Date : 17,08,2017, Time : 10:58:28 AM
4457 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الخميس 21 شعبان 1438هـ - 18 مايو 2017م 12:09 ص

أسواق النفط أكثر تشددا مع تراجع الاكتشافات الجديدة

أسواق النفط أكثر تشددا مع تراجع الاكتشافات الجديدة
نعمت أبو الصوف

سجل حجم الاكتشافات الجديدة انخفاضا قياسيا في عام 2016، نتيجة التخفيضات الكبيرة في ميزانيات الاستكشاف وسط انخفاض أسعار النفط. كما انخفض عدد مشاريع الحفر التقليدية الجديدة إلى أدنى مستوى له منذ 70 عاما، وفقا لوكالة الطاقة الدولية. على المستوى العالمي، لم تكتشف الصناعة النفطية سوى 2.4 مليار برميل في العام الماضي. وهذا جزء صغير من التسعة مليارات برميل التي اكتشفتها شركات النفط في المتوسط كل عام على مدى السنوات الـ 15 الماضية.
ليس فقط أن الاكتشافات الجديدة سجلت انخفاضا قياسيا، بل إن شركات النفط رفضت أيضا المضي قدما في تطوير احتياطيات النفط التي كانت في حوزتها. حيث أعطت الصناعة الضوء الأخضر لتطوير 4.7 مليار برميل فقط في العام الماضي، أي أقل بنحو الثلث عن العام السابق، وبانخفاض حاد عن المتوسط السنوي قبل انهيار أسعار النفط في عام 2014. في الواقع، تقول وكالة الطاقة الدولية، إن حجم احتياطيات النفط الذي حصل على قرارات الاستثمار النهائي كان أقل مما كان عليه في أي وقت منذ أربعينيات القرن الماضي.
وكان تخفيض الإنفاق حتميا في السنة التي انخفضت فيها أسعار خام غرب تكساس الوسيط إلى 27 دولارا للبرميل، ما تسبب في وقوع أضرار مالية واسعة النطاق في جميع حلقات الصناعة النفطية. مشاريع الحفر التقليدية ـــ التي يحتاج عديد منها إلى فترات سداد طويلة الأجل ـــ انخفضت على قائمة أولويات شركات النفط. لقد أصبح قرار إنفاق مليارات الدولارات على مشاريع المياه العميقة التي تستغرق سنوات عديدة للتطوير وسنوات عديدة أخرى لاسترداد الاستثمار الأولي ترفا لا تستطيع سوى كبريات شركات النفط تحمله.
وهذا يتناقض بشكل حاد مع صناعة النفط الصخري في الولايات المتحدة، التي شهدت انتعاشا قويا في عام 2016 حتى مع تراجع عمليات التنقيب والتطوير على الصعيد العالمي. المضي قدما في مشروع واحد في المياه العميقة يمكن أن يكلف مليارات الدولارات، ولكن آبار النفط الصخري لا تكلف سوى بضعة ملايين. حجم الإنتاج من هذه الآبار سيكون أقل من حجم آبار الحقول البحرية، ولكن طبيعة دورة التطوير القصيرة وانخفاض تكاليف الحفر جعلت آبار النفط الصخري أكثر جاذبية في بيئة أسعار النفط السائدة حاليا.
ونتيجة لذلك، ارتفع عدد منصات الحفر في الولايات المتحدة في النصف الثاني من عام 2016، وكثفت شركات النفط الكبيرة والصغيرة عملياتها في تشكيلات النفط الصخري، خاصة في الحوض البيرمي Permian Basin غرب تكساس. إنتاج النفط الصخري في انتعاش مع ارتفاع معدلات الحفر، حيث ارتفع في عام 2017 بغض النظر عما يحدث لأسعار النفط. عديد من شركات النفط الصخري لديها أسعار تعادل بين 30 و40 دولارا للبرميل، هذا المدى أقل بكثير من أسعار السوق السائدة حاليا.
لكن إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة لا يزال يمثل أكثر قليلا من خمسة ملايين برميل يوميا، أو أكثر بقليل من 5 في المائة من إجمالي إنتاج النفط العالمي. وعلى سبيل المقارنة، يبلغ إنتاج النفط التقليدي 70 مليون برميل يوميا. ونتيجة لهذا التفاوت أصدرت وكالة الطاقة الدولية تحذيرا في تقريرها أن النفط الصخري في الولايات المتحدة لا يمكن أن يلبي نمو الطلب على النفط وحده في المستقبل. من المتوقع أن تستقر معدلات الإنفاق العالمي على المشاريع الاستخراجية في هذا العام، ولكنها لن تنمو. نتيجة لذلك، يمكن أن يسجل عام 2017 السنة الثالثة على التوالي من تراجع الإنفاق، وهو حدث لم يسبق له مثيل. وسيؤدي ذلك بلا شك إلى سنة أخرى من انخفاض الاكتشافات الجديدة.
مع توقع ارتفاع الطلب العالمي على النفط بمعدل 1.2 مليون برميل يوميا على مدى السنوات الخمس القادمة، فإن الطلب سيتجاوز العرض في المستقبل القريب نسبيا، حتى لو كانت مستويات المخزونات القياسية تعطي انطباعا بوجود وفرة ضخمة. في هذا الجانب تقول وكالة الطاقة الدولية، إن جميع الدلائل تشير إلى سوق نفط ذات سرعتين؛ تراجع حجم اكتشافات الموارد التقليدية الجديدة مقارنة بالمستويات التاريخية، يقابلها على الجانب الآخر نمو ملحوظ في إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة. والسؤال الرئيس بالنسبة لمستقبل أسواق النفط هو: إلى متى يمكن لارتفاع إمدادات النفط الصخري في الولايات المتحدة أن تعوض عن بطء وتيرة النمو في أماكن أخرى من قطاع النفط؟
وترى وكالة الطاقة الدولية اضطرابات في الأسواق في المستقبل. حيث تتوقع أن ينمو الطلب العالمي على النفط بأكثر من سبعة ملايين برميل يوميا بحلول عام 2022 مقارنة بمستويات 2016. ولكن في تقريرها عن حالة أسواق النفط على المدى المتوسط، توقعت الوكالة أن إمدادات النفط الجديدة القادمة من الدول غير الأعضاء في "أوبك" بحلول 2022 ستكون فقط 3.3 مليون برميل في اليوم، ومعظمها من موارد النفط الصخري في الولايات المتحدة. وهذا سيوجد فجوة كبيرة بين العرض والطلب على دول "أوبك" تعويضها.
والنتيجة النهائية ستكون أسواق نفط أكثر تشددا ينتج عنها ارتفاع الأسعار بحلول عام 2020 وخلال العقد القادم. بالطبع، ارتفاع أسعار النفط يمكن أن يحفز مزيدا من العرض، ولكن استجابة العرض، على سبيل المثال، من الرمال النفطية الكندية أو المشاريع البحرية في خليج المكسيك والبرازيل أو في أي مكان آخر سيستغرق سنوات ليؤتي ثماره. في هذا السيناريو، ستكون هناك بضع سنوات تقريبا في أوائل العقد المقبل تكون عندها أسعار النفط مرتفعة ومتقلبة.

