Date : 21,10,2017, Time : 06:59:51 PM
5363 : عدد القراء حاليا
حالة الطقس
°C
Amman,Jordan
13
اليوم
العليا 22° الدنيا 12°
غداً
العليا 18° الدنيا 12°
أرسل خبر
آخر تحديث: الاثنين 27 صفر 1438هـ - 28 نوفمبر 2016م 01:16 ص

خطط خفض الضرائب الأمريكية

خطط خفض الضرائب الأمريكية
سعود بن هاشم جليدان

لعبت خطط الرئيس الأمريكي المنتخب ترمب لخفض الضرائب دورا رئيسا في فوزه بالانتخابات الأمريكية. ومن المتوقع أن تقود مقترحاته لخفض الضرائب -في حالة تبنيها- إلى هبوط إيرادات الحكومة الفيدرالية الضريبية بنحو ستة تريليونات دولار خلال العقد المقبل. وسيزيد هذا الخفض العجز المالي الأمريكي بقوة خلال الأعوام المقبلة، ويصل عجز الحكومة الأمريكية المركزية الحالي إلى 440 مليار دولار وسيصل خلال عدة سنوات إلى 4.5 في المائة من الناتج المحلي في ظل السياسات الضريبية الحالية. ويرى كثير من المختصين أن خطط خفض الضرائب ستقود إلى رفع العجز المالي الأمريكي إلى مستويات ضارة بالاقتصاد الأمريكي، حيث سيرتفع إلى أكثر من تريليون دولار سنويا خلال فترة وجيزة ما يدفع الدين الأمريكي للحكومة الفيدرالية إلى مستويات تتجاوز الناتج المحلي بقوة، ويعرض اقتصاد الولايات المتحدة إلى مخاطر كبيرة في حال عودة معدلات الفائدة للارتفاع. وتساعد معدلات الفائدة المنخفضة الحالية في خفض العجز المالي وأعباء الدين الأمريكي. وستقود زيادة نقطة مئوية في معدلات الفائدة إلى زيادة تكاليف أعباء الدين بنحو 200 مليار دولار في السنة.

يرى ترمب أن مشروعه لخفض الضرائب سيحفز النمو الاقتصادي بقوة، ما سيرفع العوائد الضريبية ويعوض الفاقد الناتج عن خفض الضرائب أو على الأقل جزء كبير منه. وتشير مؤشرات الاقتصاد الأمريكي إلى أنه يعمل حاليا عند طاقته الكاملة أو قريبا منها، ولهذا فإن خفض الضرائب قد لا يساعد كثيرا في تحفيز النمو الاقتصادي، بل قد يتسبب في الضغط على الأجور والأسعار ويرفعها إلى الأعلى ما سيقود إلى عودة الضغوط التضخمية في الاقتصاد وعودة سياسات التشدد النقدي التي ستدفع معدلات الفائدة إلى الأعلى وتدفع العجز المالي إلى مستويات فلكية.صحيح أن خفض الضرائب سيفيد أعدادا كبيرة من الشرائح السكانية متوسطة الدخل ولكن بمبالغ محدودة، من جهةٍ أخرى يرى كثير من المختصين أن خطط ترمب تميل لمصلحة الشركات (خفض كبير) وأصحاب الثروات وذوي الدخول المرتفعة بدرجة أكبر. وتصل التقديرات إلى أن ما لا يقل عن نصف الإعفاءات والتخفيضات الضريبية المقترحة (خصوصا إلغاء ضريبة التركات) ستذهب لأغنى 1 في المائة من المجتمع، ما سيعمق من سوء توزيع الثروة والدخل في المجتمع الأمريكي.

خفض الضرائب يرفع النمو الاقتصادي في الأمد القصير بسبب توجه الأسر المتوسطة لإنفاق المبالغ الموفرة من الضرائب على السلع والخدمات، ولكن الجزء الذي يخص الشرائح الغنية قد يذهب للاستثمار الخارجي أو الاستيراد أو المضاربة في أسواق رأس المال. ومن إيجابيات خفض الضرائب أنه يحفز على العمل والاستثمار والادخار الذي يرجى أن يساعد في زيادة التوظيف، ولكن تصاعد العجز المالي في أي بلد قد يرفع معدلات الفائدة ما يخفض أو يلغي تأثيرات التحفيز الناتج عن خفض الضرائب. من جهة أخرى يرفع خفض الضرائب تأثيرات الدخل على العمل والادخار والاستثمار ويدفعها باتجاهات معاكسة.

يرى عدد من المختصين أن خفض الضرائب يجب أن يقابل بخفض الإنفاق الحكومي أو بنمو قوي في الناتج. ويشكك كثيرون في قدرة الإدارة الأمريكية على خفض الإنفاق الحكومي بشكل ملموس، كما يشككون في حدوث نمو اقتصادي قوي كاف لخفض العجوزات المالية بدرجة ملموسة. ويجب ألا ننسى أن خفض الإنفاق الحكومي في حال حصوله يحد من تأثير زيادة الإنفاق الخاص الناتج عن الخفض الضريبي. من جهةٍ أخرى فإن خفض الضرائب الفيدرالية سيزيد الدخول وحجم الضرائب المحلية المفروضة في الولايات والمدن، ما يقلل من منافع الخفض الضريبي الصافية.

