Date : 30,04,2017, Time : 08:13:14 AM
2483 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الثلاثاء 28 صفر 1438هـ - 29 نوفمبر 2016م 12:40 ص

ويبقى «الزعيم»

ويبقى «الزعيم»
محمد البادع

ليلة مباراة العين وتشونبوك الكوري في نهائي دوري أبطال آسيا.. شرعت أقلام الأمل، ومددت صفحات التفاؤل، وتعطرت بما تيسر من نشوة.. في انتظار أن أكتب عن الفوز واللقب ولا شيء غيرهما، فلمّا ضاع الفوز، ما عادت جدوى للأقلام ولا للصفحات ولا للعطر.. بات كل شيء حزيناً أكثر من اللازم.. قاتماً وأشد حلكة من الظلمة.. باتت وكأنها البطولة الأخيرة، وبعدها لن تقام بطولات ولن تلعب أندية، ولن يكون بعدها فوز ولا هزيمة.

لهذه الدرجة تفعل فينا الأمنيات، حين نزرعها ونرويها ونرقبها.. لهذه الدرجة نحن قساة حتى مع أنفسنا.. ننسى كل البدايات وكل التفاصيل أمام نهاية تعاقدت معنا الكرة عليها.. هي لم تقل يوماً إن شيئاً محسوماً.. هي عودتنا أنها تدور وتستقر حيث تريد وليس حيث نريد.. هي تكتسب ألقها ومتعتها وكل ما فيها من هذا الذي ننكره.. هي ذلك الجنون أحياناً وهذا النكران غالباً.. هي بلا قلب، مهما داعبت الجموع بأنها معهم، فجموعها ليسوا أولئك الذين نراهم فقط.

العين خسر مباراة، لكن الإنصاف يقتضي أن نقول إنه فاز كثيراً.. أبدع في عشر.. هو وصيف آسيا.. لديه واحد من أفضل لاعبي القارة إنْ لم يكن أفضلهم على الإطلاق.. لديه نخبة من لاعبين قادرين على معاودة الغزو.. لديه جمهور أثبت أنه يحضر في الموعد ويملأ المدرجات ويحول مدينته إلى كرنفال للأفراح.

لي صديق يصر دوماً على أنه لا شيء يبقى إلا الفوز، وأصر كثيراً على أن أشياء كثيرة قد تبقى بعد أن يبرحنا الفوز.. نعم للخسارة قسوة، وغياب الأماني أشبه بالاغتراب.. لكن أليس من سبيل لمغادرة هذه النقطة.. سنغادرها، لكن علينا ونحن نتركها أن نحمل معنا أجمل ما كان فيها.. العين لم يكن مصادفة في نهائي الأبطال ولم يكن عابر سبيل، لكنه كان فاعلاً، وبعيداً عن الأخطاء وعن المشكلات وعمن تسبب وعمن أجاد.. لم يكن اللقب «حلماً راح»، لكنه «حلم لاح».. إرهاصات مجد يداعبنا ويصر ألا يأتينا إلا بعد معاناة، واثقاً أنه غاية كبرى، لا تُنال إلا على جسر من التعب، والانتظار، والتوجس.

يبقى ما لدينا أننا نكتب وننتظر.. وما لدى الفريق وأي فريق أنه من يلعب ومن يفسر الأماني.. وبالنظر لكل ما كان، ليس أمامي سوى أن أشكر العين، فقد منحني أياماً كثيرة للفرحة في انتظار المجد، ولن أتركه لأنه تخلف في يوم، حتى ولو كان أهم الأيام.

كلمة أخيرة:

البطولة الأكبر أن تجتاز عثراتك.. وروعة الحب في أن تغفر وتسامح.

(المصدر: الاتحاد 2016-11-29)




مواضيع ساخنة اخرى

صور .. الموصل : جرائم يندى لها جبين الانسانية
صور .. الموصل : جرائم يندى لها جبين الانسانية
مدير مكتب الصدر: سنحرق العراق ونقتل المالكي وسليماني وننفذ عمليات في إيران اذا قتل إمامنا
مدير مكتب الصدر: سنحرق العراق ونقتل المالكي وسليماني وننفذ عمليات في إيران اذا قتل إمامنا
مصر: 25 قتيلا وأكثر من 70 جريحا بانفجار في كنيسة بطنطا (صور وفيديو)
مصر: 25 قتيلا وأكثر من 70 جريحا بانفجار في كنيسة بطنطا (صور وفيديو)
تسريب لضباط سوريين يكشف تفاصيل ضربة الصواريخ (تسجيل)
تسريب لضباط سوريين يكشف تفاصيل ضربة الصواريخ (تسجيل)
طيار السارين بخان شيخون.. له سجل سابق
طيار السارين بخان شيخون.. له سجل سابق
خبير  إسرائيلي يشرح موقف الولايات المتحدة من الأسد
خبير إسرائيلي يشرح موقف الولايات المتحدة من الأسد
الأردن يستدعي السفير الإيراني وتحذير شديد اللهجة
الأردن يستدعي السفير الإيراني وتحذير شديد اللهجة
براءة شاب من تهمة هتك عرض ابنة عمته المطلقة
براءة شاب من تهمة هتك عرض ابنة عمته المطلقة
السعودية اكتشفت أن صواريخ " تاو " التي اشترتها من أمريكا لا تعمل
السعودية اكتشفت أن صواريخ " تاو " التي اشترتها من أمريكا لا تعمل
حكم غيابي بسجن نجل القرضاوي 5 سنوات
حكم غيابي بسجن نجل القرضاوي 5 سنوات
مبارك في حوار مثير يعتبر نفسه رئيس مصر لا السيسي (فيديو)
مبارك في حوار مثير يعتبر نفسه رئيس مصر لا السيسي (فيديو)
قوات حفتر تنبش القبور وتمثل بالجثث في بنغازي
قوات حفتر تنبش القبور وتمثل بالجثث في بنغازي
لهذا السبب توقفت العمليات مؤقتا في الموصل
لهذا السبب توقفت العمليات مؤقتا في الموصل
واشنطن تتبنى الغارة التي استهدفت مسجد “عمر بن الخطاب”في الجينة ..صورة
واشنطن تتبنى الغارة التي استهدفت مسجد “عمر بن الخطاب”في الجينة ..صورة
البنتاغون يخطط لتسليم منبج إلى الفصائل التي يدعمها الجيش الحر
البنتاغون يخطط لتسليم منبج إلى الفصائل التي يدعمها الجيش الحر
خبير إسرائيلي يكشف تفاصيل جديدة عن الهجوم الأخير على سوريا
خبير إسرائيلي يكشف تفاصيل جديدة عن الهجوم الأخير على سوريا
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

تناقض مصالح طهران وموسكو في سوريا وقصف إسرائيل لمطار دمشق


اقرأ المزيد