Date : 23,02,2018, Time : 02:08:41 PM
2271 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الجمعة 16 جمادي الاول 1439هـ - 02 فبراير 2018م 02:38 ص

تصاعد السياسات الشعبوية.. التأثير على النمو الاقتصادي العالمي

تصاعد السياسات الشعبوية.. التأثير على النمو الاقتصادي العالمي

يستحضر هذا المقال عنوانه من منتدى ماسك الثاني عشر للاستثمار بعنوان «تصاعد السياسات الشعبوية... التأثير على النمو الاقتصادي العالمي» الذي عقد بالرياض يوم الاحد الماضي الموافق 28 يناير 2018. استضاف المنتدى اربعة متحدثين رئيسيين هم السيد غرانت ويليام، مؤلف «الأشياء التي تجعلك تفكر (Things That Make You Go Hmmm) ومؤسس مشارك، محطة تلفزيون ريال فيجن (Real Vision) وكذلك اللورد وليام هيغ، وزير الخارجية البريطاني الاسبق والبروفسور والخبير الاقتصادى «جيمس غالبريث» من جامعة تاكسس، وجون بوربانك، مؤسس شركة باسبورت كابيتال، وذلك بحضور خبراء ومحللي الاقتصاد العالمي من مختلف دول العالم. ولمن لا يعرف منتدى ماسك السنوي للاستثمار، فهو منتدى اقتصادي مالي التي تنظمه شركة محمد وعبدالله السبيعي للاستثمار، ويعتبر المنتدى أحد أهم المنتديات السنوية لكونه منصة تهدف الى جمع المستثمرين والمهنيين والأكاديميين لمناقشة آخر التطورات والاتجاهات في مجال الاقتصاد والمال والاستثمار وتوطيد أواصر التعاون في مختلف المجالات. وعلى مدى 12 سنة ومن متابعاتي لكثير من محاضرات المنتدى السنوية كانت معظمها يمتاز بالعمق والجرأة والشفافية في مناقشة القضايا وطرح الحلول.

تناول منتدى ماسك الثاني عشر، أثر النزعة (الشعبوية) في أوروبا والولايات المتحدة على الاقتصاد العالمي في 2018م، واستعرض مجموعة متنوعة من الرؤى الاقتصادية والاستثمارية ذات الصلة بالنزعة (الشعبوية). ولأن المنتدى عقد في إطار قاعدة تشاثام هاوس التي تنص، على ان المشاركين أحرار في استخدام المعلومات التي يحصلون عليها، لكن لا يجب كشف هوية أو انتماء المتحدثين أو أي شخص آخر من المشاركين. وبالتالي التزاما مني سوف أكتفي بالأفكار الرئيسية دون كشف هوية المتحدثين نزولا عند قاعدة تشاثام هاوس.

ناقش المنتدى فوز المرشح الجمهوري (الشعبوي) دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية، والذي مثل فوزه مؤشرا كبيرا وواضحا نحو صعود اليمين المتطرف، ليس فقط صعوده شعبيا بل اصبح يتمثل في التوجه السياسي الرسمي وداخل بقوة في العملية السياسية. وقد تناولت انتخاب ترامب في مقال موسع بعنوان «ترامب رئيسا..... الموضوعية في فهم الظاهرة»، وذكرت أن وصول ترامب الى البيت الابيض كان متوقعا الى حد كبير وذلك يعود الى أمرين رئيسيين: عاطفية الخطاب الذي غازل فيه «الأغلبية الصامتة» من الشعب وركز أكثر على قضايا تمثل الخبز اليومي للناخب وشغله الشاغل مثل الوظائف وأمن الحدود ومخاوف الجرائم التي يسببها المهاجرون والتجارة الخارجية و«الإرهاب الإسلامي». الامر الثاني ترند اليمين المتطرف عالميا. وذكر المتحدث أن فوز ترامب لن يؤثر على المدى الطويل في الاقتصاد، لان رؤية ترامب الاقتصادية التي تركز على خفض الضرائب وتوفير الوظائف وتشجيع الاستثمار وغيرها سوف تعزز الاقتصاد وتساهم في نموه. كما ناقش المنتدى مسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي وأسبابها الاجتماعية والثقافية والاقتصادية كحدث آخر مهم ومؤشر واضح على زيادة وقوة انتشار التوجهات الشعبوية. وخلص المتحدث الى ان البريكست لن يؤثر كثيرا في اقتصاد بريطانيا وان الاقتصاد البريطاني سوف يشهد انتعاشا في السنوات المقبلة. وهذا برأيي يتعارض مع توقعات صندوق النقد الدولي الذي ذكر في تقرير له أن خروج بريطانيا من الاتحاد سيتسبب فى تراجع الاقتصاد البريطاني بنسبة 5 بالمائة بحلول 2019. ووفقا لبحث أجرته مجموعة عمل كونفيدرالية الصناعة البريطانية ((سي بي اي))، فتصويت بريطانيا لصالح ترك الاتحاد الاوروبي قد يكلف الاقتصاد 100 مليار جنيه (137 مليار دولار أمريكي) وفقدان 950 الف فرصة عمل بحلول عام 2020.

ختاما، نشكر القائمين على المنتدى على مجهودهم الواضح والكبير من ناحية الترتيب والتنظيم وقدرته على استقطاب متحدثين عالميين يزيدون في إثراء المحتوى لإقامة هذا الحدث السنوي الكبير. كما أتمنى أن يخرج المنتدى من إطار قواعد التشاثام هاوس وتتاح محاضراته على الإنترنت والتلفزيون، ليتسنى للجميع مشاهدتها والاستفادة منها ممن لم يستطع حضور المنتدى، ولكي يأخذ هذا المنتدى الهام حصته من الترويج الإعلامي الدولي.

صحيفة اليوم   2018-02-02




مواضيع ساخنة اخرى

  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

روسيا: لا اتفاق بمجلس الأمن على هدنة في الغوطة الشرقية (فيديو)


اقرأ المزيد