وأظهر التقرير، الذي يتابع النشاط الإجرامي وغسل الأموال في سوق العملات الرقمية، نموا مطردا في عدد السرقات الأصغر التي في نطاق 20 إلى 60 مليون دولار، ليصل الإجمالي إلى 173 مليون دولار في الربع الثالث من العام,وفق سكاي نيوز .

وبلغ إجمالي العملات الرقمية المسروقة في 2017 من البورصات 266 مليون دولار فقط وفقا لتقرير سابق من سايفر تريس.

وتظهر البيانات أيضا أن أكبر بورصات العملات الرقمية في العالم من دول تتسم بضعف القواعد التنظيمية المتعلقة بغسل الأموال استخدمت لغسل عملات بتكوين بقيمة 2.5 مليار دولار منذ 2009. شمل التقرير أكبر 20 بورصة عملات افتراضية من حيث حجم التداولات.

وامتنع تقرير سايبر تريس عن ذكر أسماء تلك البورصات.