Date : 22,05,2018, Time : 07:14:52 AM
2276 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الجمعة 25 شعبان 1439هـ - 11 مايو 2018م 07:12 م

أخطر متحرش في العالم ..خان زوجته 100 مرة ولم تعلم بخيانته

أخطر متحرش في العالم ..خان زوجته 100 مرة ولم تعلم بخيانته

جى بي سي نيوز  :- اخيرًا، خرجت الزوجة السابقة لأكبر متحرشي هوليوود المنتج السينمائي السابق هارفي واينستين عن صمتها، للتحدث عن زوجها الذي كان يقوم بابتزاز النساء ليرضخوا لطلابته الغريبة، وكيف كان يعاملها، وكيف كانت تعيش مع هذا الوحش؟

وتحرش هارفي بعشرات النساء من هوليوود، من النجمات اللامعات في سماء الفن السابع إلى العاملات والموظفات لم يترك امرأة اعجبته إلا ولاحقاها.

وقالت الزوجة التي خانها زوجها عشرات المرات، خلال مقابلة مع مجلة "فوج" الأمريكية، فيما يشبه المفاجأة بأنها كانت لا تعلم أي شئ عن تصرفات زوجها.

و نفت الزوجة جورجينا تشابمان، أن تكون قد شكت أبدا في أفعال زوجها الجنسية، التي اتهم بها لاحقا.

وقالت مصممة الأزياء: "كان جزء مني ساذجا جدا. لقد مررت بلحظات غضب، ولحظات ارتباك.. بكيت كثيرا لأجل أطفالي. إنهم يحبون والدهم كثيرا. ماذا سيقول الناس لهم" ، وفق صدى البلد . 

وأنجبت تشابمان من واينستين طفلين، يبلغان من العمر اليوم 5 و7 أعوام، واعترفت بأنها لجأت لطبيب نفسي ليساعدها على تخطي الموضوع.

وقالت تشابمان إن صحتها تدهورت في الأيام الأولى لتفجر الفضيحة لدرجة أنها خسرت حوالي 5 كيلوجرامات في 5 أيام.

وقالت تشابمان: "لا أريد أن ينظر لي الناس كضحية، لا أعتقد أنني كذلك، أنا امرأة في موقف سيء، ولكنني لست الأولى".

وانفجرت فضيحة الاعتداءات الجنسية في أكتوبر الماضي، قبل أن تتهم 100 امرأة هارفي واينستين بالتحرش أو الاعتداء أو الاغتصاب، وتم فتح تحقيقات في هذه المزاعم في لندن ونيويورك ولوس أنجلوس، لكنها لم تؤدي بعد إلى اتهامات.

وأنكر المنتج هذه الادعاءات مرارا، وقالت متحدثة باسمه أن "هارفي واينستين ينفي أن يكون أقام أي علاقة جنسية دون موافقة الطرف الآخر".

ويخضع المنتج الآن للعلاج بعيدا، حيث يعيش معزولا عن الناس.




مواضيع ساخنة اخرى

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

أردوغان: تركيا لا تقبل تأجيج أزمات تمت تسويتها بما فيها نووي إيران


اقرأ المزيد