وتزامنت التظاهرة، التي حملت شعار "استقلالنا عن استغلالكم" مع الاحتفالات الرسمية بذكرى عيد الاستقلال اللبناني عن الانتداب الفرنسي.

ورفعت شعارات خلال التظاهرة، تناولت ملف الكهرباء والمياه والضمان الاجتماعي والبطالة.

وحمل شبان وشابات لافتات كُتب عليها "36 مليار دولار دفعت للكهرباء أعادتنا إلى ضوء الشموع"، و"كفى دفع فواتير بسبب فسادكم"، و"يكفي كذب، الطبقة السياسية غير صادقة وتهوى المحاصصة".

وأكد المتظاهرون أن الطبقة السياسية فاسدة، ولا تملك الأهلية للحكم الصالح، مع تكدس ملفات الفساد والفضائح السياسية والمالية. وفق سكاي نيوز عربية 

وأعرب المشاركون عن غضبهم من طريقة تعاطي القوى السياسية مع ملف تشكيل الحكومة، ومع قضايا المواطنين اليومية والملحة.

وأدى طوفان شوارع بيروت بمياه الصرف الصحي، الأسبوع الماضي، إلى موجة غضب شعبية عارمة، بعد كشف شبهات فساد ومحسوبيات ساهمت بانفجار مياه المجاري في شوارع عدة من العاصمة.

وأقفلت طرقات بيروت ومداخلها بالكامل الأسبوع الماضي، لساعات بسبب تدريبات للجيش اللبناني للعرض العسكري، الذي أقيم بذكرى الاستقلال، مما أثار حفيظة الكثير من اللبنانيين.

وتشير تقارير مالية إلى أن لبنان مهدد بالانهيار المالي والاقتصادي، في حال استمر الفراغ الحكومي بسبب الصراع بين القوى السياسية على تقاسم الحصص والمقاعد الوزارية.