Date : 18,10,2018, Time : 12:10:31 PM
6834 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الخميس 30 محرم 1440هـ - 11 أكتوبر 2018م 01:31 ص

تطوير الضواحي والتجمعات السكنية الذكية وإنعكاسه على تحقيق رؤية 2030

تطوير الضواحي والتجمعات السكنية الذكية وإنعكاسه على تحقيق رؤية 2030
علي بن عثمان الركبان

إن المحور الأول من المحاور الثلاثة لرؤية المملكة 2030 والذي يتعلق بالمجتمع الحيوي قد تم التأكيد فيه على أهمية أن يعيش المجتمع في بيئة إيجابية وجاذبة تتوفر فيه مقومات جودة الحياة للمواطنين والمقيمين. أما برنامج جودة الحياة 2020 وهو أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030، ويُعنى بتحسين نمط حياة الفرد والأسرة وبناء مجتمع ينعم أفراده بأسلوب حياة متوازن، من خلال تهيئة البيئة اللازمة لدعم واستحداث خيارات جديدة تعزز مشاركة المواطن والمقيم في الأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية. كما يسهم تحقيق أهداف البرنامج في توليد العديد من الوظائف، وتنويع النشاط الاقتصادي، وصولاً إلى إدراج 3 مدن سعودية على قائمة المدن المائة الأفضل للعيش في العالم.
 
   يعمل برنامج جودة الحياة 2020 على تحسين جودة الحياة في المملكة، من خلال محوري تطوير أنماط الحياة، وتحسين البنية التحتية. فيعمل على تطوير أنماط الحياة من خلال تفعيل مشاركة الأفراد في الأنشطة الترفيهية والرياضية والثقافية. كما يعمل على تحسين البنية التحتية من خلال الارتقاء بالنقل، والإسكان والتصميم الحضري والبيئة، والرعاية الصحية، والفرص الاقتصادية والتعليمية، والأمن والبيئة الاجتماعية.

ويُشير البرنامج إلى أن هناك مفهومين مرتبطين بجودة الحياة وهما:
1- قابلية العيش والتي تعني تهيئة ظروف العيش من أجل حياة مرضية.
2- نمط الحياة: وهي توفير خيارات للناس لتكون لديهم حياة ممتعة ورغيدة. 
وكلا هذين الجانبين مهمين للوصول إلى الهدف المطلوب لتعزيز جودة الحياة. ويشير البرنامج إلى أن هناك عشر فئات فرعية مقسمة بالتساوي بين مفهومي نمط الحياة وقابلية العيش وتمت الإشاره إليها باعتبارها "فئات".

تم تحديد خمس فئات منها ضمن مفهوم ”قابلية العيش“ وتغطي الجوانب الرئيسية للحياة، وهي الجوانب الضرورية لتحقيق مستوى مرضي من العيش كما يلي:
* البنية التحتية والنقل: حيث تعد البنية التحتية والنقل عنصران أساسيان لزيادة التكافؤ الاجتماعي، وذلك لأنها ضروريه للوصول إلى أماكن العمل والسكن والخدمات، كما تساعد على تواصل كل المناطق بما فيها الطرفية. 

الإسكان والتصميم الحضري والبيئة: من خلال توفر أفضل المجتمعات فرص السكن للأفراد على اختلاف أعمارهم ومستويات دخلهم وقدراتهم، بحيث يكون بوسع الجميع العيش في أحياء عالية الجودة.  كما يمكن للمواطنين والمقيمين عبر التصميم الحضري الجيد والسياق البيئي المناسب الوصول بشكل أفضل إلى الخدمات وفرص العمل مع إمكانية تعزيز الممارسات الصحية مثل المشي.

*الرعاية الصحية: حيث تعد الصحة جزءاً أساسياً لضمان جودة حياة السكان. وتقاس الظروف الصحية إجمالاً بالاعتماد على مؤشرات النتائج الصحية، مثل متوسط عمر الفرد، وأعداد أسرة المستشفيات، ومدى انتشار مرض السكري والبدانة، وتكاليف الإنفاق الصحي على الأسر.

*الفرص الاقتصادية والتعليمية: حيث يتم قياس معايير المعيشة المادية بناء على جوانب فرعية مثل التوظيف والتعليم والوصول العام للفرص الاقتصادية. 

*الأمن والبيئة الاجتماعية: حيث يعد الأمن إلى جانب البيئة الاجتماعية جانباً بالغ الأهمية في حياة المواطنين والمقيمين فيسمح لهم بالتفاعل في المجتمع دون عوائق، ويقاس الأمن بشكل أساسي من خلال مستوى انخفاض معدلات الجريمة والتقيد بتطبيق النظام والمساواة.

