Date : 23,01,2019, Time : 10:23:44 PM
2560 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الخميس 27 ذو القعدة 1439هـ - 09 أغسطس 2018م 11:46 م

فيديو ..البشير: إجراءات خلال أيام لحل الأزمة الاقتصادية نهائيًا

فيديو ..البشير: إجراءات خلال أيام لحل الأزمة الاقتصادية نهائيًا
لقطة من الفيديو

جي بي سي نيوز :- أعلن الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الخميس، عن ترتيبات وإجراءات اقتصادية جاهزة للتنفيذ خلال أيام لحل الأزمة الاقتصادية في البلاد بصورة جذرية ونهائية.

جاء ذلك في خطابه أمام الجلسة الافتتاحية لمجلس شورى حزب "المؤتمر الوطني" (الحاكم)، الذي تابعه مراسل الأناضول.

وقال البشير: "خرجنا من أخطر الظروف الاقتصادية الحالية، ورفضنا الضغوط الخارجية من أجل تركيع بلادنا، ورفضنا بيع استقلالنا وكرامتنا بأي ثمن"، دون تفاصيل إضافية.

ويعاني السودان، منذ انفصال جنوب السودان 2011، من ندرة في النقد الأجنبي، لفقدانه ثلاثة أرباع موارده النفطية، وتساوي 80 بالمائة من موارده من النقد الأجنبي.

وأكد البشير، سعي بلاده لتحقيق السلام الشامل في (إقليم) دارفور (غرب)، و(ولايتي) جنوب كردفان (جنوب) والنيل الأزرق (جنوب شرق).

وأوضح أن، "حل مشكلة جنوب السودان، بمثابة دافع كبير لتحقيق السلام في دارفور، وجنوب كردفان، والنيل الأزرق".

والأحد الماضي، وقع فرقاء دولة جنوب السودان، بالخرطوم، الاتفاق النهائي لاقتسام السلطة والترتيبات الأمنية، برعاية البشير، وتحت مظلة "الهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا" (إيغاد).

وتابع الرئيس السوداني: "السلام أصبح واقعا على الأرض في دارفور، بشهادة المنظمات الدولية".

وزاد: "لا توجد حركات مسلحة، وما تبقى عصابات للنهب والسرقة، وسنقضي عليها".

ومنذ 2003، تقاتل 3 حركات مسلحة رئيسية في دارفور ضد الحكومة السودانية، هي "العدل والمساواة" بزعامة جبريل إبراهيم، و"جيش تحرير السودان" بزعامة أركو (مني) مناوي، و"تحرير السودان"، التي يقودها عبد الواحد نور.

كما تقاتل "الحركة الشعبية لتحرير السودان/ قطاع الشمال"، قوات الحكومة السودانية، منذ يونيو/حزيران 2011، في جنوب كردفان، والنيل الأزرق.

وتتشكل الحركة الشعبية/ قطاع الشمال، من مقاتلين (معظمهم شماليين) انحازوا للجنوب في حربه ضد الشمال (1955-1972/ 1983-2005)، قبل أن تُطوى باتفاق سلام أُبرم في 2005، ومهد لانفصال جنوب السودان في 2011، بموجب استفتاء شعبي، لكن مقاتلي "الحركة الشعبية في الشمال" (السودان بحدوده الحالية)، واصلوا تمردهم بعد انفصال الجنوب.

 




مواضيع ساخنة اخرى

تقرير أمني تركي: "غولن" منظمة إرهابية تهدد السلام والأمن الدوليين
تقرير أمني تركي: "غولن" منظمة إرهابية تهدد السلام والأمن الدوليين
اليمن.. إحصائية مفزعة عن انتهاكات الحوثيين في تعز
اليمن.. إحصائية مفزعة عن انتهاكات الحوثيين في تعز
إصابة أكثر من 100 أسير فلسطيني في "عوفر"
إصابة أكثر من 100 أسير فلسطيني في "عوفر"
إيران تعلن استعدادها للرد على أي تهديد إسرائيلي
إيران تعلن استعدادها للرد على أي تهديد إسرائيلي
لافروف: عودة اللاجئين السوريين تحتاج مزيداً من الجهود
لافروف: عودة اللاجئين السوريين تحتاج مزيداً من الجهود
ميستو : المطار الاسرائيلي مخالف للمعايير الدولية .. والاردن يرفض اقامته
ميستو : المطار الاسرائيلي مخالف للمعايير الدولية .. والاردن يرفض اقامته
النظام السوري: الدفاع الجوي تصدى لمقاتلات إسرائيلية
النظام السوري: الدفاع الجوي تصدى لمقاتلات إسرائيلية
وزير يمني: 12 مليون شخص مهددون بالمجاعة القاتلة
وزير يمني: 12 مليون شخص مهددون بالمجاعة القاتلة
بوش الابن يقدم لحراسه بيتزا بدلا من الراتب
بوش الابن يقدم لحراسه بيتزا بدلا من الراتب
اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس
اسرائيل تقرر إغلاق مدارس الاونروا في القدس
الدفاع التركية: فصل 15213 عسكريا منذ 2016
الدفاع التركية: فصل 15213 عسكريا منذ 2016
شمول جميع مخالفات السير والشيكات بمشروع قانون العفو العام
شمول جميع مخالفات السير والشيكات بمشروع قانون العفو العام
ترامب: لم يفعل رئيس أمريكي للولايات المتحدة ما فعلته أنا خلال سنتين
ترامب: لم يفعل رئيس أمريكي للولايات المتحدة ما فعلته أنا خلال سنتين
صناديق تسليف النفقة للمطلقات قريباً بالمحافظات  - تفاصيل
صناديق تسليف النفقة للمطلقات قريباً بالمحافظات - تفاصيل
"حماس": إسرائيل غير جاهزة لصفقة تبادل أسرى جديدة
"حماس": إسرائيل غير جاهزة لصفقة تبادل أسرى جديدة
بيلوسي ترد على ترامب: لم نكن ننوي زيارة مصر... بل لقاء قادة عسكريون وتبادل معلومات استخباراتية
بيلوسي ترد على ترامب: لم نكن ننوي زيارة مصر... بل لقاء قادة عسكريون وتبادل معلومات استخباراتية
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

وزير إعلام السودان: سياسيون يقفون خلف الدعوات للاحتجاج


اقرأ المزيد