لخفض الضرائب أيضا آثار على توزيع الدخل حيث سيقود استفادة الشرائح الأعلى دخلا منها إلى الإساءة إلى عدالة توزيع الثروة والدخل، كما أن توجيه معظمها إلى الشرائح السكانية الأقل دخلا سيزيد من الطلب على السلع الأساسية والاستهلاكية وسيتجه جزء صغير من الدخول الإضافية الناتجة عن الخفض إلى الاستثمار والادخار، بينما ستقود استفادة الشرائح السكانية الأكثر دخلا إلى تخصيص مزيد من الموارد نحو الاستثمار والادخار وزيادة الطلب على السلع الفاخرة والواردات.

يتوقف تأثير خفض الضرائب على توقيت منحها، حيث يقود منحها عند التراجع الاقتصادي إلى تأثيرات أقوى على النمو والدخل بينما ستكون تأثيراتها محدودة في حال الرواج الاقتصادي، وقد ترفع معدلات التضخم وتسيء إلى الوضع الاقتصادي على الأمد الطويل. ويلعب الاقتصاد الأمريكي دورا حيويا في الاقتصاد والتجارة العالمية لهذا فإن زيادة نشاط الاقتصاد الأمريكي سيصب في مصلحة باقي العالم والقطاعات الاقتصادية ومنها قطاع الطاقة. ونتيجة لذلك فإن قصور خفض الضرائب الأمريكية عن توليد نمو قوي سيكون مخيبا للآمال كما قد يتسبب في رفع معدلات الفائدة ما سيحبط النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة والدول التي تربط عملاتها بالدولار. وعموما يرى كثير من المختصين أن العجز المالي الذي سينتج عن تخفيضات ترمب الضريبية سيلغي كل المكاسب المتوقعة من خفض الأعباء الضريبية أما إذا ارتفعت معدلات الفائدة فإنها ستسيء إلى الاقتصادين الأمريكي والعالمي على الأمد الطويل.

(المصدر: الاقتصادية 2016-11-28)




مواضيع ساخنة اخرى

بالفيديو - موقف محرج يتعرض له ترامب.. في اجتماع رسمي
بالفيديو - موقف محرج يتعرض له ترامب.. في اجتماع رسمي
النظام السوري يعيد ترميم صنم " اللات " في تدمر
النظام السوري يعيد ترميم صنم " اللات " في تدمر
شاهد .. غرق باخرة ايرانية لنقل البضائع في الكويت
شاهد .. غرق باخرة ايرانية لنقل البضائع في الكويت
شاهد ..التفجير الانتحاري  قرب مركز قيادة شرطة دمشق
شاهد ..التفجير الانتحاري قرب مركز قيادة شرطة دمشق
شاهد .. احتضار أخ الزعيم الكوري الشمالي بعد اغتياله بالغاز
شاهد .. احتضار أخ الزعيم الكوري الشمالي بعد اغتياله بالغاز
شاهد بالفيديو : هكذا وقع عسكريون روس في الأسر في دير الزور
شاهد بالفيديو : هكذا وقع عسكريون روس في الأسر في دير الزور
كوريا الشمالية: مستعدون لسحق كل الاعداء
كوريا الشمالية: مستعدون لسحق كل الاعداء
آلاف الإيرانيين يتظاهرون ضد الحرس الثوري في إيران
آلاف الإيرانيين يتظاهرون ضد الحرس الثوري في إيران
راديو إسرائيل : 100 عنصر من داعش يشنون أكبر هجوم على الجيش المصري
راديو إسرائيل : 100 عنصر من داعش يشنون أكبر هجوم على الجيش المصري
طيار حربي في جيش النظام يعود لسوريا بعد احتجازه في تركيا بتهمة التجسس
طيار حربي في جيش النظام يعود لسوريا بعد احتجازه في تركيا بتهمة التجسس
مقتل قائد "ألوية الفاتحين" التابعة للحرس الثوري بسوريا
مقتل قائد "ألوية الفاتحين" التابعة للحرس الثوري بسوريا
مصر تطلب وساطة يهودية لتحسين علاقتها بأمريكا
مصر تطلب وساطة يهودية لتحسين علاقتها بأمريكا
مقتل قائد عمليات الرضوان بحزب الله في كمين لتنظيم الدولة شرق حمص ( صور )
مقتل قائد عمليات الرضوان بحزب الله في كمين لتنظيم الدولة شرق حمص ( صور )
الرصيفة..استغل صغر سنه ليعتدي عليه جنسيا اكثر من 10 مرات
الرصيفة..استغل صغر سنه ليعتدي عليه جنسيا اكثر من 10 مرات
900 ألف لاجئ من الروهينغا ببنغلاديش
900 ألف لاجئ من الروهينغا ببنغلاديش
رئيسة حزب “البديل الألماني” السابقة: المسلمون يمكن أن يجعلوا من ألمانيا وطنا لهم
رئيسة حزب “البديل الألماني” السابقة: المسلمون يمكن أن يجعلوا من ألمانيا وطنا لهم
  • لمزيد من الأخبار تواصل معنا عبر :

اضف تعليق

مواضيع شبيهة
يمكنك أيضا قراءة X

موقع روسي: تل أبيب طلبت من موسكو منطقة عازلة عميقة بسوريا


اقرأ المزيد