كما تم تحديد خمس فئات رئيسية ضمن مفهوم "نمط الحياة" بالتركيز على الخيارات والعروض المناسبة المتاحة للمواطنين والمقيمين لقضاء أوقات فراغهم كما يلي: 
*الترفيه: وتشمل الأنشطة الترفيهية داخل المنزل وخارجه. 
*التراث والثقافة والفنون: حيث تعد الفنون والأنشطة الثقافية المتنوعة والنابضة بالحياة عنصراً هاماً يسهم في حيوية وتألق المجتمع. 
*الرياضة: كون توفير فرص للمواطنين والمقيمين لممارسة الأنشطة الرياضية المتنوعة بشكل منتظم له أثر مباشر على العديد من الأصعده أبرزها الصحة والإقتصاد والأداء الرياضي والتماسك الإجتماعي.

*الترويح: تشمل الأنشطة المختلفة للترويح من خدمات الأطعمة والمشروبات إلى خيارات التسوق.
*المشاركة الإجتماعيه: تعزيز التفاعل بين أفراد المجتمع. فمن خلال المشاركة الاجتماعية والمشاركة المجتمعية تتشكل الفرص للأفراد للتواصل والشعور بالإنتماء مما يساعد على الحد من العزلة الاجتماعية ويعزز روابط المجتمع.

    إن الضواحي والتجمعات السكانية الذكية يمكن أن تلعب دوراً أساسياً في تحقيق متطلبات العشر فئات المذكورة أعلاه، وللوصول إلى إدراج 3 مدن سعودية على قائمة المدن المائة الأفضل للعيش في العالم.

فما هي تلك الضواحي، وماهي مجالاتها، وماهي طرق الوصول لها؟
  ذكرت جين جاكوبس Jane Jacobs  وهي كاتبة في مجال الدراسات الحضرية وعلم الاجتماع والاقتصاد في كتابها المؤثر الموت والحياة في المدن الأمريكية الكبرى " The Death and Life of Great American Cities"  والذي صدر في عام 1961م بأن التجديد الحضري الذي حدث خلال القرن العشرين لم يحترم احتياجات معظم سكان المدن، وقدمت في الكتاب مفاهيم اجتماعية مثل "عيون على الشارع" و "رأس المال الاجتماعي"، وذكرت أيضاً في الكتاب أنه "لا يوجد منطق يمكن فرضه على المدينة التي يصنعها الناس لحياتهم وليس للمباني ، وأنه يجب علينا أن نلائم ذلك في خططنا". 

 إن الضواحي والتجمعات السكانية الذكية هي أماكن مهيئه للأشخاص للعيش بها وفق أفضل المستويات الآن أوفي المستقبل، كما أنها تعني التوظيف الأمثل للتقنية من أجل ساكنيها ومستخدميها، والتي يمكن أن تكون بسببها مجتمعات سعيدة أو مدن سعيده، وحتى نكون أكثر توضيحاً فإن هذا يعني ثلاثة أشياء:

1- جودة الحياة: 
حيث تنطوي نوعية الحياة الإيجابية على تعزيز كل جانب من جوانب الوجود اليومي للسكان، بدءاً من الشوارع الآمنة إلى المساحات الخضراء، بمافي ذلك إمكانية الوصول إلى الترفيه. كما إن التجمعات السكانية الذكية هي بيئة تشجع على العيش الأفضل في المناطق الحضرية، وتقلل من متاعب الحياة في المدينة. فالتجمعات السكانية الذكية هي في النهاية أماكن رائعة للعيش فيها.

2- القدرة التنافسية الاقتصادية:
بما أن المجتمعات هي مراكز هامة للتجارة والتبادل التجاري ، فقد استفادت من القرب من العديد من المواطنين المتنوعين للمساعدة في دفع عجلة الاقتصاد المبتكر. لذلك فالتجمعات الذكية هي مجتمعات صديقة للأعمال، وتضمن أن الوظائف والأعمال تشكلان منصة اقتصادية صحية.
3- الاستدامة:
تضمن التجمعات الذكية تعزيز النمو الاقتصادي ونوعية الحياة ليس فقط على المدى القصير ، ولكن للأجيال القادمة كذلك. فالإهتمام بالبيئة وتعزيز الاستهلاك المستدام للموارد الطبيعية هو جزء أساسي من رؤية المجتمع الذكية الشاملة.

وتسمح البنية التحتية الرقمية للمجتمع الذكيه لأصحاب المشاريع بالوصول إلى البيانات، والتي يمكن أن تطلق العنان لقيمة هائلة، كما أنها تمهد الطريق لشبكة من الشراكات بين الحكومة وقطاع الأعمال وكذلك الجامعات والمستشفيات ، بحيث تركز جميعها على هدف واحد هو إنشاء مجتمع أكثر ذكاءً.
ونتيجة ذلك ستكون مراكز حضرية لا تستفيد فقط من التكنولوجيا لتحسين عملياتها الخاصة ، بل بالتواصل مع السكان ، والأنشطة التجارية ، والأنشطة الاجتماعية بطرق جديدة.