الاقتصادية  2017-05-18




مواضيع ساخنة اخرى

تحذير أميركي: نستطيع تسوية كوريا الشمالية بالأرض في 15 دقيقة
تحذير أميركي: نستطيع تسوية كوريا الشمالية بالأرض في 15 دقيقة
عشرات القتلى والجرحى من الحشد الشعبي في هجوم لتنظيم الدولة على منطقة التنف
عشرات القتلى والجرحى من الحشد الشعبي في هجوم لتنظيم الدولة على منطقة التنف
نجلة المرشد السابق لإخوان مصر: والدي يواجه "أمراض موت"
نجلة المرشد السابق لإخوان مصر: والدي يواجه "أمراض موت"
مكتب نتنياهو: علاقاتنا الأمنية مع مصر أهم من سفارتنا في القاهرة
مكتب نتنياهو: علاقاتنا الأمنية مع مصر أهم من سفارتنا في القاهرة
ميليشيا "قسد".. قتل وسلب وتعفيش وتهجير بغطاء دولي!
ميليشيا "قسد".. قتل وسلب وتعفيش وتهجير بغطاء دولي!
تصريحات مثيرة لـ  أسرى حزب الله بعد الإفراج عنهم (شاهد)
تصريحات مثيرة لـ أسرى حزب الله بعد الإفراج عنهم (شاهد)
للمرة الأولى: "حزب الله" والقوات الامريكية في خندق واحد ضد "تنظيم الدولة" في جرود بعلبك
للمرة الأولى: "حزب الله" والقوات الامريكية في خندق واحد ضد "تنظيم الدولة" في جرود بعلبك
شاهد ..  فضيحة قاضي دائرة الارهاب بمصر لا يجيد القراءة
شاهد .. فضيحة قاضي دائرة الارهاب بمصر لا يجيد القراءة
الصين تستعرض قوتها.. حاملة طائرات صينية تدخل مياه هونغ كونغ للمرة الأولى
الصين تستعرض قوتها.. حاملة طائرات صينية تدخل مياه هونغ كونغ للمرة الأولى
تكتم شديد على خسائر القوات العراقية في معارك الموصل
تكتم شديد على خسائر القوات العراقية في معارك الموصل
شاهد .. فيديو يكشف من الذي دمر جامع النوري ومأذنة الحدباء في الموصل
شاهد .. فيديو يكشف من الذي دمر جامع النوري ومأذنة الحدباء في الموصل
نواب عراقيون : عقد حماية خط بغداد - عمان وقعه صهر الرئيس الأمريكي لصالح شركة بلاك ووتر
نواب عراقيون : عقد حماية خط بغداد - عمان وقعه صهر الرئيس الأمريكي لصالح شركة بلاك ووتر
ابنة القرضاوي في سجن انفرادي بعد انتهاء التحقيق معها
ابنة القرضاوي في سجن انفرادي بعد انتهاء التحقيق معها
فيديو.. اعتقال الطلاب التركستان بمصر تمهيدا لترحيلهم الى الصين
فيديو.. اعتقال الطلاب التركستان بمصر تمهيدا لترحيلهم الى الصين
هذه هي صور القاعدة العسكرية الأمريكية الجديدة بسوريا (شاهد)
هذه هي صور القاعدة العسكرية الأمريكية الجديدة بسوريا (شاهد)
مظاهرات تطالب بخروج القوات الكردية من ريف حلب (فيديو)
مظاهرات تطالب بخروج القوات الكردية من ريف حلب (فيديو)
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :
مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

قتيلان في مواجهة بين حماس وإسلاميين منافسين على حدود غزة ومصر


اقرأ المزيد