Date : 23,02,2018, Time : 02:02:26 PM
2244 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الأربعاء 21 جمادي الاول 1439هـ - 07 فبراير 2018م 06:52 م

الصواريخ المحمولة على الكتف تخيف الروس بسوريا

الصواريخ المحمولة على الكتف تخيف الروس بسوريا
حطام الطائرة الروسية التي أُسقطت في ريف إدلب بصاروخ محمول على الكتف

جي بي سي نيوز : - قالت وزارة الدفاع الروسية إنه تم تحديد قنوات إمداد الإرهابيين بسوريا بمضادات الطائرات وأنواعها، وأضافت أن جبهة النصرة ما زالت المصدر الرئيسي لزعزعة الاستقرار هناك، في حين تعمل القوات الروسية على تعزيز دفاعات قواعدها العسكرية في سوريا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن المسلحين قد يستخدمون المنظومات المحمولة المضادة للطائرات في أماكن أخرى غير سوريا، وضد أهداف أخرى غير الطائرات العسكرية، وذلك على خلفية إسقاط طائرة روسية في إدلب شمالي غربي سوريا السبت الماضي.

وتستخدم وزارة الدفاع الروسية في بياناتها اسم "جبهة النصرة"، وهو الاسم السابق لما بات يعرف بـهيئة تحرير الشام، التي تعتبر الفصيل الرئيسي المحارب لقوات النظام السوري في محافظة إدلب. وكان هذا الفصيل قد أعلن سابقا فك ارتباطه بتنظيم القاعدة.

ووجهت الوزارة أصابع الاتهام إلى دول لم تسمها، قالت إنها دول متقدمة تكنولوجيا وغير راضية عن الدور الروسي الرئيسي في سوريا، ولذلك تدعم الإرهابيين.

في الوقت نفسه، نقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن القوات الروسية تعزز دفاعات قواعدها العسكرية في سوريا وتراقب الوضع بمنطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب، لأن تركيا لم تنشر حتى الآن نقاط مراقبة في المنطقة.

وتشكل محافظة إدلب وما يتصل بها من أرياف المحافظات المجاورة منطقة خفض التصعيد الرابعة وفقا لاتفاقات أستانا.

قنوات الإمداد
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف اليوم الأربعاء إن الوزارة تعمل حاليا على تحديد قنوات إمداد "الإرهابيين" في سوريا بالمنظومات المحمولة المضادة للطائرات وأنواعها.

ورأى المتحدث أن "جبهة النصرة لا تزال السبب الرئيسي لزعزعة الاستقرار في منطقة خفض التصعيد في إدلب وفي سوريا عامة".

وأضاف كوناشينكوف في تصريحات صحفية أن "تنظيم القاعدة أصبح أداة مطيعة في أيدي الدول المتقدمة تكنولوجيا وغير الراضية عن الدور الرئيسي لروسيا في سوريا".

وحذر المتحدث الروسي من مغبة استخدام "تنظيم القاعدة" لأهداف خاصة، وقال إن "التجربة التاريخية لا تدع مجالا للشك في أن الإرهابيين الذين يُطعَمون اليوم سيوجهون غدا ضربة في ظهر من أطعمهم".

وقد أقرت وزارة الدفاع الروسية بأن إحدى طائراتها الحربية من طراز سوخوي 25 قد أسقطت بصاروخ مضاد للطائرات يحمل على الكتف في ريف إدلب يوم السبت الماضي، وقالت إن الطيار قتل في اشتباك.

وأعلنت هيئة تحرير الشام مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة، وقالت إن أحد مقاتليها أسقطها مباشرة بصاروخ مضاد للطائرات يحمل على الكتف.

المصدر : الجزيرة + وكالات




مواضيع ساخنة اخرى

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

وزير الدفاع التركي: كل من يدعم الإرهاب سيكون هدفا لنا في عفرين


اقرأ المزيد