أما مجالات الضواحي والتجمعات السكانيه الذكية فهي كما يلي:
*بيئة ذكية: لكي يكون المجتمع ذكياً، فإن استخدام التكنولوجيا لتعزيز النمو المستدام هو أمر أساسي، وهذا يعني الاستفادة من التكنولوجيا لتحقيق أقصى قدر من الكفاءة في استخدام الموارد الثمينة وتشجيع الخيارات السليمة من قبل جميع المعنيين، وهذا يشمل المباني المملوكة للمجتمع والشركات والجامعات والمستشفيات والأفراد، كما أن هذا يعني أنه من المحتمل أن تستفيد تكنولوجيا المستشعرات Sensors والاقتصاد السلوكي ليس لتغيير البنية التحتية المادية فحسب  بل لتشجيع اتخاذ قرارات ايجابية بشأن توفير الموارد.

*التعليم الذكي: بحيث يكون التعليم من خلال التعليم الافتراضي والرقمنة والواقع المعزز ، وهذا يغير الطريقة التي نتعلم بها. فيصبح التعليم غير المفصّل والمخصّص والممزوج أكثر انتشاراً بفضل زيادة البيانات والتحليلات ، ويمكن لمعلمي الجيل التالي تكييف تعلمهم ومشورتهم لزيادة نجاح الطلاب. لكي ينتقل التركيز من المحتوى الرقمي في الفصول الدراسية إلى التعلم التجريبي الواقعي، وبحيث يتواصل الطلاب والمعلمون وخبراء العالم الحقيقي مما يمهد الطريق للتعلم مدى الحياة.

*الحماية الأمنيه الذكية: عندما تصبح الجريمة أذكى وعالية التقنية ، تتناغم أجهزة الأمن والسلامة العامة. وكثيراً ما يستخدم مسئولي الأمن التقنيات على الأرض وكذلك الطائرات بدون طيار والحوسبة القابلة للارتداء والتعرف على الوجه والفيديو للتنبؤ لمكافحة الجريمة وحماية السلامة العامة. وتلعب البيانات دوراً متزايد الأهمية في منع الجريمة حيث تحاول الجهات الأمنيه استباق الجريمة من خلال الاستفادة من جميع البيانات بما في ذلك البيانات الاجتماعية والمصدرة.

*التنقل الذكي: حيث يصبح التنقل أكثر شيوعًا حول البنية الأساسية المادية التي نمشي فيها ، والدراجة ، والقيادة والركوب في مجتمع ذكي. وتساعد الديناميكية التي تستمدها المستشعرات Sensors ، ونماذج النقل التعاوني الممكَّنة بالهاتف المتحرك ، مثل تطوير التنقل ، وتطبيقات النقل الاجتماعي ، على معالجة الاختناقات المرورية في الممرات الحضرية الرئيسية. تظهر التنقل كخدمة تعتمد على منصة رقمية تدمج تخطيط الرحلات من البداية إلى النهاية ، سواء الحجز أو التذاكر الإلكترونية أو خدمات الدفع عبر جميع وسائل النقل العامة أو الخاصة.

*الاقتصاد الذكي: حيث يتمتع الاقتصاد الذكي في المستقبل بسلامة وديناميكية. ذلك إن تزايد الانتشار الرقمي والنمو المتسارع في التقنيات الأخرى يؤدي إلى أن الآلات التنظيمية الحكومية تصبح ذكية ومتجاوبة، في حين أن التقدم في التكنولوجيا يساعد المجتمعات الذكية على تبسيط الإجراءات الحكومية والتراخيص مما يوفر تجربة سلسة للشركات.

*المعيشة الذكية: حيث أن إن مفهوم "الحياة الذكية" يعني مجموعة متنوعة من الأساليب التي تعزز التقنية لتعزيز الحياة اليومية للسكان، ويمكن أن تساعد المجتمعات على الترويج للأدوات والتقنيات التي تساعد السكان على مراقبة صحتهم ، أو توصيل منازلهم لتحسين استخدام الطاقة ، أو تقديم خدمات إنسانية أكثر تخصيصًا. إلى جانب مقاربات البيانات الجديدة مثل التحليلات التنبؤية والرؤى من مجال الاقتصاد السلوكي ، كما تشجع Smart Living المواطنين على اتخاذ خيارات أفضل في حياتهم الخاصة.
وهناك ثلاث طرق لتصبح الضواحي أو التجمعات السكانيه ذكية كما يلي:
• مسار التطبيق المركزي: حيث يتم نشر تطبيقًا واحدًا رئيسيًا تكون له الحاجة بشكل واضح وملح ، ثم تضيف تطبيقات أخرى عند الحاجة.
• مسار البنية التحتية: حيث يتم التركيز على بناء البنية التحتية التكنولوجية لتقديم مجموعة واسعة من التطبيقات والخدمات الذكية المحتملة.
• الطريق التجريبي: حيث تقوم الجهات المطورة للضواحي أو التجمعات السكانيه بتحديد أولويات الخبرة العملية وإطلاق برامج تجريبية متعددة لمعرفة كيفية أدائها بدون الاهتمام الفوري بالنشر على المدى الطويل.

