Date : 16,10,2018, Time : 04:48:53 AM
5639 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 27 محرم 1440هـ - 08 أكتوبر 2018م 02:46 ص

بعد كارثة تسونامي.. إندونيسيون يبحثون عن أطفالهم المفقودين

بعد كارثة تسونامي.. إندونيسيون يبحثون عن أطفالهم المفقودين

جي بي سي  نيوز :- بعد مرور أكثر من أسبوع على زلزال إندونيسيا الذي أعقبه موجات مدٍ عالٍ (تسونامي) مازال الأهالي يبحثون عن أطفالهم المفقودين في المستشفيات والمراكز الصحية.

ويلجأ أهالي المفقودين إلى المراكز الحكومية وإلى مراكز رعاية الأطفال التي أقامتها منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، من أجل تقديم طلبات إبلاغ عن ذويهم المفقودين.

وفي حديث للأناضول قالت حسنة واتي (37 عاما) من أمام مركز لليونيسيف بحديقة وزارة الشؤون الاجتماعية: "جئت إلى هنا من أجل ابنتي رحمة واتي، التي تبلغ من العمر 15 عاما، في يوم الزلزال كانت بائعة متجولة على الشاطئ، وبعد مرور أسبوع لم أتمكن من الوصول إلى أي خبر عنها".

أما جومياتي (45) التي فقدت ابنها الطالب الجامعي فهرست بوديمان (19 عاما) فقالت للأناضول " ابني مقيم في منطقة بالو التي ضربها الزلزال، ونحن نسكن في ماكسارا، ومن وقت وقوع الزلزال لم نتلق منه أي خبر".

وأشارت إلى أنها وزوجها وابنها الثاني لم يتركوا مركزا طبيا أو مستشفى أو مركز إيواء، إلا وبحثوا فيه عن ابنهم، دون جدوى.

أما مسؤول يونيسف آكبار حليم فأكد على تواصلهم مع كافة الدوائر الأمنية والطبية في المنطقة، مشيرا إلى افتتاحهم مركزا من أجل الأطفال المفقودين.

وأعلنت وكالة الكوارث الوطنية في إندونيسيا، اليوم الأحد، ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال وتسونامي اللذين ضربا جزيرة سولايسي، إلى 1763 قتيلًا.

وأعربت الوكالة عن مخاوفها من فقدان أكثر من 5 آلاف شخص، بسبب الزلزال الذي تسبب بموجات مد عالية، أواخر أيلول الماضي.

وقال المتحدث باسم الوكالة سوتوبو بوروو نوغروهو، في مؤتمر صحفي، بجاكرتا، إن حصيلة ضحايا الكارثة ارتفعت إلى 1763 قتيلًا.

وأضاف أن السلطات ما زالت تحاول توثيق عدد المفقودين في عدة قرى تدمرت بفعل الزلزال والتسونامي والانهيارات الأرضية التي أعقبتها.

وفي 28 سبتمبر/ أيلول الماضي، اجتاحت أمواج تسونامي ارتفاعها 6 أمتار، مدينتي بالو ودونغالا، بجزيرة سولاويسي، عقب هزة أرضية عنيفة بقوة 7.5 درجات.

وكانت آخر حصيلة معلنة عن ضحايا الزلزال، بلغت 1648 قتيلا وإصابة ألفين و549 آخرين.

وتقع إندونيسيا على ما يسمى بـ"حزام النار"، وهو قوس من خطوط الصدع تدور حول حوض المحيط الهادئ المعرض للزلازل المتكررة والثورات البركانية.




مواضيع ساخنة اخرى

الحوثيون يجندون 23 ألف طفل ويحرمون 4.5 مليون من التعليم
الحوثيون يجندون 23 ألف طفل ويحرمون 4.5 مليون من التعليم
بومبيو: لن نموّل إعمار سوريا طالما قوات إيران هناك
بومبيو: لن نموّل إعمار سوريا طالما قوات إيران هناك
"الخوذ البيضاء" تزعج روسيا.. "أخرجوهم من سوريا"
"الخوذ البيضاء" تزعج روسيا.. "أخرجوهم من سوريا"
الرئيس أردوغان: سنحاسب خونة "غولن" الإرهابية عاجلا أم آجلا
الرئيس أردوغان: سنحاسب خونة "غولن" الإرهابية عاجلا أم آجلا
السيسي: لا دور للإخوان طالما بقيت رئيسا
السيسي: لا دور للإخوان طالما بقيت رئيسا
هنية: مساعي مستمرة لإبرام "تهدئة" مقابل رفع حصار غزة
هنية: مساعي مستمرة لإبرام "تهدئة" مقابل رفع حصار غزة
الرقة مدينة "غارقة في الدمار" بعد عام على طرد داعش منها
الرقة مدينة "غارقة في الدمار" بعد عام على طرد داعش منها
ترامب: البنك الفدرالي يرتكب «خطأ كبيراً» برفعه سعر الفائدة
ترامب: البنك الفدرالي يرتكب «خطأ كبيراً» برفعه سعر الفائدة
قرقاش: تداعيات الاستهداف السياسي للسعودية ستكون وخيمة
قرقاش: تداعيات الاستهداف السياسي للسعودية ستكون وخيمة
الجيش الإسرائيلي يكشف نفقا لحماس ويحبط نشاط القائمين على حفره
الجيش الإسرائيلي يكشف نفقا لحماس ويحبط نشاط القائمين على حفره
إدلب.. المنطقة العازلة خالية والنصرة تسحب سلاحها ليلاً
إدلب.. المنطقة العازلة خالية والنصرة تسحب سلاحها ليلاً
حل جذري بشأن قبول "الغزيين" بالجامعات الأردنية
حل جذري بشأن قبول "الغزيين" بالجامعات الأردنية
كيف تحولت قصة خاشقجي من اختطاف لقتل فاختفاء في 20 ساعة
كيف تحولت قصة خاشقجي من اختطاف لقتل فاختفاء في 20 ساعة
ترمب: لا أعرف شيئا عن خاشقجي ولم أتحدث مع السعوديين عنه
ترمب: لا أعرف شيئا عن خاشقجي ولم أتحدث مع السعوديين عنه
هذا ما قالته ميلانيا ترامب عن استقبالها بمصر (فيديو)
هذا ما قالته ميلانيا ترامب عن استقبالها بمصر (فيديو)
شاهد .. الأسير المحرر محمود جبارين يبكي أمام قبر أمه ويناجيها
شاهد .. الأسير المحرر محمود جبارين يبكي أمام قبر أمه ويناجيها
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

الضغوط على أوبك والسعودية .. إلى أين ؟


اقرأ المزيد