تكف روسيا عن تبني هذا الموقف في مرحلة ما. وفي هذا الصدد، أورد ديميتري ترينين أنه "من ناحية المبدأ، تريد روسيا التوصل إلى اتفاق يأخذ بعين الاعتبار احتياجاتها الأمنية ويتيح نوعا من التعاون في المستقبل، ولكن يبدو أن هذا الاتفاق ليس مسألة مطروحة سواء في الوقت الراهن أو في المستقبل القريب".
وأكد المحلل في معهد "ستيف كرافت"، نيكولاس دي بيدرو، أنه "من الممكن أن تتراجع روسيا عن اتباع هذه السياسة على الأقل إذا ما اتخذت الدول الغربية موقفا حازما وجعلت روسيا تشعر أنها ستدفع ثمن حملات زعزعة الاستقرار التي تنتهجها". 

وأضاف بيدرو قائلا: "لقد أثبت الغرب أنه غير قادر على مواجهة الضغط الروسي". 
وعلى العموم، تراجعت علاقات الكرملين الدولية بسبب الأساليب العدوانية التي يتبعها والتي تتجلى في التدخل في شؤون الدول وشن الحروب السرية وإطلاق حملات زعزعة الاستقرار.

عربي21 




مواضيع ساخنة اخرى

تقرير أمني تركي: "غولن" منظمة إرهابية تهدد السلام والأمن الدوليين
تقرير أمني تركي: "غولن" منظمة إرهابية تهدد السلام والأمن الدوليين
اليمن.. إحصائية مفزعة عن انتهاكات الحوثيين في تعز
اليمن.. إحصائية مفزعة عن انتهاكات الحوثيين في تعز
إصابة أكثر من 100 أسير فلسطيني في "عوفر"
إصابة أكثر من 100 أسير فلسطيني في "عوفر"
إيران تعلن استعدادها للرد على أي تهديد إسرائيلي
إيران تعلن استعدادها للرد على أي تهديد إسرائيلي
لافروف: عودة اللاجئين السوريين تحتاج مزيداً من الجهود
لافروف: عودة اللاجئين السوريين تحتاج مزيداً من الجهود
ميستو : المطار الاسرائيلي مخالف للمعايير الدولية .. والاردن يرفض اقامته
ميستو : المطار الاسرائيلي مخالف للمعايير الدولية .. والاردن يرفض اقامته
النظام السوري: الدفاع الجوي تصدى لمقاتلات إسرائيلية
النظام السوري: الدفاع الجوي تصدى لمقاتلات إسرائيلية
وزير يمني: 12 مليون شخص مهددون بالمجاعة القاتلة
وزير يمني: 12 مليون شخص مهددون بالمجاعة القاتلة
بوش الابن يقدم لحراسه بيتزا بدلا من الراتب
بوش الابن يقدم لحراسه بيتزا بدلا من الراتب
اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس
اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس
الدفاع التركية: فصل 15213 عسكريا منذ 2016
الدفاع التركية: فصل 15213 عسكريا منذ 2016
شمول جميع مخالفات السير والشيكات بمشروع قانون العفو العام
شمول جميع مخالفات السير والشيكات بمشروع قانون العفو العام
ترامب: لم يفعل رئيس أمريكي للولايات المتحدة ما فعلته أنا خلال سنتين
ترامب: لم يفعل رئيس أمريكي للولايات المتحدة ما فعلته أنا خلال سنتين
صناديق تسليف النفقة للمطلقات قريباً بالمحافظات  - تفاصيل
صناديق تسليف النفقة للمطلقات قريباً بالمحافظات - تفاصيل
"حماس": إسرائيل غير جاهزة لصفقة تبادل أسرى جديدة
"حماس": إسرائيل غير جاهزة لصفقة تبادل أسرى جديدة
بيلوسي ترد على ترامب: لم نكن ننوي زيارة مصر... بل لقاء قادة عسكريون وتبادل معلومات استخباراتية
بيلوسي ترد على ترامب: لم نكن ننوي زيارة مصر... بل لقاء قادة عسكريون وتبادل معلومات استخباراتية
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

بوتين يجري محادثات مع أردوغان في موسكو حول سوريا


اقرأ المزيد