إن تطوير الضواحي والتجمعات السكانية الذكية ربما تكون من الوسائل المثلى  للوصول إلى تحقيق الهدف المطلوب من أجل تعزيز جودة الحياة بمفهوميها نمط الحياة وقابلية العيش، ولعلي أجد من المناسب في الختام التذكير بما قاله صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في إفتتاحية وثيقة رؤية المملكه 2030 بأن "طموحنا أن نبني وطناً أكثر إزدهاراً يجد فيه كل مواطن مايتمناه، فمستقبل الوطن الذي نبنيه معاً لن نقبل إلا أن نجعله في مقدمة دول العالم، بالتعليم والتأهيل، بالفرص التي تتاح للجميع والخدمات المتطورة، في التوظيف والرعاية الصحية والسكن والترفيه".

مال الاقتصادية 




مواضيع ساخنة اخرى

نصف سكان العالم يعيشون بـ5 دولار يومياً
نصف سكان العالم يعيشون بـ5 دولار يومياً
نتنياهو يتوعد بالرد بـ "قوة كبيرة" إذا لم تتوقف الصواريخ من غزة
نتنياهو يتوعد بالرد بـ "قوة كبيرة" إذا لم تتوقف الصواريخ من غزة
ليبرمان يطالب بضرب حماس وإن كان الثمن "حرب شاملة"
ليبرمان يطالب بضرب حماس وإن كان الثمن "حرب شاملة"
أردوغان: إذا استمر الأمريكيون بالمماطلة فسنتحرك في منبج
أردوغان: إذا استمر الأمريكيون بالمماطلة فسنتحرك في منبج
رئيس البرلمان الكويتي يثير غضب وفد إسرائيلي في جنيف (شاهد)
رئيس البرلمان الكويتي يثير غضب وفد إسرائيلي في جنيف (شاهد)
نظام الأسد بصدد حجب مكالمات السوريين عبر الإنترنت
نظام الأسد بصدد حجب مكالمات السوريين عبر الإنترنت
ليبرمان: لن نرفع الحصار عن غزة
ليبرمان: لن نرفع الحصار عن غزة
نتنياهو: نتحرك عسكرياً هذه الأيام ضد إيران في سوريا
نتنياهو: نتحرك عسكرياً هذه الأيام ضد إيران في سوريا
الحوثيون يجندون 23 ألف طفل ويحرمون 4.5 مليون من التعليم
الحوثيون يجندون 23 ألف طفل ويحرمون 4.5 مليون من التعليم
بالفيديو : رسميا.. إعادة فتح معبر "نصيب" بين الأردن وسوريا
بالفيديو : رسميا.. إعادة فتح معبر "نصيب" بين الأردن وسوريا
العراق.. ارتفاع إصابات التسمم بالمياه الملوثة إلى 111 ألفا في البصرة
العراق.. ارتفاع إصابات التسمم بالمياه الملوثة إلى 111 ألفا في البصرة
بومبيو: لن نموّل إعمار سوريا طالما قوات إيران هناك
بومبيو: لن نموّل إعمار سوريا طالما قوات إيران هناك
"الخوذ البيضاء" تزعج روسيا.. "أخرجوهم من سوريا"
"الخوذ البيضاء" تزعج روسيا.. "أخرجوهم من سوريا"
الرئيس أردوغان: سنحاسب خونة "غولن" الإرهابية عاجلا أم آجلا
الرئيس أردوغان: سنحاسب خونة "غولن" الإرهابية عاجلا أم آجلا
السيسي: لا دور للإخوان طالما بقيت رئيسا
السيسي: لا دور للإخوان طالما بقيت رئيسا
هنية: مساعي مستمرة لإبرام "تهدئة" مقابل رفع حصار غزة
هنية: مساعي مستمرة لإبرام "تهدئة" مقابل رفع حصار غزة
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

اليمن.. اتهامات جديدة للميليشيات بخطف أطفال في ذمار


اقرأ المزيد